توجهات قطاع المجوهرات في العام 2018

تحدثنا مع كريم ميرشانت، الرئيس التنفيذي والمدير العام لمجموعة ’بيور جولد‘ للمجوهرات، عن التوجهات الجديدة وتقييمه لقطاع المجوهرات في دولة الإمارات العربية المتحدة مؤخراً.
توجهات قطاع المجوهرات في العام 2018
بواسطة تميم الحكيم
الإثنين, 05 فبراير , 2018

تحدثنا مع كريم ميرشانت، الرئيس التنفيذي والمدير العام لمجموعة ’بيور جولد‘ للمجوهرات، عن التوجهات الجديدة وتقييمه لقطاع المجوهرات في دولة الإمارات العربية المتحدة مؤخراً. فكان هذا الحوار:

كيف تنظرون إلى مستقبل القطاع، وما هي التوجهات الأساسية المتوقعة؟
من المرجح أن تسجل منتجات الذهب والألماس نمواً ثابتاً بعد فترة ضبابية قد يشهدها مطلع العام 2018. أما بالنسبة للتوجهات المستقبلية المتوقعة، فهنالك ميلٌ أكيد نحو الابتكارات المعاصرة ذات النكهة المتميزة والتصاميم المخصصة التي يمكن ارتداؤها كل يوم. وتعدّ القلائد خفيفة الوزن من أبرز القطع الرائجة في الوقت الحالي خاصةً مع تشكيلات الألماس واللؤلؤ والذهب الوردي، ما يمنحنا رؤيةً للشكل الفني الذي يميز المجوهرات في المدى المنظور بما يحمله من خواص تتسم بالتنوع والجودة الاستثنائية.

كيف تقيّمون أداء مجموعة ’بيور جولد‘ للمجوهرات خلال 2017؟
شهد عام 2017 أداءً لافتاً من قبل مجموعة ’بيور جولد‘ للمجوهرات مقارنةً مع الموسم الماضي، حيث تمكّنت العلامة من ترسيخ حضورها وتعزيز حالة متينة من الاستقرار على كافة الأصعدة. وقد نجحنا في إحداث العديد من التغييرات الداخلية التي من شأنها المساهمة في إثبات وجودنا على المدى البعيد، كما حققت الشركة قفزات نوعية تجاه التخطيط والتوسع المستقبلي. لذلك يمكن القول أن مؤشرات الأداء في 2017 كانت جيدةً بالمجمل ونسعى للقيام بمجموعة من المبادرات المتميزة خلال العام القادم.

ما هي أبرز الإنجازات التي حققتها الشركة مؤخراً؟
حرصنا طوال العام على تعزيز العمليات الداخلية ضمن الشركة مع تحسين تجربة العملاء. ولهذا الغرض؛ قمنا بتطوير متجر متميز وفق مفهوم جديد وركزنا على دعم فريق المبيعات لدينا. كما نجحنا بتعديل مستويات الأسعار نحو نقاط سعرية حازت على رضى العملاء، إضافة إلى توفير وسائل دفع سهلة بالتعاون مع المصارف المنتشرة في الإمارات العربية المتحدة. وحققت سياستنا بتقديم ضمان كامل بنسبة 100% لعمليات التحويل واسترداد الأموال نجاحاً باهراً بالتزامن مع إطلاقنا العديد من العروض والحملات الترويجية، لذلك نشعر بأننا أنجزنا قسماً هاماً من أهدافنا التي رسمناها بداية العام. وعلى صعيد العلاقات الخارجية، أبرمنا مجموعةً من اتفاقيات التعاون الاستراتيجية، كما عملنا جنباً إلى جنب مع شركة ’والت ديزني‘ لطرح تشكيلات فريدة من المجوهرات ضمن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتشاركنا مع علامة ’لازوردي‘ لإطلاق مجموعة حصرية من المجوهرات عيار 21 قيراطاً في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي.

ما رأيكم بقطاعي المجوهرات والألماس في الوقت الراهن؟
يشهد قطاعا المجوهرات والألماس في الوقت الراهن نمواً مضطرداً، خاصةً مع اتساع رقعة الخيارات التي يفضلها العملاء على مدى السنوات القليلة الماضية، ومع ازدياد الطلب على المجوهرات المخصصة والابتكارات المصممة حسب التفضيلات الشخصية.

هل لديكم خططاً توسعية مقبلة؟
بكل تأكيد، نخطط لتوسيع حضورنا في المستقبل، فمن المقرر أن يشهد العامان القادمان زيادةً في مساحة تواجدنا بنسبة تتجاوز 30% عن الأرقام الحالية ليصل عدد متاجرنا المنتشرة في منطقة الخليج العربي وآسيا إلى أكثر من 200 متجر. كما قامت الشركة بتطوير بنية تحتية رقمية على شبكة الإنترنت وأطلقت منصةً لخدمة العملاء ستخضع لعمليات تطوير مستمرة خلال الأشهر والسنوات القادمة.

ما هي التحديات الحالية التي تواجهكم في القطاع، وكيف تخططون لمجابهتها؟
يواجه قطاعي الذهب والألماس التحديات التقليدية المتمثلة بتقلبات الأسعار والتي يمكن أن تكون عرضةً للتغيرات الناجمة عن التأثيرات الاقتصادية الخارجية. وهذه القضية ليست وليدة اليوم ولن تتغير انعكاساتها في الوقت القريب. ولكن مع نشوء ما يسمى الابتكار السريع عبر المنصات الرقمية وامتلاك المستهلكين في الوقت الراهن الخيار المطلق والمعرفة اللازمة، تظهر حاجة القطاع للتكيف والانسجام مع تفضيلات العملاء. وفي هذا الصدد، تبرز قيمة الجهود الحثيثة التي نقوم بها في ’بيور جولد‘، وكما ذكرت سابقاً أننا أجرينا العديد من التحسينات على الصعيد الداخلي والخارجي لنتيح أمام العملاء منتجات متميزة تعكس أرقى مفردات الجودة والقيمة العالية.

كيف تصفون مستوى المنافسة في السوق؟
ازدادت حدة المنافسة في كافة القطاعات خلال السنوات الخمس الماضية ومن المتوقع أن تتواصل على نفس الوتيرة في المستقبل. وبدوره، يتميز سوق المجوهرات بسهولة الانضمام إليه دون مواجهة الكثير من العوائق، ما يحافظ على درجة المنافسة ويظهر أهمية الإصغاء إلى متطلبات العملاء. ولهذا السبب قمنا بتطوير تطبيق خاص على الإنترنت يمكّن العملاء من إبداء آرائهم والحصول على ردودنا بشكل فوري، كما أطلقنا خدمات الشراء عبر منصتنا الرقمية، وأعدنا تصميم متجر العلامة وفق مفهوم فريد، إضافة إلى إتاحة مجموعة كاملة من التحسينات الأخرى كطرح منتجات حصرية وتقديم حلول سهلة للدفع. وقد تعلّمنا على مدار السنين أهمية توفير تجربة فريدة للعملاء باعتبارها مفتاح النجاح، الأمر الذي قادنا لنيل الكثير من الجوائز الخاصة بخدمات العملاء وغيرها من الألقاب المتعددة التي حصدناها على مدار السنين  كجوائز "أفضل أداء خدمي لعلامة تجارية".

إلى أي مدى تأثر القطاع بانخفاض أسعار الذهب؟
لطالما تعرضت الأسواق للتقلبات السعرية وتأثرت بالعوامل الاقتصادية خاصةً تلك المرتبطة بالولايات المتحدة الأمريكية، لكني لا أتوقع أن يشهد سوق الذهب تحولات جذرية في المستقبل القريب، وأعتقد جازماً أن الأسعار ستحافظ على مستوياتها ضمن إطار محدد. ورغم أن السوق الإماراتية لم تشهد تأثراً ملموساً بهذه العناصر؛ فإنه يمكن للعملاء الاستفادة من انخفاض الأسعار وشراء مجوهراتهم المفضلة خاصةً المنتجات الذهبية عيار 24 و22 قيراطاً.

هل ستؤثر ضريبة القيمة المضافة على مؤشرات الطلب وبالتالي انخفاض عدد المستهلكين خلال 2018؟
أعتقد أن ضريبة القيمة المضافة لن تؤثر بشكل كبير على القطاع خاصةً مع نسبتها البالغة 5% فقط، وهي نسبة قد تكون الأقل عالمياً.  ومن ناحية أخرى، سيكون للسياح والزوار الأجانب الحق في استرداد قيمة هذه الضريبة عند مغادرتهم البلاد، فضلاً عن المكانة الريادية المرموقة التي تتميز بها صناعة المجوهرات في الإمارات العربية المتحدة من حيث جمالية التصميم وضمان الجودة والأصالة، ما يجعل السوق الإماراتية من الوجهات الأكثر ثقةً بالنسبة للعملاء. لذلك، ورغم التأثيرات قصيرة الأجل التي قد تكتنف السوق في الربع الأول من 2018 بعد تفعيل ضريبة القيمة المضافة، أتـوقع أن يعود القطاع إلى حالة الاستقرار بسرعة.

ما هي رؤيتك الخاصة بالشركة في السنوات الخمس القادمة؟
ستشهد ’بيور جولد‘ مزيداً من النمو والتوسع خلال السنوات الخمس القادمة، فنحن نخطط لافتتاح 50 متجراً ضمن منطقة الخليج العربي وآسيا في السنتين المقبلتين، وبعد ذلك سنركز على دخول الأسواق الأوروبية وإبرام اتفاقيات تعاون عالمية. لذلك نتوقع أن تكون مرحلةً متميزةً في تاريخ الشركة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج