روبوت عنصري قد يجري مقابلة عمل لك في المرة القادمة

وكأن ضعف سوق العمل والمخاوف من تضاؤل فرص العمل بسبب المحاباة (الواسطة) لا تكفي لزيادة هموم الباحثين عن عمل، هو تقرير صحفي جديد يحذر من توجه شركات عالمية كبرى للذكاء الاصطناعي الذي يتسم بالعنصرية في حالات كثير ضد النساء وغير ذوي البشرة البيضاء
روبوت عنصري قد يجري مقابلة عمل لك في المرة القادمة
الإثنين, 23 أبريل , 2018

يختزل التوظيف بالذكاء الاصطناعي الوقت بنسبة 70% بحسب مزاعم شركة تطور أداة تسمى ميا Mya، ولكن مع بدء شركات عالمية كبرى باعتماد اسلوب روبوتي للاختيار من المتقدمين للوظائف لديها، صدرت تحذيرات من قرارات عنصرية محتملة في هذه الأنظمة.

ومثلا، تعتمد كل من يونيلفر وهيلتون على شركة توظيف تدعى هاير فيو Hirevue التي تستخدم تحليلا بالذكاء الاصطناعي لاختيار المرشحين للوظيفة.

وتعتمد هذه الشركات على مقابلات الفيديو في الشرق الأوسط أيضا لإخضاع المتقدمين لذات الطريقة التي تعمد على الذكاء الاصطناعية والأدوات الروبوتية.

يأتي ذلك وكأن ضعف توليد الوظائف الجديدة والمخاوف من تضاؤل فرص العمل بسبب المحاباة (الواسطة) لا تكفي لزيادة هموم الباحثين عن عمل، ها هو تقرير صحفي جديد يحذر من توجه شركات عالمية كبرى للذكاء الاصطناعي الذي يتسم بالعنصرية في حالات كثير ضد النساء وغير ذوي البشرة البيضاء.

وتستخدم شركات أمريكية حاليا أدوات الذكاء الاصطناعي لفرز المتقدمين للوظائف قبل البدء بمقابلات العمل حيث يتم استبعاد المرشحين بالاستناد لتحليلات لمقابلات أولية بكاميرات ترتبط بأدوات الذكاء الاصطناعي لقراءة تعابير الوجه وتحليل الصوت وغير ذلك من آلاف من النقاط التي تخضع للمقارنة مع افضل الموظفين الحاليين.

وتكمن المشكلة في ذلك في أن أنظمة الذكاء الاصطناعي قد تم بناؤها من قبل مبرمجين ذكور وبيض وباستخدام أصوات من الذكور وصور وجوه رجال بيض، مما يؤدي إلى تقييم سلبي للأصوات الأنثوية والوجوه غير البيضاء وبالتالي واتخاذ الذكاء الاصطناعي لقرارات سلبية ضد هؤلاء الناس من غير البيض وكذلك من الإناث، أي ان النتيجة ستكون عنصرية أو متحيزة للذكور.

ويمكن لروبوت ميا أن يوجه أسئلة يستشف منها جنس وإثنية المرشح للوظيفة أو عوامل أخرى مثل مكان السكن الذي يتربط بشريحة معينة من القدرات الشرائية وغيرها، وهو الأمر الذي واجهته زيروكس قبل سنوات حين تم رفض مرشح من ذوي البشرة السمراء بسبب موقع سكنه البعيد عن مقر العمل.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج