قناة سعودية تفصل مقدم برامج بعد تبليغه شابا بوفاة والده على الهواء

قناة سعودية أحدثت بلبلة واسعة بعد تبليغ متسابق بوفاة والده على الهواء مباشرة.
قناة سعودية  تفصل  مقدم برامج بعد تبليغه شابا بوفاة والده على الهواء
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 02 أبريل , 2018

أعلنت قناة (بداية) الفضائية، الأحد (الأول من أبريل 2018م)، إن إذاعة خبر وفاة والد المتسابق إبراهيم عواد، على الهواء مباشرة، كان اجتهادًا شخصيا من مشرف وأحد مُعدي الفترة، نافيةً إطلاع حكومة القناة على الحالة، أو الرجوع لها في طلب الإذن.

وأوضحت أنها لاحظت الموقف خلال البث فتداركت الأمر وخرجت لفاصل مباشرة، مؤكدةً حرصها على عدم المساس بالمشاعر الإنسانية، ووجوب تقديرها في كافة المحتويات التي تُنتهجها، مشيرةً إلى أنها أوقفت المعد ومشرف الفترة، وبدأت الأستجواب، وسيتم فصل المتسبب في الخطأ.

ونشرت القناة على تويتر تغريدة تقول فيها": قررت قناة بداية ما يلي : اولاً فصل المتسببين وحل ادارة القناة ثانياً تعيين كل من الاستاذ فواز الحارثي مديراً للقناة والاستاذ فيصل الهويمل مديرا لادارة المحتوى.

وكان أحد برامج القناة السعودية، قد بث لحظة انهيار أحد المتسابقين عندما أعلمه المقدم بوفاة والده على الهواء.

تسبب الفيديو في موجة غضب عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث وصف مغردون هذا التصرف بالمتاجرة بالمشاعر الإنسانية، وأطلقوا هاشتاغ #بداية_تتاجر_بمشاعر_المتسابقين طالبوا من خلاله بعاقبة المذيع ومعدي البرنامج بحسب موقع بي بي سي عربي.


أعاد الفيديو الحديث حول المتاجرة بآلام الناس على وسائل الإعلام، فطالب مغردون بتفعيل مقص الرقيب وبوضع حد لما سموه بتسليع المشاعر.

وغرد كساب العتيبي:"أتمنى محاسبة هذه القناة كونها أثبتت سُخفها وامتهانها لمشاعر الناس في سبيل البحث عن الشهرة والأضواء. أي بشرٍ هم؟. أساليب رخيصة."

وعلى نفس المنوال، غرد عياد الزهراني :" بصراحة ما حدث هو تجرّد من الانسانية .. رحم الله والد المتسابق وغفر له .. وأتمنى من الجميع عدم نشر المقطع .. لنرتقي."

أما المغرد محمد التوم فدافع عن القناة قائلا:" بدايه_تتاجر_بمشاعر_المتسابقين بالنهاية يعتبر خطأ فردي غير مسؤول .. ولاننسى إيجابيات قناة #بداية."

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج