كل ما يلزمك معرفته عن العملة الافتراضية بيتكوين

تذهل تقنية العملة الافتراضية بيتكوين الكثيرين فهي مغامرة أو مقامرة لعملة إلكترونية بدأت بأقل من دولار وأصبح سعرها اليوم أكثر من 4 آلاف دولار، فهل زاد حماسك لها؟
كل ما يلزمك معرفته عن العملة الافتراضية بيتكوين
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 27 أغسطس , 2017

بيتكوين هي عملة افتراضية، ابتكرت سنة 2008 ونشرت على الإنترنت سنة 2009، لتستخدم للدفع بدون رسوم أو برسوم بسيطة، وتعمل بالاستناد لسجل لا مركزي يدعى بلوك تشين، وتعد بيتكوين أحد استخدامات البلوك تشين ويجري تشبيه بلوك تشين بأنها بمثابة الإنترنت والبيتكوين هو البريد الإلكتروني فيها، أي مجرد أحد استخداماتها.

يخلط كثيرون بين دور العملة الافتراضية وتقنية بلوك تشين ، فالاخيرة أي بلوك تشين تكافئ المساهمين بعملية التحقق بالشبكة بمنحهم بعد إنجاز مهمام التحقق، بعملة افتراضية قد تكون بيت كوين أو أي عملة افتراضية أخرى.

كيف وصلت قيمة بيتكوين إلى بضعة مليارات الدولارات فيما تنتشر تقنيتها وهي البلوك تشين كبرى لدى كبرى بنوك العالم؟

وضمن نظرية بيتكوين نجد أنها نظام نقدي إلكتروني قيمته مدعومة بالرياضيات، (راجع بيان العملة هنا)

https://bitcoin.org/bitcoin.pdf

نقمة ساتوشي من النظام المالي وتحديدا من مخاطره المتمثلة في نظام الاحتياط الجزئي المصرفي Fractional-reserve banking system ، اعتبرت دافعا لإطلاق هذه العملة، بحسب ما أخفاه في أول كتلة بيانات في بلوك تشين. 

تحت اسم مستعار وهو ساتشوي ساكاموتو كشف شخص عبقري يفضل العمل بسرية تامة، خلاصة نظريته لعملة افتراضية عبر ورقة بحث علمي نشرها عام 2008 من خلال إرسالها لقائمة ضمن مجموعات البريد الإلكتروني، وتستند الفكرة إلى التخلص من الوسطاء في التعامل مع النقود ورأى أنه لا حاجة لتلاعب بعض البنوك ولا سيطرة المصارف المركزية ولا تدخل الحكومات في عملة تضمن استقلاليتها وتحافظ على خصوصية المتعاملين معها.

بالطبع اختفى ساتوشي عن النشاط على الإنترنت بنشره آخر تدوينة له عام 2011 بحسب صحيفة نيويوركر.

http://satoshi.nakamotoinstitute.org/posts

 وبدأ رواج استخدامها ببعض دول العالم وبشكل محدود بين الأفراد وقطاع الأعمال في عام 2009.

عندما تود إثبات ملكيتك لعقار فهناك صك الملكية عقار ولتثبيت هويتك للوصول بحسابك في البنك فيلزمك هوية تعريف ورقم الحساب، أما في بيتكوين فلا يلزمك سوى حفظ  ملف الكود الإلكتروني المشفر فهو صك ملكية البيتكوين، فإن أضعته كما حصل لدى كثيرين فقد خسرت كل ما تملكه من عملة بيت كوين الافتراضية. بالطبع قامت بعض الجهات بصك عملات معدنية ذهبية اللون على أنها عملة بيتكوين لكنها في الحقيقة مجرد تجسيد رمزي لها.

 ولا يستطيع أحد الحجز عليها؛ لأنها لا تخضع لسيطرة أحد ولا يمكن تتبعها؛ فهي تتميز بالسرية والخصوصية والعالمية من دون تدخُّل الحكومات والبنوك.

وصل سعر عملة بيتكوين الافتراضية مؤخرا إلى 3 آلاف دولار أي أن كثيرين ممن استثمروا فيها أصبحوا من أصحاب الملايين. وكشأن أي استثمار فإن هذه الثروات قد تتبخر كليا أو تتآكل قيمتها مع تقلبات سوق العملات الافتراضية وأصبح الكثيرون يهتمون بشرائها والاستثمار فيها أو حتى محاولة استخراجها. فكل قطعة افتراضية من عملة بيتكوين هي ناتج عملية "تعدين" بالكمبيوتر، أي يعمل الكمبيوتر لحل مسائل رياضية معقدة لتوثيق تعاملات البلوك تشين ولدى اجتياز هذه العملية يتم استخراج قطعة افتراضية من هذه العملة. كانت العملية سهلة في البداية ويكفي أن تشتري جهاز "تعدين" حتى تتمكن من استخراج هذه العملة في الكمبيوتر، لكن عملية الاستخراج تلك أصبحت بالغة الصعوبة نظرا لاشتراك أعداد كبيرة في العملية

وأصبح تعدينها عملية صعبة للغاية، وبجهود تتطلب وقتاً وأجهزة وتكلفة وطاقة كهربائية وتكييف في حال المناطق الحارة.

تعترف بها بعض الحكومات مثل ألمانيا التي تفرض ضريبة عليها، تعتبرها بلدان أخرى محظورة، ويتم استخدامها في عمليات مشبوهة كتجارة الممنوعات.

لكن، إذا كنت ترغب في أن تخوض المغامرة فخذ بنصحيتنا: كن حذراً فلا تتجاهلها ولا تعوّل عليها بشدة أيضاً، وتعرَّف على طريقة تعدين أو استخراج البيتكوين.

 وبحسب موقع بيتكوين العربي فإن العملية " تعتمد على تقنية "الند-للند لكي تعمل بدون سلطات مركزية أو بنوك؛ إدارة المعاملات وإصدار عملات البت كوين تتم إجمالاً بواسطة الشبكة. البت كوين مفتوحة المصدر؛ تصميمها مفتوح للعامة، لا أحد يملك أو يدير شبكة البت كوين و يمكن لأي أحد المشاركة. من خلال العديد من خصائصها الفريدة، تسمح البت كوين باستخدامات مثيرة لم يكن من الممكن تغطيتها من قبل أي نظام دفع سابق.) بحسب موقع العملة   bitcoin.org/ar

(شاهد بالصور: كل ما يلزمك معرفته عن عملة بيتكوين الافتراضية)

http://arabic.arabianbusiness.com/gallery/316957

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج