رعاية المواهب الموسيقية الناشئة عبر تعاون سنتربوينت وأنغامي

الشراكة تأتي في إطار حملة شاملة تهدف إلى تجسيد الشعار الجديد لعلامة التجزئة تحت مسمى "خليهم يشوفوك"
رعاية المواهب الموسيقية الناشئة عبر تعاون سنتربوينت وأنغامي
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 14 مارس , 2018

تعاونت ’سنتربوينت‘ مع ‘أنغامي’ لإطلاق موسم جديد من جلسات "أنغامي الفنية" (’أنغامي سيشنز‘). وفي إطار هذا التعاون، ستقوم ’سنتربوينت‘ بتقديم الدعم لهذه الجلسات ذات الشعبية الواسعة في سبيل رعاية المواهب الموسيقية الناشئة على مستوى المنطقة.  

وكانت ’سنتربوينت‘ قد أطلقت مؤخراً حملتها التسويقية الجديدة "خليهم يشوفوك"، والتي تتركز إلى الإيمان بدور الأزياء بوصفها عاملاً يساعد على تخطي القلق وتعزيز الثقة بالنفس. وضمن هذا السياق، تأتي هذه الشراكة، التي أبصرت النور بمساعدة من  ’وكالة عالمية، ويف ميكر‘ الوكالة الرائدة في مجال التخطيط الإعلامي، لتجسد هذا الشعار على أرض الواقع من خلال سلسلة تضم ثماني جلسات فنية من ’أنغامي‘ (’أنغامي سيشنز‘)، والتي ستبدأ في أبريل من عام 2018 وتستمر لمدة 18 شهراً، وفقاً لبيان صحفي وصل أريبيان بزنس.

وتهدف حملة ’أنغامي سيشنز‘ برعاية ’سنتربوينت إلى دعم الفنانين الواعدين في المجال الموسيقي من خلال توفير فضاء للتسجيل يؤدون فيه جلسات حية، والتي سيتم بثها للجمهور أيضاً. وبالإضافة إلى الجلسات، ستضم الحملة إعلانات عبر الإنترنت إلى جانب التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي وحملات العلاقات العامة؛ كما ستشمل النشاطات النوعية تخصيص صفحة مستقلة لحملة "خليهم يشوفوك" على الموقع والتطبيق الإلكتروني لـ "أنغامي"، والتي ستضم محتوى مختاراً من الجلسات الفنية.

وفي معرض تعليقه على هذه الشراكة، قال سايمون كوبر، رئيس ’سنتربوينت‘: "تشكل تنمية المواهب الناشئة ومساعدة أصحابها على تحقيق طموحاتهم مسعىً سامياً ننظر إليه بأعلى درجات الاحترام والتقدير، ومن هنا جاءت شراكتنا مع "أنغامي"، والتي تعكس الرسالة التي تجسدها حملتنا "خليهم يشوفوك". ولذا فنحن مسرورون بالدور الذي سنلعبه في مساعدة "أنغامي" على الترويج لأهم المواهب الفنية على مستوى المنطقة، ونشعر بحماسةٍ كبيرة حيال ’أنغامي سيشنز‘ والتي نأمل أن يستمتع عملاؤنا الأعزاء بها".

وتُشتهر "أنغامي" بأنها توفر عدداً غير محدود من الأغاني العربية والأجنبية تناسب الأذواق الشخصية للمشتركين أينما كانوا عبر هواتفهم الذكية ومن خلال الإنترنت على حد سواء. وتعزيزاً لهذه الرؤية، تأتي الجلسات الفنية ’أنغامي سيشنز‘، والتي يتم إنتاجها في كل من الإمارات العربية المتحدة ولبنان، لتتيح للفنانين الناشئين تقديم مواهبهم إلى مستخدمي الخدمة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والذين يزيد عددهم عن 50 مليون شخص.

من جانبه، قال إيدي مارون، الشريك المؤسس لـ "أنغامي" بالقول: "دائماً ما نسعى إلى التعاون مع العلامات الأخرى التي تشاطرنا القيم ذاتها وتتبنى نفس الاستراتيجية المتمحورة حول الاهتمام بالموسيقى، ولذا فإننا نعتقد أننا قد اكتسبنا شريكاً رائعاً لدعم جلساتنا الفنية ’أنغامي سيشنز‘ من خلال تعاوننا مع ’سنتربوينت‘، وخاصة بعد حملتها الجديدة التي تحمل عنوان ’خليهم يشوفوك‘. ونحن على ثقةٍ بأن هذه الشراكة ستساعدنا على الوصول إلى شريحة جديدة من عشاق الموسيقى. ولذا نود أن نشكر ’سنتربوينت‘ على العمل المشترك بيننا من أجل الترويج لأعمال موسيقية مذهلة من إبداع باقة مميزة من الفنانين المحليين".

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج