الاستراتيجية الأوسع للتنمية والتنوع الاقتصادي

يحدثنا مارتي مارتن، رئيس جامعة دريك الأمريكية، حول نظرته لبيئة الأعمال في منطقة دول مجلس التعاون اليوم.
الاستراتيجية الأوسع للتنمية والتنوع الاقتصادي
بواسطة تميم الحكيم
الثلاثاء, 29 مايو , 2018

يحدثنا مارتي مارتن، رئيس جامعة دريك الأمريكية، حول نظرته لبيئة الأعمال في منطقة دول مجلس التعاون اليوم. فإلى نص الحوار:

ما هي العوامل التي ترسم ملامح بيئة الأعمال في المنطقة اليوم وكيف يمكن للشركات تحقيق النجاح؟
هناك عاملان رئيسيان يشكلان بيئة الأعمال اليوم في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. العامل الأول هو زيادة انخراط مواطني هذه الدول في القوى العاملة. ولعل ما يميز هذا التوجه هو أنه جزء من الاستراتيجية الأوسع للتنمية والتنوع الاقتصادي للحكومات الوطنية والمنظمات الإقليمية مثل منظمة دول مجلس التعاون الخليجي، ويعزز أهداف القادة المحليين في تحقيق مزايا مستدامة وتنافسية مستمدة من إبداع وقيمة شعوبهم.
والعامل الثاني هو التكنولوجيا، وهو عامل عالمي. يعد التحول الرقمي والتكامل المستمر للتكنولوجيا مع النسيج المجتمعي والاقتصادي تحدياً متسارعاً. وعلى المستوى ذاته، يمكن للشركات في المنطقة الاستجابة للتغيرات التكنولوجية ورأس المال البشري من خلال الاستثمار في شعوبها. ولتحقيق ذلك، يجب على القيادة احتضان حلول رأس المال البشري التي تعكس التحديات والفرص الفريدة في المنطقة. كما أن اعتماد نماذج عالمية ناجحة وتوطينها أصبح أمراً أساسياً.

ما هي التحديات التي تواجه الشركات في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي في تنمية المهارات القيادية والتخطيط؟
إن التحدي الدائم الذي تواجهه دولة الإمارات، إلى جانب دول مجلس التعاون الخليجي الأخرى، هو أمرٌ حددته هذه الحكومات على أنه أولوية مركزية لها، وكنت قد تطرقت إليه في السؤال السابق، ألا وهو تحويل الإمكانات البشرية إلى قيادة قادرة على تحقيق الانجازات. وهذا يعد أمراً في غاية الأهمية، حيث أن الاستثمار في تطوير القادة المحليين ودمجهم بشكل متوازن مع عدد من المواهب الإقليمية والدولية يضمن الاتساق في وضع وتنفيذ الاستراتيجية، فضلاً عن تحقيق النمو المستدام طويل الأجل.

بداية هل يمكن أن تحدثنا عن جامعة دريك وما هي الأولويات التعليمية التي تعمل عليها لسد الفجوة في سوق العمل؟
أطلق مركز التعليم التنفيذي في جامعة دريك مؤخراً برنامج "قيادة الآخرين" الرائد في كلٍ من دبي ولندن. ويعمل فريق المركز على فرضية راسخة هي أنه لا توجد إجابة سهلة أو عالمية لمعالجة قضية تنمية المواهب. ويجب أن يعكس هذا الحل المنطقة أو السوق أو الشركة التي تشرف عليها.
ومع أخذ ما سبق بعين الاعتبار، نركز حالياً على إنشاء برامج تمكّن القوى العاملة من اتباع نهج منظم لفهم وتحسين مهاراتهم وأسلوبهم القيادي، في الوقت الذي نواكب فيه المتطلبات المحددة لوظائفهم. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الأولوية الأساسية في جميع خدماتنا تركز على زيادة المدى الذي يمكن من خلاله تنفيذ جميع محتويات البرنامج بشكل مباشر، وتقديم قيمة حقيقية وقابلة للقياس.

ما هي المهارات غير التخصصية المطلوبة اليوم في سوق العمل المحلي والعالمي؟
لقد أصبح أصحاب العمل يقدرون وبشكل ملحوظ المهارات التي يملكها الموظفين مثل التواصل مع الأشخاص والقدرة على التكيف وحل المشكلات، وهي مهارات تعتبر ضرورية لقادة الأعمال في هذا الوقت. ففي دراسة استقصائية أجريت مؤخراً وشملت 11 ألف من قادة الأعمال والموارد البشرية حول العالم، شدد المشاركون في هذه الدراسة على أهمية التعاون بين أصحاب المصلحة الذين يشغلون المناصب القيادية في الشركة.
يجب أن يكون قادة الأعمال من أصحاب المؤهلات العامة فضلاً عن كونهم متخصصين، ويعملون بالتنسيق مع الآخرين لحل مشاكل الشركة المعقدة. ولا يمكن تحقيق هذا التعاون دون وجود تواصل فعال في الشركة. ولقد أشار الرئيس التنفيذي لشركة لينكد إن جيف واينر، إلى ذلك مؤخراً عندما اعتبر أن الاتصالات بين الأفراد تعد الفجوة الأكبر في مهارات العاملين في الولايات المتحدة.
وتعتبر هذه الأنواع من "المهارات الشخصية" ذات أهمية خاصة في دولة الإمارات، حيث يميل قادة الأعمال إلى إيلاء قيمة كبيرة لفترات التشاور وبناء التوافق الطويلة (بالمقارنة مع الشركات في الولايات المتحدة). وبالإضافة إلى ذلك، فقد اجتذب النمو الاقتصادي السريع مجموعة متنوعة من العمال من جميع أنحاء العالم. وكما ذكرت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في تقريرها للعام 2015، والذي حمل اسم "مهارات أفضل، وظائف أفضل، حياة أفضل: نهج استراتيجي لسياسات التعليم والمهارات في الإمارات العربية المتحدة"، فإن الناس بحاجة إلى مهارات قوية وشخصية لمساعدتهم على النجاح في سوق العمل، بالإضافة إلى مجموعة من المهارات التي تدعم مساهمتهم في تحسين النتائج الاجتماعية وبناء مجتمعات أكثر تماسكاً وتسامحاً".

كيف يمكن للأفراد تطوير وصقل هذه الفئة من المهارات (غير المرتبطة بالتخصص)؟
يجب على الشركات أن تستثمر بشكل دائم في تنمية رأس مالها البشري. كما أن أفضل كليات إدارة الأعمال وبرامج التعليم التنفيذي أصبحت تدرك اليوم أهمية تطوير المهارات الشخصية، وتعمل على تعديل مناهجها وفقاً لذلك. ويضم برنامج "قيادة الآخرين" في جامعة دريك تدريباً مكثفاً ومخصصاً يشمل تطوير المهارات الشخصية. كما أن المبادئ التي توجه برنامج دريك هي الاستجابة المباشرة لتحديات القوى العاملة العالمية، والتي تتطلب من القادة تفهم أسلوب قيادتهم وطريقة تكييف هذا النمط مع زملائهم وشركاتهم وأصحاب المصلحة والأسواق المتنوعة التي يعملون فيها.

هل يمكن تقدير النسبة التي تساهم بها هذه المهارات بفرص توظيف الأفراد مقارنة مع المهارات والخبرات التخصصية؟
لا يمكننا تحديد مدى أهمية توفر مهارات مثل حل المشكلات والتواصل بين الأفراد ومراعاة الاعتبارات الثقافية والذكاء العاطفي والمهارات الأخرى. ففي العديد من الدراسات الاستقصائية، ذكر قادة الأعمال ومدراء الموارد البشرية أن المهارات الشخصية تملك الأهمية ذاتها أو أكثر مقارنة مع المهارات والخبرات المتخصصة. وتشير الدراسات الاستقصائية أيضاً إلى أن التدريب على المهارات الشخصية يمكن أن يعزز الإنتاجية بين العمال على جميع مستويات الشركة.
وكما أشرت سابقاً، فإن وتيرة النمو الاقتصادي والتغيير التقني في دولة الإمارات تجعل من القدرة على التكيف وحل المشكلات ومهارات التواصل بين الأشخاص ذات أهمية خاصة بالنسبة لقوى العمل الإقليمية.


كيف تختلف بيئة العمل في دبي عن نظيراتها في المنطقة وباقي المدن في العالم، وهل هناك متطلبات أو مميزات معينة؟
تتمتع دبي بموقع فريد يعتمد على حقيقة بسيطة هي أن 85% من سكانها هم من المغتربين، حيث يضعها انفتاحها ونمط حياتها سريع الوتيرة ونظرتها المبتكرة كإحدى أفضل الخيارات في العالم للمتخصصين ذوي المهارات العالية للعيش والعمل. وهذا يعني أنها قادة على اجتذاب مجموعة من أفضل رؤوس المال البشرية حول العالم.
ومع ذلك، فإن التحديات التي تظهر نتيجة لذلك لا تقل أهمية عن الفوائد، مثل بيئة العمل متعددة الثقافات والمتنوعة التي تحتاج إلى إدارة متميزة جداً، ومجتمع العمل الذي يتميز بسرعة تنقل المهارات والمواهب عالية الكفاءة فيه، بالإضافة إلى تطوير مهارات المواطنين لاستلام المناصب القيادية. وتمتلك حكومة الإمارات العربية المتحدة مشاريع فعالة لمواجهة هذه التحديات، حيث تعمل الشركات والمؤسسات العامة (مثل الجامعات) بتنسيق كامل لمواجهة هذه التحديات.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة