%70 بالمائة من الشركات الناشئة في دبي تستخدم حلول الحوسبة السحابية

يقدم التقرير دراسة معمّقة لمستويات تبني الشركات الناشئة في دبي حلول الحوسبة السحابية.
%70 بالمائة من الشركات الناشئة في دبي تستخدم حلول الحوسبة السحابية
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 18 ديسمبر , 2017

كشفت سلطة واحة دبي للسيليكون أن 70 بالمائة من الشركات الناشئة في دبي تستخدم حلول الحوسبة السحابية و 38 بالمائة من الشركات تؤكد استعدادها لتبني هذه التقنية في المستقبل القريب.

وجاء ذلك خلال المؤتمر الذي عقد اليوم في مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال /ديتك/ للكشف عن نتائج تقرير الحوسبة السحابية 2017 الذي تم إعداده بالشراكة مع شركتي آي بي أم /IBM/ وتومسون رويترز.

وبحسب وكالة أنباء الإمارات، يقدم التقرير دراسة معمّقة لمستويات تبني الشركات الناشئة في دبي حلول الحوسبة السحابية كما يوفر نتائج استبيان ضم أكثر من 100 شركة ناشئة يتناول أبرز توجهات السوق الحالية في هذا المجال كما يتضمن التقرير العديد من دراسات الحالة حول الآثار المترتبة لاستخدام حلول الحوسبة السحابية على العمليات التشغيلية للشركات الناشئة بالإضافة إلى العديد من المعلومات عن الكلفة المترتبة على اعتماد هذه التقنية وأبرز التحديات التي تواجه الشركات في هذا المجال.

وأظهر التقرير أن حوالي 70 بالمائة من الشركات الناشئة في دبي تستخدم حلول الحوسبة السحابية بشكل واسع وأن 24% منها بدأت بالفعل بتطبيقها في بعض عملياتها بينما ورد في التقرير أن 38 بالمائة من الشركات تؤكد استعدادها لتبني هذه التقنية في المستقبل القريب.

ومن بين أنواع خدمات الحوسبة السحابية الثلاث اختار 76 بالمائة من الشركات الناشئة تطبيقات البرمجة كخدمة /SaaS/ بينما يفضل 32بالمائة من الشركات استخدام المنصات البرمجية كخدمة والبنية التحتية كخدمة بينما أظهر التقرير أن ثلث الشركات الناشئة تستخدم أكثر من نوع واحد من الخدمات السحابية و9 بالمائة منهم يستخدمون كافة الخدمات الثلاث.

وتتنوع التطبيقات التي توفرها حلول الحوسبة السحابية حيث تستخدم الشركات الناشئة في دبي خدمات الحوسبة السحابة بمعدل 4.39 تطبيقاً مختلفاً بينما يقوم 36 بالمائة من الشركات المشاركة بالاستبيان باستخدام تطبيق أو اثنين من الخدمات فقط ويستخدم 18بالمائة منهم خمسة تطبيقات أو أكثر وتأتي خدمات الخزن والاستضافة السحابية في مقدمة التطبيقات المستخدمة كما أنها تمثل حالياً الخدمات الأكثر إقبالاً من الشركات بنسبة 68 بالمائة لخدمات الخزن و67 بالمائة لخدمات الاستضافة.

وعلى الرغم من أن 72 بالمائة من جميع الشركات الناشئة تنفق أقل من 50 ألف دولار أمريكي على تكنولوجيا المعلومات سنوياً أكد التقرير أن 24 بالمائة منها تخصص ما يزيد عن 20 بالمائة من تلك الميزانية لإنفاقها بشكل خاص على الحلول السحابية بالإضافة إلى أن 80 بالمائة من الشركات الناشئة تخطط لزيادة إنفاقها على الخدمات السحابية خلال العامين المقبلين.

ومن جانب آخر تجد بعض الشركات الناشئة خصوصاً تلك التي لم تعتمد بعد حلول الحوسبة السحابية بعض المخاوف والتحديات التي تحول بينها وبين استخدام هذه التقنية في أعمالها حيث يجد 42 بالمائة منهم أن الاستثمار الأولي في هذه الخدمات عالي الكلفة بينما يرى 27 بالمائة منهم أن حماية البيانات هو المعوق الرئيسي و15 بالمائة من الشركات تعتبر الأمن الإلكتروني أحد مسببات التباطؤ من الدخول في هذا المجال.

وقال وليام شابل المدير المالي التنفيذي في سلطة واحة دبي للسيليكون ان إطلاق التقرير ياتي تعبيراً عن حرص سلطة الواحة على المساهمة بفعالية في مؤشرات الأداء الوطنية الرئيسية في إطار التوجه لللوصول إلى الاقتصاد المبني على المعرفة. كما ينسجم مع توجهات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والتي تدعم تبنياً أكبر لمختلف التقنيات في مختلف قطاعات العمل في الدولة. وأضاف ان تقرير الحوسبة السحابية 2017 للشركات الناشئة في الدولة يقدم مجموعة من أفضل الممارسات للاستفادة من خدمات الحوسبة السحابية حيث يمثل التقرير مرجعاً معرفياً قيماً لموردي الحلول السحابية ومستخدميها ويرسم صورة متكاملة للخدمات التي يكثر استخدامها في الشركات الناشئة بالإضافة إلى تحديد العوامل التي تؤثر على اتخاذ القرارات لدى تلك الشركات حول تفعيل الخدمات السحابية في دبي.

من جانبه قال ماجد وسيم نائب الرئيس- الحوسبة في / آي بي أم /الشرق الأوسط وأفريقيا ان العامل البشري يعد العنصر الثابت في أي تحول أو تطوير في جميع المؤسسات ولهذا السبب توفر شركة آي بي أم الدعم للمؤسسات لمساعدتها على إيجاد حلول للتحديات التي تواجهها من خلال الحلول والأنظمة التي تساهم في تطوير وتدريب المهارات والكوادر العاملة فيها.

من جانبها ذكرت تينا غانم رئيسة منصة اكسيليريت المشاريع الصغيرة والمتوسطة في تومسون رويترز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ان اعتماد الشركات الناشئة في دبي على الحوسبة السحابية يتزايد نظراّ لما تقدمه من مرونة وسرعة وقدرة على التوسع من اللحظة الأولى لاطلاق العمل وقد تشكل الحوسبة السحابية تحدياً صعباّ لرواد الأعمال المستجدين في مجال التكنولوجيا ويعود ذلك الى المفهوم الخاطئ السائد بأنها مكلفة وتتطلب جهداّ ووقتاّ كبيرين ولذلك تساهم مجموعة من المبادرات مثل برنامج رواد الأعمال العالمي /IBM Global Entrepreneur/ من شركة/ آي بي ام /برنامج الائتمان السحابي ودعم حضانة اللاعبين في النظام الايكولوجي مثل مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال /ديتك/ في تصحيح هذه المفاهيم الخاطئة وتذليل العوائق التي تحول امام استخدام أعمق وأشمل لتقنية السحابة بين هذه الشركات الناشئة.

ويقدم تقرير الحوسبة السحابية 2017 خمس نصائح للشركات الناشئة حول أفضل السبل لإعتماد فعّال للخدمات السحابية: ينبغي على الشركات الناشئة أن تضع أولاً استراتيجية تركز بشكل أساسي على استخدامات الحوسبة السحابية بشكل عام بينما يأتي تفصيل نوعية الاستخدامات مع بروز الحاجات المختلفة وثانياً الحرص على إيجاد مزود للحلول السحابية التي تتمتع بمستويات أمن عالية وأن تكون الخدمات قابلة للتطوير ثالثا اختيار النموذج السحابي /عام- خاص- مجتمع - مختلط/ الذي يعكس متطلبات الخصوصية والأمان والحجم الخاص بالشركة ورابعا اختيار نوع الاستضافة السحابية الأمثل /مخصصة أو مشتركة/ وخامسا أن تضع الشركة موضوع أمن البيانات وخصوصيتها كأولوية لدى اختيارها استخدام الحلول السحابية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج