4 باحثات تكتسحن الصدارة بجائزة الإمارات للدراسات العليا بمجال الطاقة

اكتسحت 4 باحثات شابات مراكز الصدارة في الدورة الأولى لجائزة الإمارات لتقدم التعليم العالي في مجال الطاقة التي تقدم لطلاب الدراسات العليا في مرحلة الماجستير والدكتوراه
4 باحثات تكتسحن الصدارة بجائزة الإمارات للدراسات العليا بمجال الطاقة
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 11 يناير , 2018

اكتسحت أربع باحثات شابات مراكز الصدارة في الدورة الأولى لجائزة الإمارات لتقدم التعليم العالي في مجال الطاقة التي تقدم لطلاب الدراسات العليا في مرحلة الماجستير والدكتوراه والتي تم إطلاقها اليوم في جامعة نيويورك أبوظبي من قبل المهندس سهيل بن محمد المزروعي وزير الطاقة والصناعة بدولة الإمارات.

ووفقاً لبيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه، جاء ذلك احتفاءً بالعلماء الرواد الشباب، تزامناً مع احتفالات دولة الإمارات بـ "عام زايد" وسعياً لبناء القدرات البحثية والعلمية لدولة الإمارات العربية المتحدة في مسيرتها لتحقيق رؤية اقتصاد المعرفة.

ونالت جائزة فئة الدكتوراه باحثتان من معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا وهما عائشة النعيمي الحاصلة على درجة الدكتوراه في هندسة الأنظمة الدقيقة ويسرى عبدالرحمن الحاصلة على درجة الدكتوراه في الهندسة المتعددة الاختصاصات. أما بالنسبة لجائزتي فئة الماجستير فقد فازت بهما كل من هبة نجيني الحائزة على درجة ماجستير بالهندسة الميكانيكية من جامعة هيريوت وات، ومنار المزروعي الحائزة على درجة ماجستير بالهندسة الميكانيكية من جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا.

وكانت مراسم توزيع الجائزة قد جرت خلال إقامة الدورة السنوية لمنتدى الإمارات جلف إنتليجنس للطاقة وقد شارك الوزير المزروعي في تقديم الجائزة كل من البروفسور سهام الدين كلداري نائب عميد أول لنشر البحوث، والمدير الإداري لمعهد البحوث في جامعة نيويورك أبوظبي.

وتتوافق جائزة الإمارات لطلاب الدراسات العليا في مجال الطاقة مع الإستراتيجية الوطنية للابتكار التي تهدف لجعل دولة الإمارات العربية المتحدة واحدة من أكثر الدول ابتكارا على مستوى العالم وذلك من خلال المتميزين سواء بين الأفراد أو على مستوى الشركات والمؤسسات والدوائر الحكومية.

وقال شون أيفرز الشريك والمدير التنفيذي لمؤسسة جلف إنتليجنس التي تتولى إنتاج هذه الجائزة بالتعاون مع جامعة نيويورك "ينبغي أن تفخر دولة الإمارات العربية المتحدة بانجاز الباحثات والمهندسات الشابات اللواتي حصلن على أعلى الدرجات بين كافة المرشحين للجائزة وذلك بتحقيق مثل هذا الانجاز المتميز في مطلع الاحتفالات بعام زايد بمناسبة مرور 100 عام على ولادة المغفور له الشيخ زايد مؤسسة الدولة".

وأضاف "إن الفائزات بالجائزة وبقية المرشحين الذين تنافسوا على الفوز هم مبدعو وعلماء المستقبل في قطاع صناعة الطاقة بدولة الإمارات العربية المتحدة والذين تناط بهم مسؤولية قيادة تطور بيئة الابتكار في البلاد".

وكانت لجنة اختيار دولية قد تولت تقييم مؤهلات جميع المرشحين للفوز بجائزة الإمارات لطلاب الدراسات العليا في مجال الطاقة لعام 2018، وشملت اللجنة الدكتور محمد الدقاق الأستاذ المساعد بقسم الهندسة الميكانيكية بجامعة نيويورك أبوظبي، والدكتور ستيفن غريفثس القائم بأعمال نائب الرئيس التنفيذي في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والدكتور عبدالرحمن الرئيسي مدير مركز الإمارات لبحوث الطاقة والبيئة في جامعة الإمارات والبروفسور مارتن بلنت رئيس قسم الهندسة البترولية في جامعة إمبيريال كوليج-لندن.

وتجدر الإشارة إلى أن الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة قد أعلن في العام 2015 عن تبني 100 مبادرة وطنية في قطاعات التعليم والصحة والطاقة والنقل وعلوم الفضاء والمياه، وتوقعت هذه الخطة إنفاق استثمارات تصل إلى 300 مليار درهم وتضمنت وضع سياسات وطنية جديدة على مستوى الدولة في نواحي الاستثمار والتكنولوجيا والتمويل من أجل بناء اقتصاد مزدهر قائم على المعرفة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

عائشة النعيمي

حصلت الدكتورة عائشة النعيمي على شهادة الماجستير وعلى درجة الدكتوراه في هندسة الأنظمة الدقيقة من معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا في العامين 2013 و2017 على التوالي. عملت خلال دراستها كمساعد باحث ومساعد مدرس في قسم الهندسة الكهربائية في المعهد.

سبق أن فازت الدكتورة عائشة النعيمي بجائزة الباحثين الإمارتين الشباب لعام 2013 من قبل الهيئة الوطنية للبحث العلمي في دولة الإمارات العربية المتحدة وذلك تقديراً للأبحاث التي قامت بها في مجال الخلايا الضوئية الشمسية الرقيقة من السيليكون المبلور. كما نالت الدكتورة عائشة جائزة الشيخ زايد للتميز العلمي 2017 لبحوثها في رسالة الدكتوراه بخصوص الخلايا الشمسية من الجرافين والسيليكون.

وتتركز الاهتمامات البحثية للدكتورة عائشة النعيمي على المواد الجديدة بتقنية النانو الهيكلية والمواد ثنائية الأبعاد للخلايا الشمسية وتطبيقات البصريات علاوة على السيليكون والألواح الشمسية والضوئية. شاركت الدكتورة عائشة بكتابة أكثر من 20 بحث علمي للنشر في الدوريات المتخصصة المُحكمة والمؤتمرات العلمية الدولية.

وتعمل الدكتور عائشة حالياً بوظيفة اختصاصي أول للبحث والتطوير في هيئة كهرباء ومياه دبي وفي مركز البحث والتطوير في مجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية حيث تتولى اختبار أداء وموثوقية تقنيات خلايا السيليكون والأفلام الرقيقة في اللواقط الضوئية الشمسية ضمن ظرف البيئة الصحراوية.

يسرى عبدالرحمن

حصلت يسرى عبدالرحمن في مايو/أيار 2014 على البكالوريوس مع مرتبة الشرف من جامعة أريزونا في الولايات المتحددة الأميركية بتخصص الأنظمة والإدارة الهندسية وتخصص فرعي صناعي، ثم حصلت على درجة الماجستير في الهندسة وإدارة النظم من معهد مصدر حيث شاركت في العديد من الفعاليات الوطنية والدولية المتعلقة بموضوع الاستدامة.

وتحضر يسرى عبدالرحمن لنيل درجة الدكتوراه في الهندسة متعددة التخصصات من معهد مصدر، وتعمل في ذات الوقت كباحث مشارك بالتعاون مع شركة ستراتا مانيوفاكتشرنج فيما يتعلق بالفحوص غير الاتلافية للمواد والتصوير الحراري لتطوير طرق الفحص لاختبار المواد المستخدمة في تصنيع أجزاء الطائرات.

وتحلم يسرى عبدالرحمن بتحقيق النجاح في مجالها المهني والعملي وأن تكون مثالاً لبنات بلدها الإمارات ولكافة الشباب من الجيل الجديد، وترى بأن القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة قد وفرت لها الدعم الذي تحتاجه، وتتطلع لتساهم بدورها من أجل أن ترد العطاء لبلادها.

هبة نجيني

تعتبر هبة نجيني من الخريجات المتميزات من جامعة هيريوت وات وقد حصلت على درجة الماجستير مع امتياز من قسم الهندسة الميكانيكية في اختصاص الطاقة وكانت قد حصلت على درجة البكالوريوس في الهندسة مع مرتبة الشرف الأولى في الهندسة الكهربائية والإلكترونية.

وتعمل هبة نجيني على تطوير مهاراتها ضمن قطاع الطاقة في دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال شركة إسكو حيث تقدم مساهماتها فيما يتعلق الاستشارات بخصوص حسابات الطاقة وإجراءات الحفاظ على الطاقة ومراجعة المتطلبات حسب المواصفات الإماراتية العالمية فيما يختص بالإنارة والتكييف والتدفئة والمياه في المشاريع.

ونشرت المهندسة هبة بحوثها في المشاريع التي عملت بها ومنها ما يتعلق بتوليد الطاقات المتجددة من حركة المركبات على الطرق والتحليل الاقتصادي لمتطلبات المباني الخضراء في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتؤمن هبة نجيني بتعدد الآراء وأن وجهات النظر المختلفة من الأشخاص المختلفين سوف تولد حلولاُ لأصعب المشكلات الهندسية.

منار المزروعي

حصلت منار المزروعي على شهادة الماجستير في الهندسة الميكانيكية من جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا بمعدل تام أربعة من أربعة. وسبق لها أن درست في جامعة الشارقة حيث حصلت على درجة البكالوريوس مع مرتبة الشرف في هندسة الطاقات المتجددة والمستدامة.

كما حصلت منار المزروعي على منحة دراسية من وزارة شؤون الرئاسة 2010-2016، وقد تدربت في هيئة دبي للمياه والكهرباء عام 2014 وفي قسم الهندسة الكهربائية في معهد مصدر عام 2015.

وتخرجت منار المزروعي من برنامج قادة المستقبل الشباب للطاقة في عام 2015 والبرنامج الصيفي لكلية آل مكتوم عام 2016، وحضرت العام الماضي 2017 برنامج الزائرين الصيفي لمعهد ماساشوستس للتكنولوجيا ضمن برنامج التعاون بين معهد مصدر ومعهد ماساشوستس.

وقدمت منار المزروعي ورقة بحث علمي في المؤتمر الدولي التاسع لتطبيقات الطاقة 2017 الذي جرى في جامعة كارديف بالمملكة المتحدة كما حضرت الدورة الثالثة والعشرين لمؤتمر الأطراف المشاركة في مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي ضمن وفد دولة الإمارات العربية المتحدة المشارك في المؤتمر.

تم اختيار منار المزروعي عضواً في مجلس شباب الإمارات - رأس الخيمة.

وقدمت منار المزروعي العديد من البحوث العلمية في مؤتمرات مختلفة أقيمت في أثينا-اليونان والمغرب والمملكة المتحدة، كما قدمت أبحاثها للنشر في دوريات علمية عالمية متعددة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة