السعودية ترفع أسعار البنزين 80%

نقلت الوكالة عن مصدر مطلع اليوم الاثنين، أن أسعار البنزين سترتفع 80%،
السعودية ترفع أسعار البنزين 80%
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 12 ديسمبر , 2017

(جرى تحديث الخبر اليوم- 1 يناير 2018) نقلت وكالة الأنباء السعودية أن المملكة سترفع الأسعار المحلية للبنزين الاثنين، وقالت الوكالة إن بنزين 91 سيباع بسعر 1.37 ريال للتر بزيادة عن سعره السابق الذي كان يبلغ 0.75 ريال، بينما سبياع بنزين 95 بسعر 2.04 ريال للتر عوضا عن سعره السابق الذي كان يبلغ 0.90 ريال.
وسيظل سعر الديزل للشاحنات دون تغيير.

وتبدأ السعودية مع العام الجديد تطبيق ضريبة القيمة المضافة على السلع، تنفيذا للاتفاق الذي توصلت إليه دول مجلس التعاون الخليجي في حزيران/يونيو 2016، بهدف مواجهة انخفاض أسعار النفط.
وستطبق السعودية الضريبة المضافة بنسبة خمسة في المئة أول أيام 2018 على سلع وخدمات في قطاعات مختلفة مثل النقل وتأجير العقارات التجارية والمشتقات النفطية والغاز والاتصالات وغيرها.

وأعلنت وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية أنه تقرر تطبيق الأسعار الموضحة في الجدول أدناه مع نهاية آخر ساعة في يوم الأحد 13 ربيع الآخر 1439هـ، الموافق 31 ديسمبر 2017م، أي ابتداء من الساعة الثانية عشرة بعد منتصف الليل، وبداية يوم الاثنين 14 ربيع الأخر 1439هـ، الموافق 1 يناير 2018م، وفقًا لما يأتي:

المنتج السعر (ريال / لتر)
بنزين 91 بسعر   37 . 1

بنزين 95 بسعر   04 . 2
الديزل (للصناعة والمرافق) 378 . 0

الديزل (النقل) (لم يتغير السعر الأساسي السابق) 47 . 0
الكيروسين (لم يتغير السعر الأساسي السابق) 64 . 0

والأسعار أعلاه تشتمل على ضريبة القيمة المضافة.
ومن الجدير بالذكر أن الجهات الرقابية تقوم بمراقبة الأسواق لضمان تطبيق الأسعار، وعدم التلاعب بها، وعدم انقطاع الإمدادات، وأن العقوبات النظامية ستطبَّق بحق كل من يرفع الأسعار قبل الموعد المعلن، أو يتوقف عن توفير المنتجات. كما ستقدم شركة أرامكو السعودية لعملائها معلومات تفصيلية، توضح آليات تطبيق هذه الأسعار.

وكانت "بلومبيرغ" قد نقلت عن مصدر مسؤول إن المملكة العربية السعودية تعتزم رفع أسعار الوقود بنسبة 80% في شهر يناير/كانون الثاني المقبل.

وقال المصدر للوكالة، إن أسعار الوقود الأخرى مثل الديزل والكيروسين والزيت الثقيل ستشهد زيادات تدريجية على مدار عدة سنوات.

وأضاف المصدر أنه باستثناء وقود الطائرات، فإن أسعار باقي أنواع الوقود الأخرى لن تصل للمستويات العالمية حتى عام 2023، وربما في 2025.

وأشار المصدر إلى أن رسوم الكهرباء لن ترفع مباشرة، ولكنها سترتفع تدريجيا مع أسعار الطاقة الأخرى.

يذكر أن الوكالة قالت في سبتمبر الماضي، إن المملكة العربية السعودية تخطط لخفض الدعم المقدم للبنزين ووقود الطائرات خلال شهرين على الأكثر، في الوقت الذي تنتهج فيه برنامجاً للحد من الإنفاق العام بعد التراجع العالمي في الأسعار.

ونقلت الوكالة، في يوليو الماضي، أنه من المحتمل أن تؤجل السعودية خططها لرفع أسعار الطاقة إلى وقت لاحق من العام الجاري، أو مطلع عام 2018.

وتنفذ المملكة برنامج "حساب المواطن" لدعم الأسر، وبرنامج آخر لدعم أنشطة اقتصادية يتوقع تأثرها بقرار الزيادة، وفقاً لصندوق النقد الدولي.

وتعتزم الحكومة وفقاً للصندوق، تطبيق برنامج دعم متعدد السنوات بغرض مساعدة مجموعة مختارة من قطاعات الأنشطة الاقتصادية على التكيف مع زيادة أسعار الطاقة والمياه.

ورفعت المملكة العام الماضي أسعار الوقود بنسب تراوحت بين 10% و134%.. ووفقاً للحكومة، فإن أسعار الطاقة والمياه المنخفضة أدت إلى الإسراف في الاستهلاك وإهدار الموارد، والفئات الأيسر حالاً تستفيد على نحو غير تناسبي من الانخفاض.

وبحسب بيانات صندوق النقد، تراجع نمو استهلاك الطاقة من 4.6% في 2015، إلى 0.2% في 2016.

وبينما يرى صندوق النقد أن تقلبات أسعار النفط هي موطن الضعف الرئيسي للاقتصاد السعودي، ومن شأن التباطؤ المطول في النمو العالمي الذي يخفض أسعار النفط أن يضع ضغوطاً إضافية على الموارد العامة، تشير تقديراته إلى أن إجمالي الوفورات في المالية العامة من إصلاح أسعار الطاقة ستبلغ نحو 254 مليار ريال، بحلول عام 2020  .

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة