شراكة سعودية إماراتية لدعم ريادة الأعمال

مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية ممثلة ببرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية تبرم اتفاقية تعاون مع وزارة الاقتصاد الإماراتية ممثلة في اللجنة المنظمة لمنتدى إي إي إم ستارت آب
شراكة سعودية إماراتية لدعم ريادة الأعمال
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 30 سبتمبر , 2017

أبرمت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية السعودية ممثلة في برنامج "بادر" لحاضنات ومسرعات التقنية اتفاق تعاون مع وزارة الاقتصاد الإماراتية ممثلة في اللجنة المنظمة لمنتدى "أي أي إم ستارت آب" المصاحب لملتقى الاستثمار السنوي 2018 الذي سيعقد في دبي مطلع أبريل/نيسان من العام المقبل.

ووفقاً لبيان نهاية الأسبوع الماضي، يهدف الاتفاق إلى تعزيز التعاون الثنائي المشترك بين الجانبين وتشجيع الاستثمارات الطموحة والمشاريع المبتكرة، والمساهمة في دعم المبادرات الرامية إلى تعزيز وإثراء النظام البيئي لريادة الأعمال في كل من السعودية والإمارات، ووقع الاتفاق عن برنامج «بادر»، رئيسه التنفيذي نواف الصحاف وعن اللجنة المنظمة لملتقى الاستثمار السنوي ومنتدى "إي اي ام ستارت اب" داوود الشيزاوي، الرئيس التنفيذي للجنة.

وينتظر أن يشهد منتدى "أي أي إم ستارت آب" مشاركة نحو 200 من كبريات الشركات الاستثمارية العالمية، إذ سيتم تقديم الدعم المالي المباشر، وكذلك الاستثمارات المضمونة للمتنافسين النهائيين في المنتدى، وهو الأمر الذي يفتح آفاقاً جديدة لأصحاب المبادرات التي يمكن أن تتحول مع توفير الدعم المناسب لمشاريع ذات عائد استثماري مرتفع.

وبموجب الاتفاق، تعتزم اللجنة المنظمة لمنتدى "أي أي إم ستارت آب" في دورته الثانية وبدعم ورعاية من برنامج "بادر"، إطلاق ثلاثة عروض تنافسية نهاية شهر نوفمبر/تشرين الأول المقبل في كل من الرياض وجدة والظهران، وذلك لتحديد واختيار أفضل الشركات الرائدة في المملكة وتسهيل مشاركتها في هذا الحدث العالمي، الذي ستستضيف جلساته عدداً من صناع القرار والخبراء والمسؤولين واللاعبين الاستثماريين الرئيسيين على مستوى العالم.

وقال الرئيس التنفيذي لبرنامج بادر لحاضنات التقنية نواف الصحاف "نفخر في برنامج بادر بدعم هذا الحدث السنوي العالمي بالتعاون مع اللجنة المنظمة والمشاركة في العروض التنافسية التي ستنطلق في ثلاث مدن سعودية، وذلك بهدف اختيار الشركات السعودية الناشئة التي يمكن أن تشارك في المنتدى، وإتاحة الفرصة لها لعرض منتجاتها وخدماتها أمام المستثمرين والشركات الكبرى وخبراء الصناعة والمسؤولين الحكوميين".

وقال الرئيس التنفيذي للجنة المنظمة لملتقى الاستثمار السنوي 2018، داوود الشيزاوي "سعداء بشراكتنا الجديدة والتوقيع على اتفاق تعاون مع برنامج بادر في السعودية، ما يعكس العلاقات المزدهرة بين الإمارات والسعودية لا سيما على الصعيد الاقتصادي والاستثمارات المباشرة".

وأضاف أن "مشاركة البرنامج ودعمه ورعايته لهذا الحدث ستضيف قيمة كبيرة للجولات الترويجية والعروض التنافسية التي سيتم إطلاقها في السوق السعودية".

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج