قواعد جديدة لموظفي الدولة بعد الخصخصة في السعودية

جهات حكومية في السعودية تضع تعديلات وقواعد خاصة بمعاملة الموظفين السعوديين داخل القطاعات المستهدفة بالتخصيص
قواعد جديدة لموظفي الدولة بعد الخصخصة في السعودية
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 09 سبتمبر , 2017

أكدت صحيفة سعودية اليوم السبت أن عدداً من الجهات الحكومية في المملكة انتهت من وضع التعديلات والقواعد والترتيبات الخاصة بمعاملة الموظفين والعمال السعوديين داخل القطاعات المستهدفة بالتخصيص والتحول على أن يتم إقرارها من الجهات العليا لبدء تطبيق وفقا لكل قطاع حكومي.

وقالت صحيفة "المدينة" اليومية إن الفترة الماضية شهدت إنشاء "المركز الوطني للتخصيص" الذي يهدف إلى تحقيق برنامج التحول الوطني 2020، ورؤية المملكة 2030؛ عبر عمل الجهات الحكومية على مشاريع التخصيص، والتوسع في الشراكة بين القطاعين العام، والخاص؛ بغرض تعزيز الفرص الاستثمارية الرائدة للقطاع الخاص، ورفع مستوى التنمية وكفاءة الخدمات، مع الأخذ بعين الاعتبار الجوانب الاقتصادية والاجتماعية لفئات المواطنين المستفيدين من الخدمات والأصول المستهدفة.

ويهدف المركز الوطني للتخصيص أيضاً إلى الإسهام في تحقيق الأهداف التنموية للقطاعات المستهدفة بالتخصيص، بما يتوافق مع الخطط والبرامج والقرارات ذات الصلة، وبما يكفل تنسيق الجهود، والمرونة، والكفاية، والفعالية في عملية التخصيص، عبر وضع الأسس المناسبة التي تساعد على إدارة وحوكمة المشاريع، وتحديد معايير وأطر تحكم الأصول والخدمات المستهدفة بالتخصيص، ودراسة الأثر التنموي والاقتصادي وتحليل المنافع والأخطار، وفق أفضل الممارسات العالمية، وبما يتناسب مع البيئة المحلية.

كما ينسق المركز مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص لمراعاة عدالة الإجراءات وشفافيتها.

وشرعت الحكومة السعودية -التي سجلت عجوزاً في ميزانيتها العامة في السنوات الأخيرة بسبب هبوط أسعار النفط- في خصخصة 16 كياناً حكومياً وإقامة أكثر من 100 شراكة بين القطاعين العام والخاص في مجالات من بينها الرياضة والكهرباء والرعاية الصحية، في عملية من المتوقع أن تجمع أكثر من 200 مليار دولار (حوالي 750 مليار ريال).

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة