شركة البلوكتشين، جبريل نتورك، تطلق أوّل عملية بيع لعملاتها الرقمية

أوّل منصّة "بلوكشين" في العالم للعملات الرقمية الذكية المدعومة بالأصول المالية التقليدية تعلن البدء ببيع العملات الرقمية Jibrel Network تهدف إلى سدّ الثغرة بين اقتصاد العملات المشفّرة والبنية التحتية المالية التقليدية بشكل يسمح للمستثمرين والوسطاء أن يحفظوا الأصول أو يتبادلوها أو يستلموها بشكل شبه مجاني
شركة البلوكتشين، جبريل نتورك، تطلق أوّل عملية بيع لعملاتها الرقمية
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 27 نوفمبر , 2017

أعلنت جبريل نتورك Jibrel Network و هي واحدة من أولى الشبكات الناشئة التي تقوم على تكنولوجيا البلوكشين  تاريخ إطلاق أوّل عملية بيع لعملاتها الرقمية لغاية 26 يناير 2018.

تجدر الإشارة إلى أنّ Jibrel Network هي أوّل منصة لا مركزية تضع الأصول التقليدية، مثل العملات والسندات والأسهم والسلع على بلوكشين إثريوم، وبالتالي تتيح الاستفادة من الكفاءة في التكاليف المرتبطة بتخزين الأصول الرقمية والتعامل بها. أُطلقت

في وقت سابق من هذه السنة على يد مجموعة من رواد الأعمال من العالم العربي وخارجه وهم  يزن البرغوثي، وفيكتور ميزرين، وطلال الطباع وقد ضمنت الشركة  أكثر من 3.2 مليون دولار أمريكي من الأموال المودعة من قبل مستثمرين إقليميين وعالميين بما في ذلك Taas Fund وTech Squared، وAurora Partners، وArabian Chain خلال مرحلة البيع الأوّلي في سبتمبر 2017، أي ما قبل طرح العملات الرقمية للبيع أمام الجمهور العام.  وتعليقاً على طرح العملات الرقمية للبيع,

يقول طلال الطبّاع، المؤسّس الشريك لشبكةJibrel Network: "إنّه لفخرٌ وشرفٌ كبيرين أن نكون  جزءاً من نظام البلوكشين المتنامي كما أنّنا على ثقة تامة بأنّه وخلال السنوات المقبلة، سنشهد كيف ستشكّل هذه التكنولوجيا جزءاً أساسياً بل محورياً بالنسبة للأعمال في المنطقة وحول العالم. لا نزال في الأيام الأولى للاستفادة من الإمكانات الكاملة لتقنية بلوكشين، وقد أتاح لنا ذلك فرصة إطلاق شبكة Jibrel Network بهدف سد الفجوة بين الاقتصاد المشفّر والبنية التحتية المالية التقليدية. لقد حققت منطقة الشرق الأوسط بشكل عام، ودولة الإمارات العربية المتحدة بشكل خاص، خطوات هامة نحو بناء مستقبل لها في مجال البلوكشين من خلال إطلاق استراتيجيات وطنية تهدف إلى الارتقاء بالتكنولوجيا إلى مستويات جديدة بهدف تعزيز الفعالية والكفاءة.

ومن هنا، يسرّنا أننا أطلقنا مؤخراً محفظة ال jWallet المشفرة، كما يسرنا جداً أن نعلن إطلاق عملية بيع عملاتنا الرقمية أمام المستثمرين متيحين لهم بذلك إمكانية تنويع محافظهم."  وأضاف الالطباع قائلاً: "تهدف منصّة البلوكشين الخاصة بنا إلى التفاعل مع المؤسسات المالية القائمة، ولاسيما المنظمين الماليين. ونحن من أشدّ المؤمنين أيضاً بأنّ الالتزام بالأنظمة المالية أمرٌ أساسي للتوسّع ولذلك، نتّخذ جميع الإجراءات اللازمة لضمان امتثالنا لأعلى المعايير. فتركيزنا يصبّ على توفير بنية تحتية مفتوحة المصدر حيث يتمّ إعطاء المستخدمين والمستثمرين والوسطاء على حدّ سواء فرصة تشفير أصولهم على منصّتنا، والاستفادة بالتالي من استخدام تكنولوجيا البلوكشين بدون الاضطرار إلى تحمّل المخاطر التي ترافق العملات المشفّرة."  أُسست الشركة بهدف الاستجابة لحاجة الاقتصاد المشفّر لأصول خاضعة لتنظيم حقيقي وآمن ومضمون على شبكات البلوكشين من أجل تقليص المخاطر الناتجة عن تقلّب السوق. إضافة الى إعطاء الاقتصاد التقليدي الفرصة  للإستفادة من الاقتصاد المشفر عن طريق رقمنة الأصول مما يجعلها أكثر سيولة، تعتبر شبكة Jibrel Network رائدة في مفهوم العملات الرقمية المدعومة بالأصول من أجل معالجة المشاكل المرتبطة بالعملات المشفرة مثل التقلب وقلّة التنظيم. على شبكة Jibrel Network، تُطلق على تلك العملات الرقمية المدعومة بالأصول تسمية إيصالات الإيداع المشفّرة CryptoDepositary Receipts (CryDRs).

ويمكن استخدام هذه "العملات الرقمية الذكية" للتحويلات، وتسديد الدفعات عالمياً، والتداول، والتحوط. إضافة إلى ذلك، تخضع إيصالات الإيداع المشفّرة لتنظيمات أساسية حرصاً على أن تكون جميع التحويلات التي تتمّ على شبكة Jibrel Network متوافقة تماماً مع قانوني "اعرف عميلك"KYC  / و”مكافحة غسل الأموال"AML .  ترسّخ شبكة Jibrel Network مكانتها بشكل سريع كمبدع في مجال العملات الرقمية المدعومة بالأصول، كما تعمل  على تأسيس بنية تحتية مهمة   لتطوير هذا القطاع. تجدر الإشارة أيضاً إلى أنّه في وقت سابق من هذا الشهر، قامت الشركة بطرح أوّل منتج لها jWallet، وهو عبارة عن محفظة مشفّرة تُستخدم على مستوى المؤسسات تتميّز بموثوقيتها الكبيرة وسهولة الاستخدام بدون المساومة على أمان المستخدم.  منذ تأسيسها، اجتذبت شبكة Jibrel Network عدداً من أهمّ الرواد من أصحاب الخبرات المالية والاستشارية للعمل كمستشارين لدعم تطوير الشركة. ومن هؤلاء المستشارين نذكر دون تابسكوت، واحد من ألمع الرواد في مجال البلوكشين ومؤلف كتاب ثورة بلوكشين Blockchain Revolution، وقد حاز لقب أكثر الرواد العالميين تأثيراً في الفكر الرقمي، وثاني أكثر مفكّر تأثيراً في إدارة المعيشة والحياة من Thinker50. ومن بين المستشارين الرئيسيين الآخرين إدي زعيتر (الرئيس التنفيذي السابق لـSoros Fund)، وروسلان غافريليوك (مؤسس Taas)، والدكتور مو ليفين (الرئيس التنفيذي لشركة كينوت Keynote)، وشاول هدسون (المدير العام لشركة Thompson Reuters)، ومحمد السهلي (مؤسس Arabian Chain).

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج