موانئ دبي العالمية تطور منطقة حرة في الصومال على غرار جافزا

يستند المشروع الجديد إلى نموذج المنطقة الحرة لجبل علي "جافزا" في دبي، ويهدف إلى استقطاب الاستثمارات وتشجيع التجارة وخلق فرص عمل جديدة، وضمان مكانة متميزة لميناء بربرة كبوابة للمنطقة.
موانئ دبي العالمية تطور منطقة حرة في الصومال على غرار جافزا
سلطان أحمد بن سليّم رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة "موانئ دبي العالمية".
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 06 نوفمبر , 2017

أعلنت "موانئ دبي العالمية" المحفز الرائد للتجارة العالمية عن اعتزامها تطوير مشروع منطقة حرة في جمهورية أرض الصومال تتكامل مع مشروع تطوير ميناء بربرة الذي سجل نموا قياسا في أحجام المناولة منذ تولي "موانئ دبي العالمية" إدارته في شهر مارس من العام الجاري.

وفي هذا الإطار، قام سلطان أحمد بن سليّم رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة "موانئ دبي العالمية" وسعد علي شير وزير خارجية أرض الصومال بالتوقيع اليوم في دبي على اتفاق مبدئي لإقامة المنطقة الحرة في بربرة، بحضور مسؤولين رفيعي المستوى من الشركة والحكومة الصومالية.

ويستند المشروع الجديد ، وفق المكتب الإعلامي لحكومة دبي، إلى نموذج المنطقة الحرة لجبل علي "جافزا" في دبي، ويهدف إلى استقطاب الاستثمارات وتشجيع التجارة وخلق فرص عمل جديدة، وضمان مكانة متميزة لميناء بربرة كبوابة للمنطقة.

وبموجب الاتفاق المبدئي فإن "موانئ دبي العالمية" ستقوم بتنفيذ مشروع المنطقة الحرة في بربرة على مراحل، تتشمل المرحلة الأولى منها مساحة أربعة كيلومترات مربعة من الأرض من أصل مساحة 12.2 كيلومترا مربعا مخصصة للمشروع.

وسيتم تضمين تفاصيل المراحل المستقبلية اللاحقة في خطة المشروع. وسيبدأ العمل بالمراحل اللاحقة من المشروع عندما يصل معدل الإشغال في المرحلة السابقة إلى 85%كل من مراحل تنفيذ مشروع المنطقة الحرة في بربرة بعد إتمام نحو 85 في المائة من الأعمال المتعلقة بالمرحلة التي تسبقها، وسيستهدف المشروع طيفا واسعا من الشركات العاملة في قطاعات متنوعة مثل التخزين، والخدمات اللوجستية، والتجّار، والمصنّعين، والأعمال الأخرى ذات الصلة.

وسيتم وضع اللمسات الأخيرة على بعض التفاصيل الإضافية مع الحكومة الجديدة لجمهورية أرض الصومال عقب الانتخابات المقررة في 13 نوفمبر الجاري.

في تعليقه على المشروع الجديد، قال سلطان أحمد بن سليّم رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة "موانئ دبي العالمية": "نحن متحمسون لفرص التنمية المتاحة في جمهورية أرض الصومال، والتي تتشابه إلى حد كبير مع بدايات قصة النمو في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة والتي عززتها رؤية القيادة الرشيدة وحرصها على التأسيس لإقتصاد متنوع ومستدام قائم على الابتكار واستشراف المستقبل.

نعتبر الاتفاق الجديد خطوة نحو توثيق التعاون بين الطرفين بما يخدم تطور مسيرة التنمية الاقتصادية في جمهورية أرض الصومال".

وأضاف: "إننا نتطلع قدما إلى وضع اللمسات الأخيرة على مشروع المنطقة الحرة في بربرة مع الحكومة المقبلة، ونحرص على مواصلة شراكتنا معها. ونود في هذا السياق أن نتقدم بالشكر إلى سكان منطقة بربرة وشعب جمهورية أرض الصومال على الترحيب بنا في بلدهم وعلى ثقتهم بخبراتنا وقدرتنا على تحفيز النمو التجاري من خلال تحديث وتطوير ميناء بربرة الذي سيوفر منفذاً إضافيا تحتاجه منطقة القرن الإفريقي لتطورها، كما سيخدم الدول غير الساحلية.

إن مشروع المنطقة الحرة يتكامل مع خطة تطوير الميناء وتحويله إلى معبر رئيسي لمختلف البضائع المستودرة من الأسواق الإقليمية والعالمية، حيث سيجذب المستثمرين ويسهم في تنويع الاقتصاد وخلق المئات من فرص العمل".

وقامت موانئ دبي العالمية منذ توليها إدارة الميناء قبل بضعة أشهر عاماً بتوظيف خبراتها العالمية وتعزيز فعالية عمليات الميناء عبر تطبيق أفضل الممارسات والمعايير الدولية في مجال الإنتاجية والسلامة وغيرها، ما أدى إلى تحقيق أنجازات لافتة في مدة زمنية قصيرة.

ومن ضمن هذه الإنجازات قيام الميناء في شهر سبتمبر الماضي بمناولة أحجام قياسية تعد الأعلى في تاريخه مسجلا زيادة بنسبة 40 في المائة مقارنة بشهر سبتمبر من عام 2016.

كما باشرت موانئ دبي العالمية -بربرة بتنفيذ الخطة الرئيسية لتطوير المرفق وتوسعته ببناء رصيف بطول 400 مترا وتزويده بمعدات جديدة تشمل رافعات جسرية ورافعات تكديس البضائع والحاويات.

وكانت "موانئ دبي العالمية" قد فازت العام الماضي بعقد امتياز لمدة 30 عاماً مع تمديد تلقائي لمدة 10 أعوام أخرى لإدارة وتطوير مشروع ميناء متعدد الاستخدامات في بربرة في جمهورية أرض الصومال يوفر نقطة نفاذ جديدة إلى البحر الأحمر ويتكامل مع عمليات ميناء جيبوتي التابع لـ"موانئ دبي العالمية" في القرن الأفريقي.

وقد دخل العقد حيز التطبيق منذ الثاني من مارس الماضي مسجلا انطلاق مرحلة جديدة من التنمية في البلاد. وقامت "موانئ دبي العالمية" بتأسيس مشروع مشترك لإدارة ميناء بربرة والاستثمار فيه بالشراكة مع حكومة جمهورية أرض الصومال. وسيتضمن الاستثمار الذي قد يصل إلى 442 مليون دولار أمريكي على مرحلتين الأولى تشمل بناء رصيف ميناء بطول 400 متر وتوسعة ساحة حاويات تمتد على مساحة 250 ألف مترا مربعا إلى جانب تطوير منطقة حرة تهدف إلى تأسيس مركز تجاري إقليمي.

ويكمّل ميناء بربرة شبكة "موانئ دبي العالمية" في شرق أفريقيا من خلال إنشاء بوابة جديدة عميقة المياه لتجارة جمهورية أرض الصومال العالمية، ويتمتع بمزايا عديدة منها بنية تحتية عالمية المستوى لميناء عميق المياه وتوفير خدمات في الميناء مع إمكانية التوسع على المدى الطويل بمساحة امتياز تبلغ 4.25 كيلومتر مربع وأكثر من 11 كيلومتر مربع من الأراضي الإضافية المتوافرة لإقامة منطقة حرة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة