هل توفي سيلفستر ستالون؟

كيف انتشرت شائعات وفاة النجم الأمريكي الشهير سيلفستر ستالون كالنار في الهشيم حول العالم ؟
هل توفي سيلفستر ستالون؟
شائعة وفاة سيلفستر ستالون
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 21 فبراير , 2018

نفى الممثل الشهير سيلفستر ستالون صحة شائعات حول وفاته انتشرت بقوة على مواقع التواصل الاجتماعي وأكد هو وشقيقه "فرانك ستالون" أنه مازال على قيد الحياة وقادر على "تسديد اللكمات".

جاء ذلك بعد انتشار خبر وفاة سيلفستر ستالون، خلال اليومين الأخيرين، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وتناولت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إشاعة وفاة سيلفستر ستالون في تقرير مطول تحدثت فيه عن "كيف بدأت الشائعات؟"، وقال عادة ما تبدأ الأكاذيب المتعلقة بأخبار وفاة الممثلين والمشاهير بموقع أو شخص يرغب في نشر الشائعة، والتي ما تلبث أن تنتشر على نطاق واسع نظرا لأن المستخدمين ينخدعون بها ويصدقونها.

في حالة ستالون اعتمد مروجو الشائعة على صور زائفة بدا فيها الممثل العالمي مرهقاً جداً، وقالوا إنها له في "أيامه الأخيرة".

ويظهر الممثل في الصور المتداولة، وهو مجهد ومرهق، ولكن تبيّن أنها من كواليس أحدث أفلامه السينمائية، الجزء الثاني من (Creed) الذي ستستقبله دور العرض في العام الجاري.

وانتشرت الشائعة على الإنترنت انتشار النار في الهشيم في أثناء الليل بينما كان ستالون ومساعدوه نائمون.

وبحلول الصباح تخطت الشائعات خبر الوفاة، وبدأ الحديث عن تشييع جنازته ورثائه بين عدد هائل من معجبيه ومتابعيه.

وأصبح اسم ستالون نشطاً على محركات البحث على الإنترنت، وعاد فيديو من جنازة نجله في العام 2012 ليصبح ضمن أكثر مقاطع الفيديو مشاهدة على موقع بي بي سي نيوز.
ورفض النجم الشهير السكوت على ما حدث، وانبرى ستالون وشقيقه في دحض تلك الشائعات على مواقع التواصل الاجتماعي. وكتب ستالون بنفسه لمتابعيه على موقع إنستغرام "من فضلكم تجاهلوا هذا الغباء".

وأضاف لمحبيه "مازلت حياً وبخير وسعيد وبصحة جيدة".

وقال النجم الذي ظهر مؤخراً في مسلسل "هذا نحن" This Is Us على شبكة إن بي سي، إنه مازال قادراً "تسديد اللكمات"، في إشارة إلى دوره كملاكم في سلسلة أفلام روكي الشهيرة.

وغرّد فرانك ستالون غاضباً على تويتر "شائعات وفاة شقيقي خاطئة، ما هي طبيعة هؤلاء المرضى العقليين الذي ينشرون هذه الأخبار؟ هؤلاء خطرون ولا يستحقون مكاناً في المجتمع".

نجوم انتشرت شائعات بشأن وفاتهم عبر الإنترنت

لم يكن سيلفستر ستالون أول النجوم الذين انتشرت شائعات بشأن وفاتهم في العالم الافتراضي ولن يكون أخرهم، فهذه الأكاذيب أمر منتشر.

وتعرض النجم الشهير نفسه لمثل هذه الشائعات من قبل، وانتشر خبر وفاته على نطاق واسع في 2016، إلا أنه تبين أنه كذبة أخرى.

ووقع الكثير من النجوم والمشاهير وحتى السياسيين ضحية مثل هذه الشائعات.

وفي 2011، انتشرت شائعات حول وفاة المغني والموسيقي جون بون جوفي. وفي محاولة منه لدحض هذه الشائعة، نشر صورته وهو يحمل لافتة كبيرة مكتوب عليها "أنا في السماء وهي تشبه نيوجيرسي كثيرا".

لم يكن الممثل الصيني الشهير جاكي شان (63 عاماً) بعيدا عن هذه الشائعات هو الأخر، بل وصل الأمر تدشين أكثر من 50 صفحة على موقع فيسبوك لتأبينه وتقديم التعزية في وفاته، رغم أنه مازال حياً. وكانت أقوى الشائعات في 2011، حين انتشرت أنباء عن وفاته بسبب أزمة قلبية، وانبرى هو وجميع العاملين معه في نفيها والتأكيد على أنه مازال حياً.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج