السعوديون يترقبون رفع الحجب عن تطبيقات الاتصال المجانية

ملايين السعوديين والمقيمين الأجانب في المملكة يترقبون رفع الحجب عن جميع التطبيقات التي توفر خاصية الاتصالات المرئية والصوتية المجانية
السعوديون يترقبون رفع الحجب عن تطبيقات الاتصال المجانية
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 20 سبتمبر , 2017

(أريبيان بزنس/ وكالات) - يترقب ملايين السعوديين والمقيمين الأجانب في المملكة رفع الحجب عن جميع التطبيقات التي توفر خاصية الاتصالات المرئية والصوتية عبر برامج الاتصالات المجانية من خلال الهواتف ااذكية بعد منعها لأكثر من سنة.

وأكدت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، اليوم الأربعاء، رفع الحجب عن جميع التطبيقات التي توفر خاصية الاتصالات المرئية والصوتية عبر الإنترنت المستوفية للمتطلبات التنظيمية بدءاً من منتصف ليل الأربعاء الخميس دون الحاجة لتوفير باقات محددة.

وقال المتحدث الرسمي باسم هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات عادل أبو حيمد، بحسب وسائل إعلام محلية، إن التطبيقات المستوفية للمتطلبات التنظيمية ستكون متاحة لجميع مستخدمي خدمات الاتصالات ومنها على سبيل المثال فيستايم، سنابشات، سكايب، لاين، تليجرام، تانقو، وغيرها من التطبيقات، عدا تلك التطبيقات المحدودة جداً غير المستوفية للمتطلبات التنظيمية، دون أن يذكر أياً منها.

ونقلت صحيفة "سبق" الإلكترونية عن "أبو حيمد" إن من أهم المتطلبات التنظيمية التي يجب على التطبيقات توفيرها هي وضوح آلية وإجراءات التعامل مع البيانات الشخصية للمستخدمين في المملكة، وإبداء مقدم التطبيق استعداده للتعاون مع الهيئة لمعالجة الحالات الطارئة، وكذلك إزالة المحتوى المخالف للأنظمة في المملكة، بالإضافة إلى الاستعداد لتوفير إمكانية إجراء المكالمات في حالات الطوارئ، وهي تنظيمات تتعلق بمصالح مستخدمي الاتصالات بشكل عام في المملكة.

وعن مدى تأثير هذا القرار على أسعار باقات البيانات قال "أبو حيمد" إن انخفاض أسعار الباقات وارتفاعها يخضع للمنافسة بين مقدمي الخدمة ونوعية الخدمات المقدمة.

وكانت السلطات السعودية قد حظرت قبل حوالي سنة المكالمات الصوتية المجانية عبر أشهر تطبيقات برامج الاتصالات. وكانت صحف محلية قد بررت عقب حجب الاتصالات الصوتية عبر برنامج واتساب، في 2016، أن شركات الاتصالات الثلاث التي تخدم السوق السعودي، وهي شركة الاتصالات السعودية؛ أكبر شركة اتصالات في منطقة الخليج من حيث القيمة السوقية، وتتنافس محلياً مع اتحاد اتصالات (موبايلي)، وزين السعودية، تخسر مليارات الريالات سنوياً جراء تلك التطبيقات المجانية.

وكان عبدالرحمن مازي الخبير في قطاع الاتصالات والعضو المنتدب للشركة الوطنية لأنظمة المعلومات السعودية قال في بيان سابق إن رفع الحظر عن تطبيقات التواصل الصوتي والمرئي المجانية عبر الهواتف الذكية في المملكة سيؤثر على الاستثمار في قطاع الاتصالات وسيؤدي بالضرورة إلى إعادة هيكلة أسعار الخدمات في قطاع الاتصالات.

وأضاف "مازي"، في البيان نفسه، أن رفع الحظر سيرفع أسعار البيانات، متوقعاً ارتفاع الطلب على البيانات بعد رفع الحجب عن تطبيقات المكالمات كون أسعار البيانات رخيصة جداً.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج