رأي: أفكار هادفة حول عوامل نجاح الشركات

يُعزى نجاح الشركات عموماً إلى مجموعة من العوامل، مثل الإدارة الطموحة وتفاني الموظفين والمنتجات المبتكرة، لكن الأهم من ذلك هو العملاء المخلصين.
رأي: أفكار هادفة حول عوامل نجاح الشركات
بقلم: جين جياو، رئيس مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 04 يونيو , 2018

يُعزى نجاح الشركات عموماً إلى مجموعة من العوامل، مثل الإدارة الطموحة وتفاني الموظفين والمنتجات المبتكرة، لكن الأهم من ذلك هو العملاء المخلصين. وانطلاقاً من إيماننا في هواوي بأن العملاء هم محور جهودنا ورسالتنا، نغتنم الفرصة في شهر رمضان الكريم للإعراب عن خالص شكرنا لهم انسجاماً مع روح المحبة والامتنان التي تحملها هذه الأيام المباركة. فلطالما ساهمت علاقتنا الوثيقة بعملائنا في دفع عجلة نجاحنا ونمونا نحو الأمام وبفضلهم نواصل ترسيخ مكانتنا في المنطقة يوماً بعد يوم.

وتُعتبر منطقة الشرق الأوسط سوقاً متنوعة في غاية الأهمية بالنسبة لنا، ونحن ممتنون للحفاوة التي حظينا به كشريك تجاري ومزود موثوق لخدمات ومنتجات الهاتف المحمول. حيث دأبت مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين منذ انضمامها إلى المنطقة عام 2011 على توحيد الجهود مع الجهات الحكومية الرئيسية لدعم رؤية الشرق الأوسط للابتكار والنمو، كما ركزت على تزويد العملاء بأفضل التقنيات والأجهزة المبتكرة والمنتجات عالية الجودة لتطوير سبل أكثر فاعلية للتواصل.

تيؤكد استثماراتنا في المنطقة على التزامنا الراسخ تجاه الأسواق والمستخدمين. حيث وقّعت هواوي مؤخراً شراكة استراتيجية مع دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي بهدف الترويج للإمارة كوجهة عالمية للأعمال والسفر عبر خدمات الشركة للهاتف المحمول. كما افتتحت في أكتوبر الفائت "متجر تجارب العملاء" الأول من نوعه في المنطقة والمجهز على أكمل وجه ليخص العملاء بتجربة عملية متكاملة ويثري رصيدها من مراكز خدمة العملاء والبالغ عددها 47 مركز في المنطقة، حيث يحظى العملاء بمساعدة رفيعة المستوى وخدماتٍ أسرع فيما يخص أجهزتهم. كما تعاونت هواوي مع حكومة دبي الذكية لإطلاق أول مقياس للسعادة في مراكز الخدمة التابعة للشركة في دبي وأبوظبي، لتغدو أول علامة لمنتجات التكنولوجيا الاستهلاكية في العالم تقيس سعادة عملائها بالوقت الفعلي.

وتواصل هواوي جهودها الحثيثة لخدمة المنطقة والعملاء في إطار رؤيتها الرامية إلى تحقيق مكانة عالمية كشركة رائدة في مجال التكنولوجيا. وبالنتيجة، حافظت الشركة على المركز الثالث في قائمة كبرى الشركات المُصنعة للهواتف الذكية وفقاً لحصتها السوقية التي ارتفعت بنسبة 11.8% خلال الربع الأول من عام 2018 وفق مؤشر شركة ’آي دي سي‘ الربعي للهواتف المحمولة على مستوى العالم.

ولم تركن هواوي إلى النجاح الي حققته باعتبارها العلامة الأسرع نمواً في مجال الهواتف الذكية في المنطقة، إنما تواصل الاستثمار في جهود البحث والتطوير لابتكار أجهزة جديدة تواكب احتياجات العملاء. حيث ارتقت بمفهوم الهواتف الذكية نحو مستوياتٍ جديدة مع تطوير شريحة Kirin 970 المعززة بحوسبة الذكاء الاصطناعي لتقدم تجربة ذكية أكثر سرعة للمستهلكين في مختلف أنحاء المنطقة. ومن المؤكد أن الذكاء الاصطناعي سيرسم ملامح مشهد المنافسة في عالم الهواتف الذكية على مدى السنوات الخمس المقبلة ونحن في طليعة هذا المشهد. فقد أطلقنا العام الماضي سلسلة هواتف’هواوي مايت 10 برو‘ الثورية لتوفير تجربة استخدام ذكية غير مسبوقة، لنستهل هذا العام بحقبة جديدة في التصوير الذكي مع إطلاق هاتف HUAWEI P20 Pro المزود بأول كاميرا ثلاثية من ’لايكا‘ بدقة 40 ميجابكسل وتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي فائقة التطور. ولا تقتصر وظيفة تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي على استكشاف وتعزيز تفضيلات المستخدمين، إنما قد تغير كذلك نماذج الأعمال في عالم الهواتف الذكية.

لقد قطعنا شوطا طويلاً ومثمراً، ونعزو لعملائنا دورا كبيراً في نجاحنا حتى اليوم في الشرق الأوسط. ونؤكد مجدداً على التزامنا بمنح الأولوية لعملاء هذه المنطقة الذين رحبوا بنا بينهم واختاروا أجهزتنا لتوثيق أثمن لحظاتهم. وبدورنا تعلمنا ثقافتهم واعتنقنا قيمهم وتعرفنا على إرثهم الغني. فهم من جسد لنا إمكانات التنوع وجمال التباين وقوة الشخصية. لذا نعاهدهم اليوم بمواصلة تقديم أفضل الخدمات بكل تفانٍ وفخر ونتوجه إليهم بخالص شكرنا وتقديرنا.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج