تعرف على المشروعين في أبوظبي ودبي باستثمار مشترك بين شركتي إعمار والدار

الشركتان ستشتركان في تطوير مشروع بجزيرة السعديات في أبوظبي ومشروع إعمار بيتش فرونت في دبي وهو جزيرة صناعية سكنية يجري تطويرها قبالة ساحل الإمارة قرب جزيرة نخلة جميرا.
تعرف على المشروعين في أبوظبي ودبي باستثمار مشترك بين شركتي إعمار والدار
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 20 مارس , 2018

تم اليوم الإعلان عن شراكة استراتيجية بين شركتي الدار العقارية "الدار" وإعمار العقارية "إعمار" لإطلاق وجهات عالمية جديدة تعزز المشهد العمراني في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث ستركز الشراكة الاستراتيجية، في باكورة أعمالها، على مشروعين في أبوظبي ودبي كاستثمار مشترك بينهما.

ويقع مشروع "سعديات غروف" الذي سيتم تطويره في أبوظبي في قلب المنطقة الثقافية بجزيرة السعديات التي تعتبر من أبرز المواقع في العاصمة وسيكون المشروع من أكثر المناطق جاذبيةً حيث سيصبح نقطة استقطاب لجزيرة السعديات التي تتميز بالمناظر الطبيعية، والمراكز الثقافية، والمعالم المعمارية الفريدة، فضلاً عن الإمكانات الواسعة التي تتيحها لقطاع الأعمال.

كما يوفر المشروع التطويري حلقة وصل رئيسية بين متحف اللوفر أبوظبي الذي تم افتتاحه في نوفمبر 2017، ومتحف الشيخ زايد الوطني، أول متحف وطني لدولة الإمارات، ومتحف جوجنهايم أبوظبي.

ووفقا لوكالة أنباء الإمارات، يضم المشروع التطويري متعدد الاستخدامات، الذي يتوقع افتتاحه في العام 2021، نحو 2000 وحدة سكنية، وفندقين عالميين، و400 شقة فندقية بالإضافة إلى محال للتجزئة والترفيه على مساحة 130 ألف متر مربع وقد تم تصميمها لتناسب أنماط الحياة المستقبلية، وتلبي متطلبات وتوجهات الحياة المعيشية لجيل الألفية.

ويأتي المشروع التطويري في إطار عمليات التنمية والتطوير المستمرة في أبوظبي ويسهم في ترسيخ مكانة المنطقة الثقافية فيها كمركز رائد للفنون، ووجهة سكنية فريدة.

وفي دبي .. ستقوم الدار بالشراكة مع إعمار في تطوير الوجهة الجديدة، "إعمار بيتشفرونت"، الجزيرة الخاصة على الخليج العربي التي ستضم وجهات ترفيهية وعصرية متنوعة تتضمن المطاعم والمقاهي والملاعب الشاطئية والمنافذ التجارية المنتشرة على امتداد ممشى الواجهة المائية.

ويمكن لسكان "إعمار بيتشفرونت" الذي يضم 7000 وحدة سكنية، الوصول إلى شاطئ رملي خاص بطول 1.5 كيلومتر.

ويقع مشروع "إعمار بيتشفرونت" على شارع الملك سلمان بن عبد العزيز في المنطقة بين "جميرا بيتش رزيدنس" و"نخلة جميرا". ويمكن الوصول إليه مباشرةً من شارع الشيخ زايد ومرسى دبي.

وهو ما يتيح للسكان أن يكونوا جزءاً من مشروع "دبي هاربور" الذي يتم تطوره من قبل شركة مِراس ويضم مركزاً للتسوق يطل على الواجهة المائية إضافة إلى أكبر مرسى في الشرق الأوسط بطاقة استيعابية تبلغ أكثر من 1100 قارب، إضافة إلى نادي اليخوت والفنادق الفاخرة والمتاجر والمطاعم والمرافق الترفيهية.

وستركز الشراكة الاستراتيجية بين شركتي "الدار" و"إعمار" على تطوير وجهات متميزة في عدد من المناطق الجذابة في دولة الإمارات حيث ستقوم بإطلاق مشاريع تطويرية متكاملة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة