نتفليكس وأمازون وأخواتها يهددن مستقبل بي بي سي

نشرت شبكة بي بي سي تقريرها السنوي محذرة من أنها تتعرض لمنافسة تهدد وجودها مع صعود عمالقة أمريكيين مثل أمازون ونتفليكس
نتفليكس وأمازون وأخواتها يهددن مستقبل بي بي سي
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 29 مارس , 2018

نشرت شبكة بي بي سي تقريرها السنوي محذرة من أنها تتعرض لمنافسة تهدد وجودها مع صعود عمالقة أمريكيين مثل أمازون ونتفليكس.

التقرير (بـ56 صفحة) حمل تحذيرا من ضعف موارد الشبكة مقارنة مع غيرها ، ويرسم التقرير صورة قاتمة للشبكة مع تحول المشهد الإعلامي بسرعة في السنوات الأخيرة وسيواصل تقلباته بسبب هيمنة عدد قليل من الشركات الأمريكية الإعلامية العملاقة مع موارد إبداعية ومالية هائلة يترتب عليها حصر شبكة بي بي سي في بيئة تنافسية ضارية مما يهدد المحتوى البريطاني والمنتجات الإبداعية فيه بحسب التقرير.

وتنوي المؤسسة التركيز على تخصيص منصتها أي بلاير iPlayer مع تكثيف البث المباشر عبره، وتنوه إلى أن  فئة الشباب البريطاني تصغي لأول مرة لخدمات بث الموسيقى الأمريكية مثل أبل ميوزيط وسبوتيفاي أكثر من راديو بي بي سي.

وأدرج التقرير نسبة توظيف الإناث التي بلغت 48.2% العام الماضي - لكل الفئات، وقرابة 42.1 % في مستوى الإدارة العليا.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج