فيفالديانو – مدينة المرايا على قمة جبل جيس برأس الخيمة

بحضور صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، استضاف جبل جيس يوم الجمعة الماضي الحفل الموسيقي العالمي الفريد من نوعه "فيفالديانو – مدينة المرايا"
فيفالديانو – مدينة المرايا على قمة جبل جيس برأس الخيمة
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 29 أكتوبر , 2017

بحضور صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، استضاف جبل جيس يوم الجمعة الماضي الحفل الموسيقي العالمي الفريد من نوعه "فيفالديانو – مدينة المرايا".وحضر الحفل 1200 من كبار الشخصيات وسكان دولة الإمارات العربية المتحدة وضيوفها، والذين قصدوا أعلى قمة في الدولة للاستمتاع بأروع الابداعات الموسيقية التي قدمتها فرقة العازف ومؤلف الموسيقى التصويرية التشيكي مايكل دفوجاك.

وجمع الحفل، الذي بيعت تذاكره بشكل كامل، بين أعمال فنية رائعة ومستوحاة من عصر الباروك ومقطوعات الموسيقي الإيطالي الشهير أنطونيو فيفالدي، ليمزجها مع تأثيرات بصرية ثلاثية الأبعاد وعروض ضوئية، وذلك وفق طابع  فني معاصر.

واستمتع الجمهور الحاضر بتناول ألذ الكوكتيلات ومشاهدة منظر غروب الشمس البديع، قبل استمتاعهم بواحدة من أروع الحفلات  الموسيقية الكلاسيكية الحية في العالم، والتي أقيمت على ارتفاع 1600 متر فوق مستوى سطح البحر.

وبهذا الصدد، قال هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة: "يعكس النجاح الكبير الذي حققه حفل ’فيفالديانو – مدينة المرايا‘ ضمن أجواء جبل جيس الخلابة رغبة عشاق الموسيقى في دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم بهذا النوع المميز من الفعاليات المرموقة.

وأضاف مطر: "تُعد هذه الفعالية الأولى ضمن سلسلة من الفعاليات المشابهة التي نعتزم إطلاقها خلال الفترة القادمة. وقد وقع اختيارنا على حفل ’فيفالديانو – مدينة المرايا‘ لكونه يتمتع بقصة رائعة ذات قيمة ثقافية وتاريخية لا تضاهى، وهو ما يتماشى بشكل مثالي مع واحد من أهم المقومات السياحية التي تتمتع بها إمارة رأس الخيمة".

وأقيم عرض فيفالديانو - مدينة المرايا الذي يجمع أوركسترا كبيرة من أمهر العازفين على الآلات الموسيقى الكلاسيكية والحديثة على منصة جبلية شيدت خصيصاً لهذا العرض. كما ينطوي العرض على عروضٍ ضوئية على شاشات كبيرة الحجم أمام المنصة وخلفها، إلى جانب تصاميم ضوئية متطورة ومذهلة تستخدم تكنولوجيا متقدمة لتوفير تجربة موسيقية ثلاثية الأبعاد لا مثيل لها. وستنطلق أوتار العازفين من على قمة الجبل لتترنم بألحان فيفالدي وعلى رأسها مقطوعة الفصول الأربعة الشهيرة، فيما تكتمل روعة العمل الفني مع الرقصات الساحرة التي تضفي بعداً جديداً للعمل وتبث فيه الحياة النابضة بالألوان.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج