وزير الداخلية اللبناني يعلق على خطف المواطن السعودي

تلقت زوجة السعودي المختطف اتصالا من مجهولين يطلبون فدية مليون دولار، وتتولى شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي التحقيقات.
وزير الداخلية اللبناني يعلق على خطف المواطن السعودي
وزير الداخلية والبلديات اللبناني، نهاد المشنوق
بواسطة أريبيان بزنس
الجمعة, 10 نوفمبر , 2017

قال وزير الداخلية والبلديات اللبناني، نهاد المشنوق، مساء اليوم الجمعة، إنه يتابع حادثة اختفاء مواطن سعودي في منطقة جبل لبنان، في الوقت الذي رجحت أنباء نقلتها وسائل إعلام تعرضه للاختطاف.

ووفق موقع إرم نيوز، أضاف الوزير في تصريحات نقلها موقع تلفزيون المستقبل، أن أمن “السعوديين وجميع الرعايا العرب من أولويات الدولة اللبنانية، وأنه لن يُسمح باستغلال الأزمة السياسية لتعكير الأجواء مع هذه الدول”، مشيرًا إلى أن “العبث بالأمن والاستقرار خطّ أحمر ممنوع تجاوزه، والأجهزة مستنفرة للحؤول دون استغلال الظرف السياسي”.

ولا يزال البحث جاريا عن مواطن سعودي اختفى في بلدة العقيبة اللبنانية، بعد اتصال زوجته بقوى الأمن فجر اليوم الجمعة، بحسب مصدرين في لبنان، حسب موقع عين اليوم.

وأفادت "الوكالة الوطنية للاعلام" (وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية)، أن السعودي علي البشراوي (من مواليد 1985) خُطف من منزله في جوار أدما، ليل أمس الخميس، بعد أن تم استدراجه من قبل مجهولين إلى خارج المنزل، ولم يعُد حتى الساعة.

وأبلغت زوجته السورية الجنسية فصيلة غزير عن فقدانه، صباح اليوم الجمعة، وظهرا تلقت اتصالا من مجهولين يطلبون فدية مليون دولار، وتتولى شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي التحقيقات.

وكان مصدر أمني لبناني قد أوضح، بحسب صحيفة "النهار" اللبنانية، أن زوجة المواطن السعودي أبلغت قوى الأمن عن اختفاء زوجها، وأضاف: "في وقت لاحق، أعلنت القوى الأمنية العثور على سيارة المواطن السعودي المخطوف علي البشراوي عند مستديرة طبرجا"، حيث تمت عملية الخطف ليلا، في اعتراف بأن الشمراوي مخطوف.

كما أكدت إذاعة "جرس سكوب" اللبنانية على حسابها في موقع "تويتر"، أن الشمراوي "خٌطف مع سيارته (BMW-X6)، فجر اليوم، من مكان سكنه في العقيبة كسروان، وأجرى الخاطفون اتصالا هاتفيا يطلبون فدية مليون دولار".

في المقابل، أكدت بلدية العقيبة، بحسب "النهار"، أنه "لا وجود لأي رجل سعودي في المنطقة بالاسم الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد البحث في أسماء المستأجرين والأشخاص المتواجدين في المنتجعات والفنادق".

ويأتي حادث الاختطاف بعد ساعات من بيان وزارة الخارجية السعودية (مساء أمس الخميس)، بالطلب من المواطنين السعوديين من مقيمين وزائرين في لبنان، بمغادرة أراضيها في أسرع وقت ممكن.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج