العاهل السعودي يوافق على مشاريع تطوير المشاعر المقدسة

الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود يوافق على مشاريع تطوير المشاعر المقدسة (منى ومزدلفة وعرفات)
العاهل السعودي يوافق على مشاريع تطوير المشاعر المقدسة
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 31 أغسطس , 2017

(أريبيان بزنس/ وكالات) - قال مستشار العاهل السعودي أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز آل سعود إن مشاريع تطوير المشاعر المقدسة (منى ومزدلفة وعرفات) قد وافق عليها الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن الأمير خالد الفيصل إنه يتم حالياً وضع اللمسات الأخيرة لدى وزارة الحج والعمرة قبل طرحها.

ومن جانب، قال الأمير خالد إن مشروع إنشاء جامعة للحج والعمرة محل دراسة من قبل الإمارة ورئاسة الحرمين.

وكانت هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة قد نفذت هذا العام مشروعات بقيمة 300 مليون ريال لتحسين الخدمات وتطويرها في الموسم الحالي.

وكان مجلس هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة -برئاسة الأمير خالد الفيصل- أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2016 أنه اعتمد الدراسات ومخططات تطوير المشاعر المقدسة، التي سيتم الرفع بها للمقام السامي (الملك سلمان) لأخذ الموافقة عليها والبدء في تنفيذها وفق جدول زمني محدد.

وأبرز التوجهات لتلك الدراسات التي عرضت على الجهات ذات العلاقة، بحسب وكالة الأنباء السعودية حينها، البدء في البناء على سفوح الجبال بمنى بطريقة تحترم قدسية المكان وبنموذج معماري يتماشى مع تدرج الجبال، ومنها إنشاء نفق خدمات تحت الأرض من عرفات مروراً بمزدلفة وصولاً إلى منشأة الجمرات.

وراعت تلك الدراسات، ربط المشاعر المقدسة بالحرم المكي من خلال نفق يبدأ من منشأة الجمرات وينتهي بساحات الحرم المكي، إلى جانب تطوير خيام عرفات وتهيئة أماكن نزول الحجاج بمزدلفة، بالإضافة إلى وسائل النقل المقترحة بين المشاعر المقدسة من جهة، وبين المشاعر المقدسة والحرم المكي من جهة أخرى.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج