فوجيتسو تطرح نظاماً جديداً لمواجهة التهديدات السيبرانية في المنطقة

يقدم النظام الجديد خدمة الأمن السيبراني التنبؤية التي تضمن للعملاء حماية مثالية ضد التهديد المستمر للهجمات السيبرانية
فوجيتسو تطرح نظاماً جديداً لمواجهة التهديدات السيبرانية في المنطقة
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 08 نوفمبر , 2017

أعلنت شركة ’فوجيتسو‘ اليوم عن طرح نظامها المخصص لمواجهة التهديدات السيبرانية (Cyber Threat Intelligence) في منطقة أوروبا والشرق الأوسط والهند وأفريقيا. وتم تصميم هذا النظام خصيصاً لحماية الشركات من الاختراقات والهجمات السيبرانية التي قد تتسبب بنتائج كارثيّة تعرقل استمرارية أعمالها. كما يضمن هذا النظام حماية مثالية وصحيحة ضد الهجمات السيبرانية التي قد تؤثر سلباً على مسيرة نمو أعمال الشركات وتجعلها عُرضة للخروج من دائرة المنافسة.

أصبح الأمن السيبراني أحد القضايا الرئيسية على أجندة أعمال مجالس إدارة الشركات بشكل عام. إذ يمكن للهجمات السيبرانيّة الموجّهة التسبب بفوضى عارمة في أي شركة، خصوصاً عندما يقوم المتسللون بإتلاف أو حذف أو تشفير البيانات باستخدام برمجيات الفدية الخبيثة (ransomware) ومن ثم القيام بطلب أموال أو فدية مالية لقاء تقديم رمز فك التشفير. ويشير تقرير صدر مؤخراً عن شركة التأمين العالمية ’لويدز أوف لندن‘ إلى أن الهجمات على أنظمة تشغيل الكمبيوتر التي يديرها عدد كبير من الشركات حول العالم يمكن أن تسبب بخسائر تصل قيمتها إلى 28.7 مليار دولار أمريكي من حيث التأثير المالي والاقتصادي والتأميني، وفقاً لبيان صحفي وصل أريبيان بزنس.

وتلتزم شركة ’فوجيتسو‘ بمعالجة هذا القلق المتزايد عبر خدمات نظام Cyber Threat Intelligence الذي يرتكز على رؤى وتحليلات تنبؤيّة لتقديم تحذيرات في أقرب وقت ممكن ضد التهديدات الجديدة التي تطال أمن تكنولوجيا المعلومات، مع التركيز بشكل خاص على دعم استمرارية الأعمال في الشركات عن طريق تخفيف وتيرة التهديدات. كما ويوفّر هذا النظام مؤشرات واضحة وتنبؤية عن الأضرار المحتملة التي قد تلحق بالشركات بسبب التهديدات السيبرانية الجديدة، فضلاً عن تقديم توصيات أمنية مبسّطة وفعالة. إلى جانب ذلك، يبدي خبراء الأمن لدى ’فوجيتسو‘ استعدادهم التام لمساعدة المؤسسات والشركات على اتخاذ تدابير مضادة واستباقية للحد من خطر التعرض للاختراقات، وذلك بما يشمل خدمات مراقبة أنظمة العملاء والمتوافرة على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع. وتهدف ’فوجيتسو‘، من خلال نظام Cyber Threat Intelligence، إلى تمكين المؤسسات والشركات من مواصلة العمل بالوتيرة الاعتيادية حتى في ظل التعرّض لهجمات سيبرانيّة.

وبهذه المناسبة، قال روب نوريس، رئيس قسم حلول الأمن السيبراني للشركات والمؤسسات المؤسسة في شركة ’فوجيتسو‘ بمنطقة أوروبا والشرق الأوسط والهند وأفريقيا: "يمثل الاتصال بالإنترنت شريان الحياة الأساسي بالنسبة لجميع المؤسسات والشركات اليوم؛ ومن الأهمية بمكان ضمان استمراريّة هذا الاتصال بشكل آمن وموثوق، مع التركيز في الوقت نفسه على حماية وتعزيز سلامة الأنظمة والبيانات الخاصة بتلك الشركات والمؤسسات حتى أثناء التعرّض لهجمات سيبرانيّة من قبل المتسللين ومجرمي الإنترنت. ولا ينبغي تحت أي سبب من الأسباب الاستهانة بالأضرار الكارثية التي قد تنجم عن هجمات الأمن السيبراني، والتي قد تحدث بسبب زلةٍ بسيطة مثل فتح رسالة بريد إلكتروني محمّلة بالفيروسات أو البرمجيات الخبيث".

وأضاف نوريس: وتتغير طبيعة وحجم التهديدات السيبرانية بسرعة كبيرة اليوم، مما يجعل الحلول الأمنية التقليدية غير كافية لضمان الحماية المطلوبة. وفي هذا السياق، يتوجب على الشركات فهم وإدارة مخاطر التعرّض للتهديدات وإدارتها بعناية بالغة، وإجراء الاختبارات بشكل مستمر والتأكد من توافر الآليات الدفاعية المناسبة لدرء خطر تلك التهديدات. ونؤكد أن الاستعداد جيداً يلعب دوراً محورياً في هذا الإطار؛ ففي حال التعرّض لهجوم، يمكن الاستناد إلى خطة فعالة للاستجابة واسترداد المعلومات، وهو ما يتيح التخفيف قدر المستطاع من تأثير الهجمات. ومن خلال نظام Cyber Threat Intelligence، نقدّم لعملائنا الكرام رؤية شاملة حول قدراتهم الأمنيّة، إضافة إلى تحليل شامل للمخاطر الأمنية والمعلومات القابلة للتنفيذ، خصوصاً وأن الافتقار للاستعدادات المطلوبة اليوم لمواجهة الهجمات السيبرانية قد يؤثر سلباً على الشركات ويجعلها تخرج من دائرة المنافسة".

وتساهم أجهزة الأمن المدارة من ’فوجيتسو‘ فعلياً في حماية آلاف الشركات حول العالم من خلال تبنّي عمليات أمنية شاملة قائمة على التحليلات لحماية المعلومات. وتجميع حلول الأمن السيبراني من ’فوجيتسو‘ بين المعرفة العميقة في رصد ومراقبة أنظمة التشغيل الحاسوبي وأفضل البرمجيات والأدوات من الشركاء الاستراتيجيين، وذلك بهدف تقديم خدمات نظام Cyber Threat Intelligence. ويتوافر هذا النظام في منطقة أوروبا والشرق الأوسط والهند وأفريقيا كخدمةٍ على مدار الساعة بغية توفير الوعي اللازم حول التهديدات الحالية والجديدة، وذلك بالترافق مع إعداد تقارير سريعة وغنية ومفصلة، كما ويحدد هذا النظام المسار الداخلي المتعلق بالحماية ضد الهجمات الجديدة في أي شركة، ويرصد مكامن الضعف التي ينبغي على الشركات معرفتها بغية التصدي لأي هجمات سيبرانية محتملة.

بفضل استناده إلى منهجٍ قائم على الذكاء البشري، يوفر نظام Cyber Threat Intelligence رؤىً أكثر استهدافاً للمخاطر السيبرانية مقارنة بالأساليب التقليدية القائمة على التكنولوجيا لإدارة الخدمات الأمنية. وتتولى فرق الاستخبارات الخاصة بمكافحة التهديدات السيبرانية التابعة لشركة فوجيتسو إجراء رصد وتقييم شاملين ومستمرين لمخطط التهديد، حيث تجمع بيانات استقصاء التهديدات بين مجموعة واسعة من المصادر- بما يشمل تلك الخاصة بالعملاء أنفسهم، ومصادر أخرى لشركاء التكنولوجيا الاستراتيجيين، إلى جانب أدوات الأطراف الثالثة الرائدة على مستوى السوق، ومنتديات الاستقصاء والمعلومات- وذلك بهدف إجراء تحليلات متعمقة إزاء التهديدات والمخاطر. ويتم الاستعانة بهذه المعلومات والتحليلات المُجمّعة من أجل تحديد مدى شدة وخطورة وتطوّر التهديدات السيبرانية، وتزويد العملاء بالمشورة حول مستويات المخاطر الفردية، ووصولاً إلى تقديم توصيات بشأن كيفية اتخاذ تدابير مضادة واستباقية للتخفيف من وطأة التهديدات.

وتتجلّى إحدى الأهداف الرئيسية لنظام Cyber Threat Intelligence الجديد من ’فوجيتسو‘ في إمكانية إطلاع العملاء على التطورات التي قد تؤثر على عملياتهم الرقمية. وإلى جانب تزويد العملاء بمنصات ووحدات تحكّم، تحرص ’فوجيتسو‘ أيضاً على مشاركة النتائج والتوصيات من خلال استشارات التنبيه المبكّر ضد التهديدات، والملخصات اليوميّة، والنشرات الأسبوعية والمكالمات الشهريّة مع العميل؛ وهو ما يمثل مزيجاً من القنوات تهدف إلى ضمان بقاء العملاء على اطلاعٍ دائم بمشهد التهديدات السيبرانيّة، وامتلاك القدرة على اتخاذ الإجراءات اللازمة للتقليل قدر المستطاع من مخاطر الهجمات أو التخفيف من حدّتها.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج