لأول مرة، فتح باب المشاركة في جائزة جيمس دايسون وإطلاقها لأول مرة في الإمارات

فتح باب المشاركة في جائزة جيمس دايسون وإطلاقها لأول مرة في المكسيك والإمارات والسويد والفلبين
لأول مرة، فتح باب المشاركة في جائزة جيمس دايسون وإطلاقها لأول مرة في الإمارات
الثلاثاء, 03 أبريل , 2018

في إطار دعوة عالمية لمبتكري الحلول أعلن المخترع جيمس دايسون  عن سعيه خلف اختراعات مبتكرة حول العالم
وفتح باب المشاركة في جائزة جيمس دايسون وإطلاقها لأول مرة في الإمارات والسويد والفلبين والمكسيك.

وبات باب المشاركة في جائزة جيمس دايسون مفتوحاً الآن أمام جميع الراغبين في التسجيل، مما يمنح الطلاب والخريجين الجدد من اختصاصات الهندسة والتصميم فرصة فريدة لعرض ابتكاراتهم على منصة عالمية.

تتلخص المسابقة في تصميم شيء ما يساهم في حل مشكلة بغض النظر عن حجمها، كبيرة كانت أم صغيرة. وسيحصل الفائز في المسابقة على تغطية دولية لافتة من خلال هذه المسابقة، بالإضافة إلى جائزة مالية بقيمة 30,000 جنيه إسترليني بما يقارب 155,000 درهم إماراتي وذلك لتطوير فكرته.


هذا واكتسبت جائزة جيمس دايسون حجماً متزايداً من التقدير الدولي على مدار الأربعة عشر عامًا الماضية، حيث جذبت أفكارًا رائعة من جميع أنحاء العالم. وبالإمكان العثور على الإبداع في أي مكان، وتهدف الجائزة إلى دعم أكبر عدد ممكن من المخترعين الشباب. وستشمل المسابقة السنوية هذا العام مشاركات من أربع دول جديدة تنضم للمشاركة في المسابقة، وهي المكسيك والإمارات العربية المتحدة والسويد والفلبين، ليصل عدد الدول المشاركة إلى 27 دولة.
وفي تعليقه على هذه المسابقة، يقول جيمس دايسون: "يتمتع المهندسون والمصممون الشباب بمنظور مختلف وذكاء جامح يجعلهم بارعين بشكل لا يصدق في حل المشكلات. وقد تتعرض أفكارهم للرفض في كثير من الأحيان، إلا أنهم إذا وجدوا الرعاية والاهتمام المناسبين سيبدعون بشكل خلّاق. وإن تطوير أي منتج أو تقنية هو عملية طويلة وشاقة، ومن هنا فإن جائزة جيمس دايسون تحتفل بالشباب المبدع الذي يبدأ في هذه العملية ويمضي بها. وتستهدف الجائزة الجيل القادم من المخترعين، وسوف تدفعهم لتحقيق النجاح في المستقبل. وأنا متحمس للغاية لرؤية الأفكار المثيرة التي سيقدمونها في هذا العام."

وتكرّم المسابقة المصممين والمهندسين البارزين الذين يتحدّون الوضع الراهن ويقدمون حلولاً أقل تكلفة وجهداً. وغالباً ما تكون أفضل الاختراعات هي أبسطها، ولكنها توفر حلاً ذكيًا لمشكلة في العالم الحقيقي. وقد سعى الفائزون السابقون إلى معالجة مواضيع تتعلق بالصيد الجائر للأسماك والاستدامة في صناعة الملابس، ومخلفات الطعام. وفي العام الماضي، ذهبت الجائزة الدولية إلى جهاز "sKan"، وهو عبارة آلة منخفضة التكلفة للتشخيص المبكر لسرطان الجلد، تم تصميمها لتحول دون التشخيص الخاطئ. وقبل ذلك الجهاز، حصدت خوذة EcoHelmet، جائزة المسابقة، وقد تم تصميم هذه الخوذة الخاصة بالدراجة الهوائية والقابلة للطي بالكامل، لبرامج مشاركة الدراجات. ومع تزايد التقدم التكنولوجي وتطوير المنتجات بشكل سريع، باتت المسابقة تشهد مشاركات متزايدة في مجالات التعلم الآلي، والروبوتات، ودمج البرامج والأجهزة.


وفي سياق تعليقه على المسابقة، قال فريق جهاز " sKan": "لقد كان الفوز بجائزة جيمس دايسون فرصة مثيرة ومُذهلة، حيث فتحت لنا التغطية الإعلامية الكبيرة التي حصلنا عليها في جميع أنحاء العالم، العديد من الأبواب. وقد استطعنا بفضل تلك التغطية الإعلامية الاتصال مع نخبة من كبار الخبراء، ونحن نواصل التعلم منهم لنتمكن من تطوير جهاز " sKan" للمساعدة في حل المشكلات التي قد تحصل في عملية تشخيص سرطان الجلد اليوم".
وفي العام الماضي، فاز فريق "Petit Pli" من المملكة المتحدة، عن تصميم ملابس قابلة للتوسع في كلا الاتجاهين، الأمر الذي يجعل منها ملائمة للأطفال باستمرار أثناء نموهم. وتناسب تصاميم Petit Pli الحالية الأطفال من ستة إلى 36 شهرًا.


وفي تعليق له، يقول ريان ياسين، مؤسس شركة Petit Pli: "لقد كانت الاستجابة التي حصدها منتج Petit Pli على مستوى العالم مذهلة وضخمة. ومنذ حصولنا على جائزة جيمس دايسون في المملكة المتحدة، أتيحت لنا فرصة عرض منتجنا في أسبوع التصميم الهولندي، ومهرجان WIRED Live، وأسبوع دبي للتصميم، كما شاركنا في محادثات في المكسيك ودبي ولندن. وينصب تركيزنا الآن على تطوير المنتجات ووضع اللمسات الأخيرة على سلاسل التوريد المحلية والدولية. وقد اختبرنا حتى الآن أكثر من 200 تركيبة من المواد، ويسرني القول أن النتائج واعدة للغاية. ومنذ بدء اهتمام الصحافة الدولية بنا، قام الآلاف بالتسجيل في قائمة بريدنا الإلكتروني لمعرفة موعد البدء ببيع المنتج، وأنا متحمس للغاية وأنتظر الإعلان عن ذلك الموعد بفارغ الصبر. وفي الحقيقة هذا الأمر جدير بالترقب."

شاهد مشاركات العام الحالي على موقع المسابقة

https://www.jamesdysonaward.org/ar-ae/2018-entries/

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة