رصيد ودائع لأجل لدى الجهاز المصرفي الإماراتي تقفز إلى 636.2 مليار درهم

استحوذت الودائع لأجل على 636.2 مليار درهم وبنسبة 46.1% تقريبا من اجمالي الودائع لدى الجهاز المصرفي في دولة الإمارات خلال العام 2017.
رصيد ودائع لأجل لدى الجهاز المصرفي الإماراتي تقفز إلى 636.2 مليار درهم
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 27 فبراير , 2018

استحوذت الودائع لأجل على 636.2 مليار درهم وبنسبة 46.1% تقريبا من اجمالي الودائع لدى الجهاز المصرفي في دولة الإمارات خلال العام 2017 منها 415.34 مليار درهم بالعملة المحلية و 220.85 مليار درهم بالعملة الأجنبية.

وحسب أحدث الإحصاءات الصادرة عن مصرف الإمارات المركزي فقد زاد رصيد ودائع لأجل في البنوك العاملة بمقدار 26.4 مليار درهم خلال العام 2017 الأمر الذي يعكس مدى الاقبال على هذه الشريحة من الودائع مقارنة مع ودائع تحت الطلب أو تلك التي تستهدف التوفير.

وأظهر الرصد الخاص بحركة مؤشر ودائع لأجل منذ بداية العام الماضي زيادة مضطردة في الرصيد مدعومة بارتفاع اسعار الفائدة التي شهدت أسعارها قفزات كبيرة في الفترة من شهر ديسمبر من العام 2016 وحتى الشهر ذاته من العام 2017.

ووفقا لوكالة أنباء الإمارات، قال خبراء في القطاع المصرفي إن زيادة نسبة الفائدة على الودائع ساهم في جعلها ادارة استثمارية جيدة بالنسبة لشريحة كبيرة من العملاء الراغبين بتحقيق مكاسب مضمونة مقارنة مغ بقية الأدوات الاستثمارية الاخرى.

وخلال شهر يناير من العام الماضي ارتفع رصيد الودائع لأجل لدى البنوك العاملة بمقدار 6 مليارات درهم بالغا مستوى 616 مليار درهم تقريبا مقارنة مع 610 مليارات درهم خلال شهر ديسمبر من العام 2016.

وسجل الربع الأخير من العام الماضي نشاطا كبيرا في ضخ المزيد من السيولة في الودائع لأجل وفقا لاحصاءات المصرف المركزي حيث قفز الرصيد في هذه الفترة الى 636.2 مليار درهم وهو الأعلى منذ العام 2013.

تجدر الإشارة الى أن الودائع تحت الطلب بلغت قيمتها خلال العام 2017 نحو 586.5 مليار درهم تشكل ما نسبته 43.5% من اجمالي الودائع لدى الجهاز المصرفي نهاية شهر ديسمبر الماضي.

وعلى صعيد ودائع التوفير فقد بلغت قيمتها خلال العام الماضي نحو 156.2 مليار درهم تشكل ما نسبته 11.2% من اجمالي قيمة الودائع لدى البنوك .

وتتنوع الودائع بحسب آجالها حيث تمتد من ليلة واحدة إلى اسبوع و شهر و 3 أشهر و 6 أشهر وحتى عام كامل وفقا لتصنيفات المصرف المركزي علما بأن سعر الفائدة يختلف حسب أجل كل شريحة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة