هل استخدام البلوتوث أثناء القيادة مسموح في السعودية؟

الإدارة العامة للمرور تحسم ملف استخدام الجوال عبر سماعة خارجية واستخدام البلوتوث والسماعات والسبيكر
هل استخدام البلوتوث أثناء القيادة مسموح في السعودية؟
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 01 مارس , 2018

حسمت الإدارة العامة للمرور السعودية ملف استخدام الجوال عبر سماعة خارجية أثناء القيادة وذلك في سياق ردها على تساؤل مواطن عبر حسابها على موقع تويتر حول استخدام "البلوتوث والسماعات والسبيكر" من المخالفة.

وأكدت إدارة المرور على أن المكالمات الهاتفية بالجوال أثناء القيادة عن طريق استخدام السماعات دون مسك الجوال سواءً تلك التي تعمل بتقنية البلوتوث أو المتصلة بأسلاك، تعتبر مخالفة بسبب "الانشغال بغير الطريق أثناء القيادة".

وقالت المواطن عبر تويتر، بحسب وسائل إعلام محلية، "السلام عليكم، نشكركم لجهودكم الثمينة، السؤال الذي أردت عنه الإجابة: هل يسمح لي باستخدام الجوال عن طريق السماعات، سواء بتقنية البلوتوث أو السماعات السلكية، مع العلم أن يدي خاليتان من استخدام الجوال وشكراً".

وكان رد المرور كالتالي "عزيزنا الكريم توجد مخالفة على استخدام الجوال باليد أثناء القيادة، وكذلك مخالفة الانشغال بغير الطريق أثناء القيادة.. شكراً لتواصلك".

وكانت الإدارة العامة للمرور أعلنت في وقت سابق عن البدء في رصد مخالفات استخدام الهاتف الجوال أثناء القيادة، وعدم ربط حزام الأمان، يوم الأحد المقبل، وذلك عن طريق أجهزة الضبط الآلي، الهادفة إلى توفير بيئة مرورية آمنة، تؤدي إلى تحقيق الأهداف السامية، المتمثلة في المحافظة على أرواح الأبرياء، وخفض معدل الحوادث المرورية.

وقال المتحدث الرسمي للإدارة العامة للمرور العقيد طارق الربيعان، حينها، إن عقوبة مستخدمي الجوال أثناء القيادة هي السجن 24 ساعة، باعتبارها أحد المخالفات المؤثرة على السلامة، مُرجعاً أسباب غالبية حوادث الطرق إلى استخدام السائق للجوال أثناء القيادة، مما أدى إلى ارتفاع عدد رصد المخالفات بعد تدشين نظام "باشر".

وأوضح "الربيعان" أنه "لا يتم إيقاف من يستخدم الجوال أثناء القيادة 24 ساعة مباشرة، ولكن بعد قيام رجل المرور بإيقاف المخالف، والتأكد من سجله بالحاسب الآلي، وفي حالة وجود مخالفة مسجلة عليه من المخالفات المؤثرة على السلامة العامة، يتم عرضه على هيئة الفصل في المخالفات المرورية، للنظر في أمر إيقافه لتكرار المخالفات منه، أما من كان سجله خالياً من تلك المخالفات، فيكتفي بتسجيل المخالفة، والتأكيد عليه بعدم تكرارها، حتى لا يتعرض للإيقاف".

وكان مصدر مطلع في المرور قال، مؤخراً، إن مخالفة استخدام الجوال تحتسب بمجرد حمل الجوال باليد أثناء القيادة، سواء كان لإجراء المكالمات، أو لمتابعة مواقع التوصل أو استخدام الجوال للتصوير، أو إرسال رسائل وغيرها.

وينص نظام المرور على أن استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة، وعدم ربط الحزام من بين مخالفات الفئة الثالثة التي تستوجب غرامة مالية حدها الأدنى 150 ريالاً، وترتفع إلى الحد الأعلى 300 ريال في حال عدم التسديد خلال مدة شهر من تاريخ تسجيل المخالفة، إضافة للتوقيف مدة 24 ساعة في مخالفة استخدام الجوال، في حال كان السائق سبق له ارتكاب مخالفات مهددة للسلامة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج