السعودية تدخل نادي السياحة العالمية

دخلت المملكة العربية السعودية بقوة إلى نادي السياحة العالمية من خلال إطلاق مشروع ضخم أعلن عنه بتاريخ 31 يوليو/تموز الماضي، ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، حمل اسم مشروع البحر الأحمر، وذلك قبل الإعلان أيضا عن مشروع نيوم في شمال المملكة.
السعودية تدخل نادي السياحة العالمية
بواسطة أنيس ديوب
الأربعاء, 06 ديسمبر , 2017

في خطوة تتوافق بشدة مع رؤية المملكة 2030 ، أطلقت السعودية مشروعا سياحياً هو الأكبر في تاريخها بمساحة تبلغ 34 ألف كيلومتر مربع (أي ما يعادل 3 أضعاف مساحة قطر) وبعوائد يتوقع أن تصل إلى 15 مليار ريال سنوياً بالإضافة إلى توفير 35 ألف وظيفة للسعوديين. وسيعزز مشروع «البحر الأحمر» مكانة المملكة على خارطة السياحة العالمية من خلال استقطاب السياح محليا وإقليميا وعالميا.
وسيقام المشروع فوق  أحد أكثر المواقع الطبيعية جمالا وتنوعا في العالم، بالتعاون مع أهم وأكبر الشركات العالمية في قطاع الضيافة والفندقة، لتطوير منتجعات سياحية استثنائية، على أكثر من 50 جزيرة طبيعية، بين مدينتي أملج والوجه الواقعتين على البحر الأحمر، وذلك على بعد مسافات قليلة من إحدى المحميات الطبيعية والبراكين الخاملة في المملكة في منطقة «حرة الرهاة». 
وسيعزز من جاذبية هذا المشروع الضخم حقيقة أنه سيتم تطويره كمنطقة خاصة تطبق فيها الأنظمة وفقا لأفضل الممارسات والخبرات العالمية، لتمكين تحقيق أهداف المشروع. ومن المقرر أن يتم وضع حجر الأساس في الربع الثالث من عام 2019، والانتهاء من المرحلة الأولى في الربع الأخير من عام 2022.
وستشهد المرحلة الأولى منه تطوير مطار وميناء، وتطوير الفنادق والمساكن الفخمة والانتهاء من المرافق والبنية التحتية وخدمات النقل التي تشمل القوارب والطائرات المائية وغيرها.

فوق الجزر البكر
وسيشكل المشروع وجهة ساحلية رائدة تتربع على عدد من الجزر البكر في البحر الأحمر، وتقع إلى جانبه آثار «مدائن صالح» التي تمتاز بجمالها العمراني وأهميتها التاريخية الكبيرة.
وسيوفر المشروع تجربة فريدة في أعماق البحر، إذ يتميز البحر الأحمر بكونه أحد أفضل المواقع للغوص حول العالم، وذلك لتنوّع الكائنات البحرية وجمال الشعاب المرجانية المحمية بيئيا فيه، بالإضافة إلى درجات حرارة مياهه التي تعتبر مثالية لعشاق السياحة البحرية.
سيسمح لعدد مدروس من الزوار بتجربة عجائب هذا المكان، من أجل ضمان سلامة النظام البيئي وجماله وعدم تأثره سلباً بأي شكل من الأشكال، تماشياً مع أفضل الممارسات العالمية.
وتتمثل إحدى أهم التوصيات الواضحة في ميثاق مشروع «البحر الأحمر» في التخفيف من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، والتلوث الضوئي، والضجيج، والنفايات حفاظاً على الموقع لجميع الأجيال، ليصبح مشروع «البحر الأحمر» ضمن أفضل 10 مدن خضراء حول العالم.
كما ستتاح لزوار المشروع، فرصة التعرف على الكنوز الخفية في منطقة مشروع البحر الأحمر، ويشمل ذلك محمية طبيعية لاستكشاف تنوع الحياة النباتية والحيوانية في المنطقة، حيث سيتمكن هواة المغامرة من التنقل بين البراكين الخاملة الواقعة بجوار منطقة المشروع، وعشاق الغوص من استكشاف الشعاب المرجانية الوفيرة في المياه المحيطة به.
وستحكم المشروع وفقا لما قالته وكالة الأنباء السعودية، معايير جديدة تطمح للارتقاء بالسياحة العالمية، عبر فتح بوابة البحر الأحمر أمام العالم، من أجل التعرف على كنوزه وخوض مغامرات جديدة تجذب السياح محليا واقليميا وعالميا على حد سواء، ليكون المشروع مركزا لكل ما يتعلق بالترفيه والصحة والاسترخاء، ونموذجا متكاملا للمجتمع الصحي والحيوي.
وسيسمح لعدد مدروس من الزوار بتجربة عجائب هذا المكان، من أجل ضمان سلامة النظام البيئي وجماله وعدم تأثره سلباً بأي شكل من الأشكال، تماشياً مع أفضل الممارسات العالمية. وتتمثل إحدى أهم التوصيات الواضحة في ميثاق مشروع «البحر الأحمر» في التخفيف من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، والتلوث الضوئي، والضجيج، والنفايات حفاظاً على الموقع لجميع الأجيال.

تجربة جديدة
كما سيوفر المشروع مجموعة فريدة وواسعة من تجارب الزوار التي تغطي، على سبيل المثال لا الحصر:
• الشمس والرمال البيضاء والماء: من جزر وشواطئ وبحر وضيافة.
• المغامرات والرياضة: كالأنشطة الترفيهية والرياضية في المشروع، من رياضات مائية، وغوص، وتسلق للصخور، والمنطاد، ورياضات الغولف والتنس وكرة القدم.
• السياحة البيئية: كالاستمتاع بمراقبة دورة حياة السلاحف الصقرية، وتأمل النجوم والنوم في الهواء الطلق، وزيارة البراكين الخاملة.
• الثقافة والتراث: كاستكشاف موقع العلا ومدائن صالح التاريخية، وإعادة اكتشاف تجارة البخور وطرق القوافل التاريخية، وتذوق المأكولات التقليدية وتجربة المنتجات المحلية، وزيارة متحف التراث.
• الصحة والاستجمام: وفيها تجربة استجمام من الطراز الأول، تمتاز بطابع عالمي من الرفاهية والاسترخاء والتخلص من السموم.
ويندرج المشروع في إطار جهود السعودية لتنويع الموارد الاقتصادية في المملكة، التي تعتمد بشكل أساسي على النفط، من أجل مواجهة تراجع الأسعار. كما يمتد بطول 180 كلم (112 ميل) بين مدينتي أملج والوجه على السواحل الغربية للملكة. وسيتولى صندوق الاستثمارات العامة تمويل المشروع قبل فتح المجال أمام مستثمرين أجانب، بحسب وكالة الأنباء السعودية.
ومن المقرر أن تنطلق أعمال البناء في الربع الثالث من 2019 في مرحلة أولى سيتم خلالها توسيع المطار، وبناء فنادق ومنازل فخمة. ويتوقع ان يتم الانتهاء منها في الربع الثالث من 2022. وقالت الوكالة إن المشروع سيسهم في إحداث نقلة نوعية في مفهوم السياحة وقطاع الضيافة.
وتسعى السعودية الى زيادة الانفاق الاسري على الترفيه وبناء مئات المراكز الترفيهية في المملكة بحلول العام 2020 ضمن الخطة الشاملة رؤية 2030 للتقليل من الاعتماد على عائدات النفط.

بعيدا عن السياحة الدينية 
وبعيدا عن السياحة الدينية التي تشكل مصدر دخل كبير للملكة بوجود 3 ملايين حاج سنويا، فإن المملكة تمتلك مساحات واسعة، وشواطئ ممتدة على ساحلي البحر الأحمر والخليج بالإضافة إلى سلاسل جبال شاهقة في جنوبها الغربي وتنوع في نظمها البيئية.
وتشكل السياحة البيئية تشكل عنصراً مهماً من عناصر الجذب السياحي الداخلي فيها. ومن أهم مقومات السياحة البيئة جزر فرسان التي تضم إحدى المحميات الطبيعية المتوزعة في بيئات مختلفة من المملكة.
وهناك 108 مناطق محمية تمثل مختلف البيئات والتنوع الحيوي في المملكة، منها 56 منطقة برية، و62 بحرية موزعة على 38 منطقة في البحر الأحمر و24 منطقة في الخليج العربي، وتقدر بحوالي 8 % من مساحة المملكة. كما تم اعتماد 16 منطقة محمية برية وبحرية تزيد مساحتها الإجمالية عن 80 ألف كيلومتر مربع، وتقدر بنحو 4 % من مساحة المملكة، وقد عملت الجهات المسئولة على حماية تلك المناطق وإعادة توطين بعض الأحياء الفطرية إليها، خاصة المنقرضة من البرية أو المهددة بالانقراض.
في سنة 2002 عقدت الهيئة الوطنية لحماية الحياة الفطرية بالتعاون مع الهيئة العليا للتطوير السياحي ندوة دولية للسياحة البيئية في المملكة، وكانت قد قدرت في إحدى دراساتها أن 7 محميات في المملكة تصلح لأن تكون حاضنة للسياحة البيئية، وتشتمل النشاطات المتوقعة فيها على الرحلات الراجلة والقيادة لمشاهدة الحياة الفطرية والطيور، والمشي على الكثبان الرملية والتخييم والغوص ومشاهدة معروضات مراكز الزوار التي تقوم بدور متاحف بيئية مصغرة.
تختلف هذه المحميات باختلاف المناطق التي تقع عليها، حيث تغطي مختلف النظم البيئية والمشاهد الطبيعية في المملكة. فهناك محمية جزر فرسان على الساحل الجنوبي الغربي للبحر الأحمر، ومحمية عروق بني معارض على الطرف الشمالي الغربي للربع الخالي، ومحمية ريدة في قمم جبال السروات، ومحمية محازة الصيد على هضبة نجد، ومحمية الوعول على جانب جبال طويق، والمحميات الشمالية المتمثلة في حرّة الحرة والخنقة والطبيق التي تشتمل على الحرات البركانية. وجميع هذه المحميات تزخر بالأنواع الفطرية المستوطنة أو المعاد توطينها من الأنواع المحلية المهددة بالانقراض.

السياحة العلاجيّة
لا تزال السياحة العلاجية في السعودية ضعيفة، بالرغم من وجود عدد من المستشفيات المتخصصة وبعض المواقع الطبيعية الاستشفائية المتمثلة بالعيون الحارّة ونحوها المنتشرة في المملكة. أما بالنسبة للمواقع الطبيعية الاستشفائية فتتمثل بوجود العيون الحارّة المنتشرة في مواقع مختلفة من المملكة، والعيون الحارة عبارة عن مياه تنبع من عيون مرتبطة بأنواع مختلفة من الصخور التي تختلف باختلاف تراكيبها الجيولوجية، فبعضها مرتبط بصخور الأساس النارية أو المتحولة وهناك أخرى مرتبطة بصخور الغطاء الرسوبي، وبذلك فإن نوعية مياه الينابيع الحارة تختلف باختلاف التركيب المعدني والكيميائي للصخور، والتي يمكن لبعضها علاج بعض الأمراض الجلدية ووجع المفاصل المعروف بالروماتيزم.
ومن أبرز تلك العيون، العين الحارة في محافظة الدائر بني مالك والعين الحارة في محافظة الحُرّث (الخوبة) التابعتان لمنطقة جازان، والعيون الحارة في محافظة الليث التابعة لمنطقة مكة المكرمة، وعين الحارة في محافظة الأحساء التابعة للمنطقة الشرقية.

سياحة التسوق
تعدّ سياحة التسوّق من أهم المجالات السياحية في المملكة، وتشير الإحصائيات إلى أن سياحة التسوق تستحوذ على ما نسبته 75 % من الإنفاق الإجمالي على الأنشطة الترفيهية في المملكة. وهناك العديد من الخيارات في مجال التسوق حيث توجد الأسواق الشعبية والبقالات التقليدية والمتاجر الكبرى ومراكز التسوق التجارية الحديثة، وتتوافر فيها العديد من المنتجات والماركات التجارية العالمية.
وفي الأسواق الشعبية تتوفر العديد من الأشياء كمنتجات الحرف اليدوية والأثاث والسجاد والعطور والبخور والذهب والمجوهرات بالإضافة إلى التحف والمشغولات الفنية والملابس وغيرها، وعادة ما تكون الأسواق الشعبية في جميع المدن وكذلك القرى الكبرى. كما أن معظم المدن الرئيسية تتميز بوجود مراكز تجارية حديثة وبعضها تكون معالم معروفة لتلك المدن.

سياحة الأعمال
اهتمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بسياحة الأعمال في المملكة، وعملت الهيئة على التعاون مع وزارة التجارة والصناعة ومجالس الغرف التجارية، والمناطق وغيرها لتطوير ما يتطلبه هذا النوع من السياحة لتكون أكثر تنافسية، حيث أن هذه السياحة تكون عادةً بغرض حضور المعارض والمؤتمرات والاجتماعات أو الاشتراك بها. تشهد المملكة نمواً ملحوظاً ومتصاعداً في مجال سياحة الأعمال، وذلك بسبب النهضة الاقتصادية والعمرانية بها، وما تحتويه من خدمات وبنية تحتية المناسبة. وتمثل سياحة الأعمال رافداً مهما في السوق السياحي بالدولة، حيث يبلغ إنفاق سياح الأعمال نحو 21 % من إجمالي السياحة في المملكة. وهناك أكثر من 100 ألف فعالية أعمال تقام سنوياً، يحضرها أكثر من 3.9 مليون سائح بمعدلات إنفاق تتجاوز 4.2 مليار ريال. كما توجد أكثر من 600 صالة معارض ومؤتمرات واجتماعات. في سنة 2013 حققت سياحة الأعمال 14 مليار ريال، ويتوقع أن يصل في سنة 2024 إلى 30 ملياراً. وتعكف الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني حالياً على تطوير سياحة الأعمال والعمل على رفع عدد الرحلات السياحية المحلية القادمة المرتبطة بسياحة الأعمال، مع التركيز على تطوير عناصر صناعة سياحة الأعمال، وغيرها من الأمور التي تسهم في زيادة عدد منتجات وبرامج سياحة الأعمال ورفع جودتها.
وفي المملكة مواقع تراثية عالمية من أهمها مدائن صالح التي تتميز بكونها إحدى أهم وأبرز الوجهات السياحية في السعودية، حيث أنه في سنة 2008، أعلنت منظمة الأمم المتحدة للعلوم والتربية والثقافة (اليونسكو) أن مدائن صالح موقع تراث عالمي، وبذلك أصبح أول موقع في السعودية ينضم إلى قائمة مواقع التراث العالمي.
وتضم آثار مدائن صالح 153 واجهة صخرية منحوتة، كما تضم عدداً من الآثار الإسلامية والتي تتمثل في عدد من القلاع وبقايا خط سكة حديد الحجاز وكذلك المحطة والقاطرات.
ومدائن صالح والمعروفة سابقاً بالحِجْر تقع بالقرب من مدينة العُلا والتي هي بدورها تحتوي على عدد من الآثار، وتتمتع بوجود عدد من الفنادق ودور السكن فيها ذات متسوى جيد، وهي تستقبل عدداً من السياح والزوار طيلة أيام السنة، وتكتظ في فترة العطلات، ويمكن الوصول إلى مدائن صالح عن طريق مطار العُلا، والذي يبعد مسافة تقدّر بحوالي 15 دقيقة عن الموقع، والمطار يستقبل الوجهات القادمة من الرياض والمدينة المنورة وحائل. كما أنه يمكن الوصول إلى الموقع أيضاً عن طريق السيارة أو عن طريق الحافلات القادمة من جدة وحائل والمدينة المنورة والرياض التي تتجّه يومياً إلى مدينة العلا. ومؤخراً أعلنت هيئة السياحة والآثار بأنه لا يشترط الحصول على إذن مسبق للأجانب عند زيارة الموقع.

العاصمة السعودية الأولى
ومن بين الأماكن الأخرى في المملة هناك مدينة الدرعية التاريخية عاصمة الدولة السعودية الأولى، والتي تتميز حاليّاً بعدة مقومات سياحية متنوعة. وتتكون الدرعية من عدة أحياء رئيسية هي حي الطريف، وحي غصيبة، وحي البجيري، وحي السريحة، وهناك أحياء تاريخية أخرى مثل الظهيرة والطرفية والعودة والبليدة. يتميّز حي الطريف كونه كان يضم مقر الحكم والأسرة الحاكمة ويعد الحي أحد مواقع التراث العالمي، حيث يضم عدداً من المباني ذات طابع معماري مميّز، بالإضافة لقصر سلوى الذي كانت تُدار منه شؤون الدولة، وكذلك بيت المال وغيرها من المباني الطينية الضخمة، وهناك مواقع تاريخية أثرية أخرى مثل برج سمحة، وبرج الحسانية، وبرج الفتيقة، وبرج فيصل، وبرج شديد اللوح، وأبراج المغيصيبي، وأبراج القميرية، وسور قليقل، وحصن الرفيعة، وقصر الأمير سعد بن سعود، وقري عمران، وسمحان، ومسجد الظهيرة، والطريف.

جدة التاريخية
تقع جدة التاريخية وسط مدينة جدة وتضم مجموعة من المواقع التاريخية، ومن أبرز تلك المواقع، سور جدة الذي بُني لغرض الحماية من الهجمات الخارجية ويتميز ببواباته وهي باب مكة، وباب شريف، وباب النافعة، وباب الصبة، وباب المغاربة، وباب صريف، وباب المدينة، وباب جديد. كما تضم المنطقة عدد من الحارات، التي اكتسبت أسماءها من موقعها الجغرافي داخل المدينة، أو شهرتها من خلال الأحداث التي مرت بها، وهي حارة المظلوم، وحارة الشام، وحارة اليمن، وحارة البحر، وحارة الكرنتينه، وحارة المليون طفل. كما تضم المنطقة عدد من المساجد التاريخية والأسواق. من أشهر المساجد التاريخية القديمة في المنطقة، مسجد الشافعي، ومسجد عثمان بن عفان، ومسجد الباشا، ومسجد عكاش، ومسجد المعمار، ومسجد الرحمة، ومسجد الملك سعود، ومسجد الجفالي، وجامع حسن عناني. من الأسواق البارزة في المنطقة سوق العلوي، وسوق البدو، وسوق قابل، وسوق الندى. كما توجد إلى جانب الأسواق عدد من الخانات التاريخية التي تسمى القيصرية وتعني السوق الذي يتكون من مجموعة دكاكين تفتح على بعضها، ومن أهم تلك الخانات، خان الهنود، وخان القصبة، وخان الدلالين، وخان العطارين. من أشهر وأقدم المباني الباقية، دار آل نصيف ودار آل جمجوم في حارة اليمن، ودار آل باعشن وآل قابل ومسجد الشافعي في حارة المظلوم، ودار آل باناجة وآل الزاهد في حارة الشام.

فنون صخرية في حائل
تشتمل المنطقة على رسومات جبل أم سنمان في جبّة وكذلك راط والمنجور في الشويمس، وتحتوي الرسوم الصخرية في جبة على مجموعة متنوعة من الرسومات الصخرية المميزة التي يعود تاريخها إلى عشرة آلاف عام، ومن تلك الرسوم ما يجسد مناظر حيوانية وبشرية ونباتية ورمزية، وكذلك يحتوي «جبل جبة» ما يقارب 5,431 نقشاً عربياً ثموديّاً قديماً. وقد قامت منظمة اليونسكو سنة 2015 بتسجيل الفن الصخري في منطقة حائل وتحديداً الفنون الواقعة في منطقة جبة والشويمس لتكون على قائمة مواقع التراث العالمي.[
وتتميز منطقة الباحة ببيئتها الجبلية ومناخها المعتدل صيفاً وشتاءً، كما تضم العديد من المواقع الأثرية. هناك منتزه غابة رغدان الذي يبعد حوالي 5 كم عن وسط مدينة الباحة وتشرف على تهامة. كما يوجد منتزه الأمير مشاري ومنتزه التخييم العائلي، ويوجد بها شلال ينحدر في بركة محاطة بالصخور. من أهم الوجهات في المنطقة قرية ذي عين التراثية وهي من أهم القرى التاريخية في شبه الجزيرة العربية حيث تتميز بمبانيها المتراصة على قمة جبل وتطل مباشرة على وادي راش. يوجد أيضاً جبل شدا الأعلى وهو من أعلى القمم في محافظة المخواة ويصلح لهواة تسلق الجبال كما أنه مصنف ضمن المحميات الطبيعية في المملكة. من المواقع البارزة أيضاً جبل شدا الأسفل، وقرية عشم الأثرية، وقرية الخلف والخليف، وقرية دوس، ومنتزه القمع، ومنتزه الخلب، وعقبة المندق، وعقبة حميدة، وعقبة الظفير، وطريق الفيل.
أما في جازان فيوجد العديد من المواقع الطبيعية والأثرية، التي تتميز بتنوع تضاريسها، من أبرز الوجهات السياحيّة بالمنطقة، جزر فرسان التي تتميز بشواطئها البكر وأشجار المانغروف التي تحيط بها، كما أن بالجزيرة عدد من المواقع التاريخية أبرزها منزل الرفاعي ومسجد النجدي والقلعة العثمانية.
كما أن مدينة جازان تحتوي على قلعة الدوسرية التي يعود تاريخها إلى الدولة العثمانية حيث كانت مقراً للحاكم التركي في جازان، كما توجد بالمدينة أيضاً القرية الشعبية التي يقام فيها عادةً مهرجان جازان الشتوي. يعتبر وادي لجب من الوجهات التي يقصدها السياح والزوار، بالإضافة إلى جبال فَيْفا ذات الطبيعة الجبلية التي تكسوها الخضرة على مدار العام كما تتميز بأجوائها المعتدلة.

عسير ونجران
تعتبر منطقة عسير من المناطق السياحية الجاذبة، ومن أبرز مواقعها السياحية الجبل الأخضر المطل على مدينة أبها وبه عربات تلفريك، كما يوجد بالمدينة أيضاً قصر شدا التاريخي. وتعتبر السودة من الوجهات البارزة في عسير وهي تتميز بالمدرجات الزراعية الخضراء وغابات العرعر، وهناك متنزه السحاب الذي يشرف على تهامة، كما أن هناك أيضاً موقع للطيران الشراعي حيث تتم ممارسة رياضة القفز المظلي من أعلى قمة جبال السروات، ويوجد بها أيضاً عربات تلفريك تطل على المناظر الطبيعية. كما توجد قرية رجال ألمع التراثية التي تتميز بالفنون الألمعية في الأبنية التراثية المصنوعة من الحجر والطين. بالإضافة إلى وجود متنزهات الفرعاء ودلقان، وكذلك وادي وقرى المسقي التي تطل على مبانٍ تراثية مختلفة. كذلك توجد الحبلة التي تتوفر بها الخدمات السياحية.
وتقع منطقة نجران على جزء من صحراء الربع الخالي، كما تتميز بمبانيها التراثية ذات التصميم الفريد الخاص بها ومن أبرز الأمثلة على ذلك قصر الإمارة التاريخي، كما يوجد متحف نجران الذي يحتوي على مقتنيات تعود إلى عصور مختلفة، ويوجد موقع الأخدود الأثري. كما أن المنطقة بها عدد من المحميات والمنتزهات الطبيعية.

جبال فيفاء
وتضم منطقة الجوف عدداً من الأماكن التي تتوزع في مختلف محافظاتها. من المعالم المميزة في مدينة سكاكا توجد قلعة زعبل، وجبل برنس وموقع أعمدة الرجاجيل. كما يوجد حي الضلع القديم الذي يعبر عن الطراز المعماري لمدينة سكاكا.
أما في محافظة دومة الجندل فهناك قلعة مارد، ومسجد عمر بن الخطاب الواقع وسط المدينة القديمة، وبالقرب منه يقع حي الدرع وهو أحد الأحياء القديمة وتضم بيوته صخوراً عليها كتابات تعود إلى عهد الأنباط، كما يوجد بالمحافظة أيضاً بحيرة دومة الجندل. وفي محافظة القريات يوجد قصر الكاف والقرية القديمة التي تتالف من بيوت طينية متلاصقة، وقلعة الصعيدي المطلة على قرية كاف، ومنتزه الرشراشية الذي يقع على مصب أربعة أودية، بالإضافة إلى المياه الكبريتية بعين الحواس.
منطقة الرياض: تضم المنطقة العاصمة السعودية الرياض وعدد من المحافظات الأخرى. في مدينة الرياض هناك العديد من المواقع التاريخية أبرزها مدينة الدرعية التاريخية إحدى مواقع التراث العالمي
وتتميز منطقة حائل بوجود جبال أجا وسلمى، وتعتبر مكاناً للصيد بالطيور، وتسلق الجبال والتزلج على الرمال والتطعيس، كما تقام هناك فعاليات منها رالي حائل الدولي ومهرجان الصحراء ومهرجان صيف حائل،

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة