اقتحام أمازون قطاع الرعاية الصحية يثير ذعر قطاعات عديدة

تحذر بلومبرغ العاملين في القطاع الصحي من خطر طموح تحالف أمازون مع بيركشاير وجي بي مورجان، الأمر الذي سيجعل مكانهم في سوق الرعاية الصحية في مهب الريح.
اقتحام أمازون قطاع الرعاية الصحية يثير ذعر قطاعات عديدة
Alex WongGetty Images
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 04 فبراير , 2018

تحذر بلومبرغ العاملين في القطاع الصحي من خطر طموح تحالف أمازون مع بيركشاير وجي بي مورجان، الأمر الذي سيجعل مكانهم في سوق الرعاية الصحية في مهب الريح.


ويلفت التقرير إلى خيبة توقعات المحللين بدخول أمازون مجال توزيع الأدوية بل يهدف تحالف أمازون لتقليص كلفة التغطية الصحية للموظفين، ورغم عدم وجود قطاع محدد يهدده هذا التحالف إلا أن التهديد يتجه إلى العديد من الأطراف الوسيطة في هذا القطاع، الأمر الذي أدى إلى هبوط أسهم شركات نظام المنافع الصيدلانية الإلكتروني PBM، (يزيد عدد موظفي الشركات الثلاثة عن مليون و200 ألف موظف مع أكثر من 500 ألف موظف لدى أمازون وحدها).


يضيف التقرير إن هدف التحالف لا يقتصر على الحصول على شروط أفضل للرعاية الصحية للموظفين بكلفة معقولة بل يستهدف شركات التأمين الطبي التي تسعى لخفض التكاليف مع رفع أرباح مساهميها بذات الوقت مما يؤدي إلى نظام صحي مربك ومرتفع الكلفة، كما قد يستهدف التحالف مزودي الرعاية الصحية نظرا لأسعارهم المرتفعة والحصة الكبيرة لنفقاتهم. 


وأعلنت هذا الأسبوع الشركات شركات أمازون و"بيركشاير هاثواي" وبنك "جي بي مورغان"   نيتها إنشاء كيان للتأمين الصحي ولتوفير خدمة طبية مدعمة لموظفيهم، وقالت الشركات الثلاث إن الكيان الجديد سيكون مستقلا "وبلا أرباح وخالٍ من أي قيود".  وأثار الإعلان المخاوف من أن شركة أمازون العملاقة في مجال التكنولوجيا ربما تربك قطاع الرعاية الصحية على النحو الذي تسيطر به على قطاع البيع بالتجزئة.
وتعد الشركات الثلاث أكبر كيانات تجارية في القطاع الخاص بالولايات المتحدة، إذ يبلغ عدد موظفيهم 500 ألف شخص.
وقالت الشركات إنها ستركز على التكنولوجيا لتوفير "رعاية صحية مبسطة وعالية الجودة وشفافة" بحسب موقع بي بي سي العربي . وقال جيمي ديمون، رئيس بنك جي بي مورغان تشيس ومديره التنفيذي: "موظفونا يريدون شفافية ومعلومات وحرية تحكم في إدارة شؤون حياتهم الصحية."
وتابع أن "شركاتنا الثلاث تمتلك موارد استثنائية، وهدفنا هو إيجاد حل لإفادة موظفينا الأمريكيين وأسرهم وربما جميع الأمريكيين."
وانخفضت أسهم شركات يونيتدهيلث وأنثيم وسيغنا العاملة في مجال التأمين الصحي بالولايات المتحدة بواقع 5 في المئة خلال التداول المبكر بسبب الإعلان.

وقال مات بورش، المحلل في مؤسسة "بمو كابيتال ماركتس" للاستشارات المالية: "يسأل المستثمرون باستمرار عن حجم النمو غير المتوقع الذي قد يفسد الشعور القوي للمستثمر تجاه خدمات الرعاية المنظمة."
وأضاف: "للأسف، يبدو أن هذا قد أعد خصيصا لتنفيذ هذه المهمة."
وسيرأس الشركة الجديدة في البداية كل من تود كومبس، مسؤول الاستثمار في بيركشاير هاثاواي، ومارفيل سوليفان بيركتولد، المدير الإداري في جي بي مورغان تشيس، وبيت جاليتي، النائب الأول لرئيس شركة أمازون.
ولم تتحدد بعد خطط تشكيل إدارة الشركة طويلة الأمد وكيف سيجرى تشغيلها.
وقال الرئيس التنفيذي لأمازون، جيف بيزوس: "نظام الرعاية الصحية معقد للغاية، لكننا قبلنا هذا التحدي ونحن على وعي بدرجة صعوبته."
وأضاف: "رغم صعوبته المتوقعة، فإن تقليل عبء الرعاية الصحية على الاقتصاد وتحسين دخول الموظفين وأسرهم أمر يستحق العناء."
وتوقع مكتب الميزانية في الكونجرس الأمريكي أن تزيد تكلفة خطط التأمين الطبي بنسبة 25 في المئة خلال عام 2018 وزيادتها بمقدرا الضعف بحلول عام 2026.

وفي يوليو الماضي أشارت CNBC   إلى نية أمازون  خوض غمار قطاع الرعاية الصحيّة الذي تبلغ قيمة استثماراته نحو 3 تريليون دولار أمريكي، وذلك من خلال إنشاء مخبر سرّي يُدعى 1492. ويبدو أنّ اسم المخبر يشير إلى العام الذي قدم فيه كرستوفر كولومبس إلى القارّة الأمريكيّة، وقالت مصادر مطّلعة لوكالة سي إن بي سي أنّ المشروع الجديد سيُبنى في مدينة سياتل في الولايات المتّحدة الأمريكيّة، وسيستكشف الفرص المتاحة لتطوير تقنيات الرعاية الصحيّة. وكان جيف بيزوس المدير التنفيذي لأمازون قد ذكر سابقًا أنّ مقدّمي الخدمات الصحيّة قد يصبح بإمكانهم الاستفادة من جهازي إيكو وأليكسا.
 
قد تكون خطّة أمازون لمشروع 1492 هي تطوير منصّة عمل تسهّل الوصول إلى السجلّات الطبيّة وبيانات المرضى، تشبه نسبيًا مشروع «ديب مايند هيلث» الخاص بجوجل. وقد تُتاح هذه البيانات من خلال أجهزة أمازون كجهاز إيكو. ومن المحتمل أنّ المخبر السرّي يعمل على تطوير تطبيقات طبيّة توفّر خدمات التطبيب البعادي للربط بين الأطبّاء والمرضى.
وبعيدًا عن مشروع 1492، تعمل أمازون على مشاريع أخرى في الرعاية الصحيّة. ووفقًا لوكالة سي إن بي سي، فإنّ أمازون تطوّر خدماتها السحابيّة في سبيل تسويقها بين المستشفيات باستخدام خدمات أمازون الشبكيّة ومن خلال الاستثمار في شركة ناشئة تُدعى جريل.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج