الإمارات تطبق أفضل الحلول التكنولوجية في السلامة من حرائق الأبنية

أكد خبراء مشاركون في فعاليات معرض "النوافذ والأبواب والواجهات"، إن دولة الإمارات تطبق أفضل الحلول التكنولوجية في السلامة من حرائق الأبنية.
الإمارات تطبق أفضل الحلول التكنولوجية في السلامة من حرائق الأبنية
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 26 سبتمبر , 2017

أكد خبراء مشاركون في فعاليات معرض "النوافذ والأبواب والواجهات"، إن دولة الإمارات تطبق أفضل الحلول التكنولوجية في السلامة من حرائق الأبنية، وذلك خلال جلسة خاصة تناولت أحدث الاتجاهات الحالية في المنطقة وأفضل التطبيقات التي تضمن أعلى المعايير في هذا المجال في القمة المصاحبة للمعرض.

وقال بيتر ستيفنسون الرئيس المساعد لقسم هندسة الحرائق في شركة بيرو هابولد، وفق موقع مينا هيرالد الإلكتروني، https://www.menaherald.com/business/events-services/  إن دولة الإمارات العربية المتحدة حريصة على تطبيق أفضل الحلول والابتكارات التكنولوجية عندما يتعلق الأمر في الحماية من مخاطر الحرائق وأمن واجهات المباني، حيث تستفيد إمارة دبي على سبيل المثال من التنوع الاجتماعي الكبير الذي يضم خبرات عديدة يمكن استغلالها في تطبيق أفضل الممارسات العالمية.

واعتبر ستيفنسون أن الاستراتيجية الصحيحة والناجحة ستتطلب تطبيق المبادئ الهندسية للحماية من الحرائق في مختلف مراحل إنشاء الأبنية، وذلك من التصميم وحتى إجراءات الوقاية وإدارة المخاطر والسيطرة على المواد القابلة للاحتراق، إلى جانب المراجعات الداخلية والخارجية المنتظمة وخطط إخلاء الأبنية.

من جهته، قال محمد كازي مدير المعرض أن العديد من الجهات في المنطقة تسعى إلى وضع الاستراتيجيات الصحيحة للسلامة من حرائق الأبنية، حيث تعمل مجموعة من الشركات العالمية الرائدة في هذا المجال على تطوير حلول ومنتجات جديدة من شأنها الحد من مخاطر الواجهات القابلة للاحتراق، مشيراً إلى أن المعرض يعتبر فرصة متميزة للتعرف على أحدث هذه الاتجاهات والحلول من أبرز وأهم الخبراء في هذا المجال، والذين سيعملون على بحث الاحتياجات والتحديات خلال أيامه الثلاثة.

وانطلقت فعاليات الدورة الثانية من المعرض الذي تنظمه شركة "دي أم جي إيفينتس الشرق الأوسط وآسيا وإفريقيا" اليوم (الاثنين 25 سبتمبر) في مركز دبي التجاري العالمي بمشاركة أكثر من 300 عارض من 64 دولة، والذي سيعرضون أكثر من ألف منتج مبتكر، كما سيناقشون أفضل الممارسات العالمية المتبعة في مجال حلول الأمن والسلامة من الحرائق.

وتأتي أهمية المعرض في وقت جرى فيه تحديث وتجديد "دليل الإمارات للوقاية من الحرائق وحماية الأرواح -كود الإمارات 2017" بداية العام الجاري عن نسخته السابقة، إذ يعد المعرض المنصة الوحيدة على مستوى المنطقة التي تستضيف ندوات تثقيفية تهدف لتعزيز سوية الوعي حول مخاطر الحرائق، بالإضافة إلى طبيعة ومميزات مواد البناء القابلة للاحتراق.

ويشار إلى أن الدورة الأولى من المعرض جذبت أكثر من 5,500 زائر، في حين من المتوقع أن تجذب أكثر من 8,000 زائر من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا هذا العام، حيث يجمع تحت مظلته نخبة من المطورين العقاريين والمستثمرين والاستشاريين والمهندسين المعماريين والمقاولين من مختلف أنحاء المنطقة والعالم.

ويذكر أن المعرض يقام برعاية كل من "غوتمان" بصفتها الراعي الماسي، و"ألوميل" بصفتها الراعي البلاتيني، و"رينرز" بصفتها الراعي التنفيذي المشارك، و"كلادتيك إنترناشيونال" بصفتها الراعي الذهبي، و"ستاك" بصفتها الراعي الفضي، و"داو كورلينغ" بصفتها راعي القمة، ووكالة التجارية الإيطالية بصفتها الشريك الداعم، و"ذا بيغ 5" بصفتها الشريك الإعلامي.

ويقام المعرض بجانب ثلاثة معارض أخرى هي معرض إدارة المرافق أف أم إكسبو، ومعرض التصميم والبناء الخارجي، ومعرض الخليج للزجاج، وذلك في القاعات من 3 إلى 8 في مركز دبي التجاري العالمي.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج