لأول مرة في السعودية.. وزارة التعليم توفر وسائل نقل للمعلمات

تشهد السعودية لأول مرة مع انطلاق مشروع توفير وسائل النقل للمعلمات في مراحل التعليم العام
لأول مرة في السعودية.. وزارة التعليم توفر وسائل نقل للمعلمات
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 14 يناير , 2018

تشهد المملكة العربية السعودية لأول مرة مع بداية الفصل الدراسي الثاني القادم انطلاق مشروع توفير وسائل النقل للمعلمات في مراحل التعليم العام.

وذكرت صحيفة "الوطن" السعودية أن ذلك يأتي ذلك بعد ترسية شركة "تطوير" لخدمات النقل التعليمي -الذراع التنفيذي لوزارة التعليم في مجال النقل التعليمي- عقود تنفيذ المشروع على المتعهدين وفق شروط ومواصفات تحقق أعلى مستويات الراحة والأمن والسلامة للمعلمات المستفيدات من خدمة النقل، وذلك بتوجيه من وزير التعليم رئيس مجلس إدارة شركة تطوير التعليم القابضة الدكتور أحمد العيسى بتوفير خدمة نقل آمنة ومريحة ومتميّزة للمعلمات في جميع مناطق المملكة.

واشتملت الترسية في الوقت الحالي على توفير الخدمة في مناطق (مكة المكرمة، والمدينة المنورة، وتبوك وعسير، وجازان)، وتغطية 36 مساراً مختلفاً عبر 61 حافلة مخصصة، تستوعب 732 مقعداً، وتخدم نحو 64 مدرسة، لمدة ثلاثة أعوام ونصف متتالية، ابتداءً من بداية الفصل الدراسي الثاني القادم بتاريخ 21 / 1 / 2018.

وأعلنت شركة "تطوير" أن التسجيل لا يزال مفتوحاً أمام المعلمات الراغبات في الاستفادة من الخدمة عبر بوابة التسجيل الإلكتروني على موقعها‏ (https://t.co/jJwQ2z82J4)، حيث من المفترض أن يغطي المشروع 62 مساراً اعتمدها وزير التعليم في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، تستوعب نقل أكثر من ألف معلمة في جميع المناطق والمدن والمحافظات والقرى والهجر بالمملكة، إلا أن هذه المسارات لم تكتمل بعد بالأعداد المطلوبة من المعلمات لتفعيلها جميعاً.

وكانت صحف محلية ذكرت، العام الماضي، أن رسوم تسجيل كل معلمة في مشروع النقل تبلغ 500 ريال شهرياً.

وتتعرض المعلمات في السعودية إلى حوادث سير بشكل شبه يومي حيث تعمل عشرات الآلاف منهن في مناطق بعيدة عن سكنهن، ما يستوجب السفر يومياً لمسافات طويلة بمركبات خاصة وعلى نفقتهن، وبالتالي تعرضهن لحوادث سير تودي بحياة كثير منهن.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج