البدء بتطبيق الإجازات المرضية إلكترونياً لموظفي الدولة في السعودية

المجلس الصحي السعودي يقر بالبدء بتطبيق البرنامج الإلكتروني للإجازات المرضية في جميع المنشآت الصحية اعتباراً من مطلع 1440 هـ
البدء بتطبيق الإجازات المرضية إلكترونياً لموظفي الدولة في السعودية
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 07 يونيو , 2018

أقر المجلس الصحي السعودي أمس الأربعاء برئاسة وزير الصحة رئيس المجلس الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة البدء بتطبيق البرنامج الإلكتروني للإجازات المرضية في جميع المنشآت الصحية تدريجياً اعتباراً من 1 /‏1 /‏1440هـ (منتصف سبتمبر/أيلول 2018) بالتعاون مع وزارة الخدمة المدنية التي ستقوم من خلال الربط الإلكتروني باعتماد الإجازات المرضية الصادرة من منصة صحة لموظفي الدولة.

كما وافق المجلس، بحسب وسائل إعلام محلية، على إيجاد نظام إبلاغ وطني عن الأخطاء الطبية، أعده المركز السعودي لسلامة المرضى، وهو عبارة عن قاعدة بيانات وطنية لتحديد أسباب الأخطاء الطبية ومدى تكرارها وحث المرافق الصحية في السعودية الإبلاغ عنها.

ووجه "المجلس" بدعم البرنامج من قبل القطاعات الصحية، وقيام المركز بالتنسيق مع الهيئة العامة للغذاء والدواء من خلال الربط الإلكتروني لتبادل بلاغات الأحداث السلبية المتعلقة بالدواء والأجهزة الطبية.

وقال الأمين العام للمجلس الصحي السعودي الدكتور أحمد بن محمد العامري إن "المجلس" وافق خلال اجتماعه الذي عقده بمقر الأمانة العامة بالرياض، على إطلاق مشروع الإفصاح والشفافية في الحوافز الممنوحة من الشركات الطبية للممارسين الصحيين ومؤسساتهم، ووضع بعض الآليات التي تلزم الشركات الطبية بالإفصاح عن مختلف أشكال الدعم المقدم لهذه الجهات والأفراد، وذلك من خلال إيجاد منصة للإبلاغ عن الحوافز التي تمنحها شركات الأدوية وشركات الأجهزة الطبية للممارسين الصحيين.

وأوضح "العامري" أن "المجلس" أقر إلزام الممارسين الصحيين تنظيف وتعقيم اليدين وفق المعايير العالمية، إذ تعد واحدة من أهم عناصر أنشطة مكافحة العدوى وتقليل انتشارها في المرافق الصحية، مشيراً إلى أن المجلس كلفّ مجموعة من الخبراء بدراسة دعم المحتوى المحلي في المشتريات الحكومية من الأدوية، وتحديد قائمة الأدوية الأساسية وكذلك الأدوية التخصصية التي تدخل ضمن الأمن الدوائي، وبحث طرق تأمينها عن طريق المصانع الوطنية تشجيعاً لصناعة الدواء في المملكة.

وأضاف أن "المجلس" وجه بسرعة التعامل مع حالات سرطان الدم الحاد وأهمية إيجاد إجراءات عاجلة وواضحة لتحويلهم إلى المراكز المتخصصة التي تتوفر لديها الإمكانات والكوادر الطبية المؤهلة لمثل هذه الحالات.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة