ما أكثر أسباب ترك السعوديين للعمل؟

تقرير يظهر أسباب ترك السعوديين والسعوديات للعمل في القطاع الخاص ويظهر أيضاً أساليب البحث عن العمل لدى المتعطلين
ما أكثر أسباب ترك السعوديين للعمل؟
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 17 يناير , 2018

أظهر تقرير حكومي حديث أن قلة الرواتب المقدمة للسعوديين هي أكثر الأسباب وراء تركهم للعمل في القطاع الخاص حيث بلغ هذا السبب 35.3 بالمئة من إجمالي أسباب ترك السعوديين للعمل.


وذكرت وسائل إعلام محلية أنه بحسب التقرير الصادر عن الهيئة العامة للإحصاء، جاء التسريح بواسطة صاحب العمل ثاني أكثر الأسباب التي أدت إلى ترك السعوديين (رجال ونساء) للعمل، حيث يمثل 15.1 بالمئة من إجمالي الأسباب.

وجاء نهاية العقد المؤقت ثالث أكثر الأسباب بنسبة 11.4 بالمئة. وجاء نهاية العقد المؤقت بنسبة 11.4 بالمئة رابع تلك الأسباب.

وكانت أكثر الأساليب التي يتبعها الذكور السعوديين المتعطلين في البحث عن عمل في القطاع الخاص خلال الربع الثالث من العام 2017 هي التقدم لأصحاب العمل مباشرة، والتي مثلت حوالي 40 بالمئة من إجمالي أساليب المتعطلين في البحث عن العمل.

في حين جاء التسجيل لدى وزارة الخدمة المدنية كأكثر الأساليب لدى الإناث السعوديات المتعطلات في البحث عن العمل في الربع الثالث من 2017، بنسبة 43.8 بالمئة من إجمالي أساليب الإناث في البحث عن العمل.

وكانت دراسة دولية أظهرت قبل سنوات أن الرواتب التي يتلقاها الموظفون السعوديون في منشآت القطاع الخاص بالمملكة هي الأقل على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي الست.

ويعيش في السعودية نحو 12 مليون وافد معظمهم من آسيا وأنحاء أخرى من العالم العربي، ويعمل معظمهم في وظائف متدنية الأجور ينفر منها السعوديون مثل بعض وظائف قطاع الإنشاءات والعمل في المنازل بينما تعمل نسبة قليلة في وظائف إدارية متوسطة ورفيعة المستوى.

وفي المقابل، يفضل السعوديون العمل في القطاع الحكومي حيث ساعات العمل أقل والمميزات أكبر مقارنة بالقطاع الخاص. ويوظف القطاع الحكومي نحو ثلثي السعوديين العاملين في المملكة.

وعلى مدى الأعوام الماضية، نجحت الحكومة السعودية في توفير آلاف الوظائف للمواطنين -لاسيما النساء- في قطاعات التجزئة والتعليم والاتصالات.


اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج