انخفاض الاحتياطي العام للسعودية لأدنى مستوى في 8 سنوات

الاحتياطي العام للسعودية ينخفض خلال يوليو بمقدار 9.5 مليارات ريال حوالي 2.5 مليار دولار ليصل إلى 617.4 مليار ريال حوالي 164 مليار دولار مقارنة بيونيو حيث سجل 626.89 مليار ريال
انخفاض الاحتياطي العام للسعودية لأدنى مستوى في 8 سنوات
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 28 أغسطس , 2017

انخفض الاحتياطي العام للمملكة العربية السعودية خلال شهر يوليو/تموز الماضي بمقدار 9.5 مليارات ريال حوالي 2.5 مليار دولار ليصل إلى 617.4 مليار ريال حوالي 164 مليار دولار مقارنة بيونيو/حزيران 2017 حيث سجل 626.89 مليار ريال.

وأظهرت البيانات الشهرية لمؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي/ ساما) لشهر يوليو/تموز أن الاحتياطي العام للدولة سجل بذلك أدنى مستوى له في أكثر من 8 سنوات أي منذ يناير/كانون الثاني 2009 حيث بلغ آنذاك 333.4 مليار ريال.

وبذلك يبلغ ما تم سحبه من الاحتياطي العام للدولة منذ بداية العام 2017 (أي خلال الأشهر السبعة الأولى لعام 2017) حوالي 24.06 مليار ريال.

وحساب الاحتياطي العام للدولة يحوّل إليه ما يتحقق من فائض في إيرادات الميزانية، ولا يجوز السحب منه إلا بمرسوم ملكي في حالات الضرورة القصوى المتعلقة بالمصالح العليا للدولة.

وبحسب البيانات، سجل الاحتياطي في يوليو/تموز 2016 نحو 890.68 مليار ريال، وانخفض في يوليو/تموز 2017 إلى 617.39 مليار ريال، أي انخفض نحو 273 مليار ريال خلال عام تقريباً. ومنذ بداية العام، يشهد الاحتياطي في المملكة، انخفاضات واضحة، ففي شهر يناير 2017 بلغ الاحتياطي نحو 641 مليار ريال، وانخفض في أبريل/نيسان الماضي، أي بعد 3 أشهر إلى حوالي 636.89 مليار ريال، واستمر بالانخفاض حتى يوليو/تموز الماضي.

وتعاني السعودية -أكبر مصدر للنفط الخام في العالم- جراء انخفاض أسعار النفط، إذ تعتمد المملكة بشكل رئيسي على الإيرادات النفطية، إلا أن الأسعار هوت بشكل كبير منذ 2014، ما أثر بشكل سلبي على إيراداتها المالية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج