تقرير: تراجع أسعار إيجارات الشقق والفلل في ثاني أكبر مدينة سعودية

كشف تقرير لشركة جونز لانغ لاسال عن تراجع أسعار ايجارات الفلل والشقق السكنية في جدة خلال الربع الرابع 2017 بنسبة 2.4 و11% على التوالي مقارنة بنفس الربع من 2016
تقرير: تراجع أسعار إيجارات الشقق والفلل في ثاني أكبر مدينة سعودية
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 21 فبراير , 2018

كشف تقرير صادر عن شركة جونز لانغ لاسال (جيه إل إل) عن تراجع أسعار ايجارات الفلل والشقق السكنية في جدة ثاني أكبر مدينة سعودية خلال الربع الرابع من العام 2017 بنسبة 2.4 بالمئة و10.9 بالمئة على التوالي مقارنة بنفس الربع من 2016.

وقالت "جيه إل إل" في تقرير سوق العقارات في المملكة العربية السعودية للعام 2017 الصادر مؤخراً، بحسب موقع "أرقام" الاقتصادي، إن تراجع أسعار بيع الوحدات السكنية وايجاراتها نتيجة متوقعة للرسوم المفروضة على الوافدين التي من الممكن أن تحد من الطلب على الإيجارات بسبب قيام بعض الوافدين بإعادة أسرهم إلى بلادهم لتجنب دفع الرسوم.

وأوضح التقرير إن علامات الاستقرار بدأت في الظهور مع تباطؤ معدل التراجع قرب نهاية العام الماضي.

وأضاف أن أسعار مبيعات الشقق السكنية خلال هذه الفترة في جدة سجلت تراجعاً بـ 8.1 بالمئة، فيما سجلت أسعار مبيعات الفلل انخفاضاً بـ 1.9 بالمئة.

وارتفع المعروض من الوحدات السكنية خلال 2017 في جدة بنسبة 1.2 بالمئة إلى 813 ألف وحدة سكنية في 2017.

وتوقعت "جيه إل إل" أن يشهد 2018، في حال تسليم جميع المشاريع المخطط لها، أكبر عدد من الوحدات السكنية المبنية على طراز المجمعات السكنية يتم تسليمه في عام واحد في جدة، مرجحة أن يستمر هذا الاتجاه خلال المرحلة القادمة.

وتراجعت أسعار ايجارات المتر مربع الواحد للمساحات الإدارية في جدة، بحسب التقرير، بنسبة 12 بالمئة إلى متوسط سعري بقيمة 988 ريال لكل متر مربع بالربع الرابع 2017، وذلك نتيجة ضعف الطلب، والزيادة التدريجية في المعروض.

وقالت "جيه إل إل" إن المؤسسات الدولية التي تدرس تأسيس مقرات لها في جدة، ستجد ظروفاً مواتية في سوق المساحات الإدارية، حيث تتجه أنظارها صوب السوق السعودية نتيجة الإصلاحات الاقتصادية والاستثمارية الأكثر جاذبية.

وفيما يخص العرض بسوق منافذ التجزئة، لم تتغير المساحات القابلة للتأجير في 2017، وبقيت مستقرة عند 1.2 مليون متر مربع. وتوقعت "جيه إل إل" ارتفاعها بنسبة 17 بالمئة إلى 1.4 مليون متر مربع خلال 2018.

وقالت "جيه إل إل" إن رفع الحظر عن دور السينما قد يؤدي إلى حدوث زيادة في إجمالي المساحات التأجيرية في مراكز التسوق القائمة بجدة في ظل قيام الملاك بتحويل المساحات المفتوحة إلى مساحات تأجيرية، أو إدخال المساحات التي كانت محجوزة لهذا الغرض قبل الإعلان.

وبخصوص العرض الفندقي، قال التقرير إن عدد الغرف في جدة ارتفع بنسبة 10 بالمئة إلى 10.8 ألف غرفة، ويتوقع أن يرتفع بنسبة 16 بالمئة إلى 12.5 ألف غرفة في 2018، نتيجة دخول 1700 غرفة جديدة إلى السوق معظمها في مراحل متقدمة من عملية البناء.

وتراجع متوسط السعر اليوم للغرف في جدة بنسبة 1.5 بالمئة إلى 255 دولاراً حتى نوفمبر/تشرين الثاني 2017، وأرجعت هذا التراجع إلى انخفاض الطلب من جانب قطاع المؤسسات، وتغير آليات السوق، وعدم وصول الطلب من جانب قطاع الترفيه حتى الآن إلى أقصى قوة له.

وأضاف التقرير أن ضعف الأداء للقطاع الفندقي لا ينبغي أن يثني أصحاب الفنادق عن النظر في الدخول إلى السوق بجدة، حيث تتوفر الفرص أمام الفنادق التي تتجاوب مع التغير الديناميكي الذي تشهده المدينة في ظل تزايد تنافسية السوق.


ولفتت إلى أن الفنادق الواقعة بالقرب من مراكز المعارض أو المؤتمرات أو التي تقدم هذه المرافق من المرجح أن تستفيد من زيادة عدد الفعاليات الترفيهية والمؤتمرات وفاعليات الأعمال المقامة في المدينة الساحلية التي تعد الواجهة الاقتصادية للمملكة العربية السعودية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة