مجانا، تدريب في "مهارات من غوغل"

منصة إلكترونية باللغة العربية ترتقي بطموحات الشباب من خلال خطوات مهنية تواكب المستقبل
مجانا، تدريب في
الخميس, 19 أبريل , 2018

أطلقت غوغل مؤخرا برنامج «مهارات»  في مركز الشباب في جميرا أبراج الإمارات،لتحقيق تقدم في تطوير المسيرة المهنية للشباب وفرص تطوير الأعمال والمشروعات الخاصة.

يؤمن مهارات وهو برنامج مجاني باللغة العربية، بناء المهارات الرقمية لمستخدميه من خلال دروس تدريبية إلكترونية.

https://learndigital.withgoogle.com/maharatgoogle

وتتضمن التدريبات مهارات حيوية مثل إدارة الوقت بفاعلية، ومهارات إنشاء خطة طويلة الأمد على وسائل التواصل الاجتماعي

ومهارات وأساليب التصدير وتوسيع نشاطك التجاري عالميًا

 

وكشف مات بريتن، رئيس العمليات التجارية لدى «غوغل» في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، أن «غوغل» أصبحت جزءاً من حياة الأفراد حول العالم، فمن خلالها تعلم الكثيرون من أصحاب الشركات كيفية الانطلاق بمشروعاتهم، واكتساب أفكار وخبرات جديدة ساعدتهم على تطوير أعمالهم والارتقاء بأنفسهم وشركاتهم.

ولفت إلى أن إطلاق برنامج «مهارات من غوغل» يساهم بشكل جدي في بناء مستقبل الأشخاص المنخرطين في سوق العمل، وأنه يكمل مسيرة النجاح التي بدأتها الشركة منذ وقت طويل في مجال تطوير الخدمات، التي ترتقي بالمهارات المهنية لدى الأفراد عبر الإنترنت بحسب صحيفة البيان.

وأشار مات بريتن إلى أن البرنامج يضع العالم الرقمي بين أيدي المستخدمين، ويوفر دورات تدريبية مرنة ومخصصة تساعد على تنمية المسار الوظيفي أو النشاط التجاري، كما يستعرض قصص نجاح لأشخاص تمكنوا من تحقيق أهدافهم وحولوا شغفهم إلى واقع فعلي.

وفي الحفل، أعلنت شركة غوغل عن منح مليون دولار لمؤسسة «إنجاز العرب» وهي مؤسسة إقليمية غير ربحية، بهدف تدريب 100 ألف طالب في 14 بلداً من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والتركيز على الطلاب الشباب في المناطق المحتاجة.

مأزق

وتحدث طارق عبدالله، رئيس قسم التسويق في شركة «غوغل» بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عما سيضيفه برنامج «مهارات من غوغل» للشباب ولسوق العمل، مستعرضاً عدة حقائق وأرقام ومؤشرات تؤكد على أهمية الحاجة له.

فبحسب بحث صادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي العام الماضي، ذكر أن وظيفة واحدة من أصل 5 وظائف في العالم العربي ستتطلب مهارات رقمية ليست متاحة اليوم على نطاق واسع، كما أكد أن 51% من الشباب يعتبرون أن البطالة هي المأزق الأكبر الذي سيواجهونه، فيما يعتقد 38% منهم أن دراستهم تزودهم بالمهارات اللازمة لسوق العمل.

مشاركة المرأة

ووقعت شركة «غوغل» اتفاقية مع مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز الخيرية «مسك» بهدف توفير التدريب لأكثر من 100 ألف طالب في السعودية، إلى جانب مشاركة النساء في البرامج التدريبية بنسبة 50%، ما يعزز حضور المرأة في سوق العمل.

عقِب الحفل جلسة نقاشية تحدث فيها كل من خلفان بلهول الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، ونجلاء المدفع مديرة مركز الشارقة لريادة الأعمال «شراع»، وربيع عطايا المؤسس والمدير التنفيذي لموقع بيت. كوم، وليلى حطيط الشريك والمدير الإداري لمجموعة بوسطن للاستشارات، ناقشوا .

فيها عدة موضوعات متعلقة بالأعمال والمشروعات، ليؤكد خلفان بلهول أن المشروعات المبتكرة عادة ما تبدأ من أصحاب الأعمال لتتبنى الجهات أو الحكومات مشروعاتهم بعد ذلك، إلا أن الحكومة في دبي كسرت القواعد بالرؤى المتفردة للقيادة الحكيمة، والأفكار الملهمة، التي تتحول إلى مشروعات أبهرت العالم.

وتحدثت نجلاء المدفع عن سوق العمل، وهاجس البطالة الذي يترصد للكثير من الخريجين، لافتةً إلى أن أهمية الانطلاق نحو المشروعات الخاصة المتميزة.

الابتكار والشباب مقومان أساسيان للنجاح

«البيان» التقت خلفان بالهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، ليؤكد أن الابتكار من أبرز العناصر التي تقوم عليها مؤسسة دبي للمستقبل، وقال: الابتكار والشباب، مقومان أساسيان للنجاح، فالثورة الصناعية الرابعة تعتمد على الشباب، والابتكارات والأفكار الجديدة مصدرها الشباب.

ومن خلال الدعم المتواصل الذي يقدمه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، برزت طاقات شبابية كبيرة وكامنة، وفي مؤسسة دبي للمستقبل نعتمد على ابتكارات الشباب، حيث أن أغلب المشروعات التي تقوم بها المؤسسة كمبادرة مليون مبرمج عربي أو مسرعات المستقبل أو متحف المستقبل وغيرها، تعتمد بشكل كبير على الشباب كونهم هم المستقبل.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج