سائح خليجي يطلب بالخطأ غرفة لعائلته في مركز شرطة بدبي

مفارقة تكشفت في التباس الأمر لدى سائح خليجي لم يميز بين فنادق راقية ومركز الشرطة فدخل المركز باحثا عن غرفة مناسبة
سائح خليجي يطلب بالخطأ غرفة لعائلته في مركز شرطة بدبي
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 13 يوليو , 2017

تكشفت مفارقة غريبة في التباس الأمر لدى سائح خليجي لم يميز بين فنادق راقية ومركز الشرطة فدخل المركز باحثا عن غرفة مناسبة، وأشارت صحيفة البيان إلى أنه سائحا خليجيا دخل مركز شرطة بعد أن تهيئ له أنه "فندق 5 نجوم"، مُقدمّاً جوازه للاستعلامات، طالباً حجز غرفة له وأسرته.

إنها قصة استثنائية عنوانها "الإنسان قبل المكان" حدثت بالفعل في دبي، وفقا للصحيفة  حيث تبدو مراكز الشرطة أشبه بفنادق، منافيةً بذلك السمعة التقليدية السلبية للمراكز الشرطية في العالم.

مركز شرطة المرقبات في دبي مسرح تلك الواقعة الطريفة، التي كشف عنها العميد علي غانم مدير المركز، مؤكداً نهج شرطة الدؤوب نحو كل ما يُسعد الجمهور ويُغيّر الصورة النمطية للشرطة، الذي أفضى إلى موقف حصل قبل عام تقريباً، مع سائح خليجي كان يصطحب عائلته وحقائبه إلى مركز الشرطة طالباً من الشرطي حجز غرف للإقامة ظناً أنه دخل إلى فندق، وعندما أبلغه الشرطي أنه في مركز شرطة وقف في ذهول، معتذراً ومشيداً بالمستوى الراقي والجمالي للمركز.

انتهت القصة بموقف بطولي آخر؛ وهو إصرار الشرطي على مساعدة السائح في الوصول إلى فندق قريب له ولعائلته نظراً لأن الوقت كان متأخراً!

العميد علي غانم أضاف لـ«البيان» أن مركز شرطة المرقبات أصبح مركز استقبال 5 نجوم للجمهور لما توفره من خدمات ومستوى راقٍ في المعاملة منها توفير خدمة صف السيارات مجاناً دون تكبد عناء البحث عن موقف أو دفع أي تكاليف إضافية خاصة في ظل ندرة المواقف في بعض مراكز الشرطة والذي كان يتسبب في معاناة الكثيرين ويهدر وقت المتعاملين، وهو الأمر الذي قوبل بسعادة بالغة وترحيب من الجمهور.

وأن الوقت الذي وفّرته شرطة دبي تراوح بين 5 إلى 30 دقيقة سابقا للبحث عن موقف قريب من المركز حسب طبيعة المنطقة خاصة في فترة الصيف التي تشهد ارتفاعا في درجة الحرارة، وانه في بعض الأحيان كان الجمهور يضطر إلى الوقوف في أماكن ممنوعة ويخالفون القواعد ويحصلون على مخالفات مرورية، وإن هذا الأمر انتهى منذ تطبيق الخدمة في بداية شهر أبريل الماضي.

لاقت الفكرة استحسان النساء من المترددات على المركز وعدم اضطرارهم السير مسافات طويلة لركن السيارة والعودة مرة أخرى. 

ولفت العميد غانم إلى أنه انطلاقا من إسعاد الجمهور في كافة النواحي تم توفير كوفي شوب مصغر للجمهور الراغبين في الحصول على وجبات سريعة ولاقت الفكرة استحسانا كبيرا من الجميع الذين استغربوا في بداية الأمر، منوها إلى أنه تم استحداث خزانة خاصة بشحن الهواتف، على هيئة رجل شرطة، حيث تعد الأولى من نوعها في مركز شرطي في الدولة.

وتأتي هذه الخطوة، ضمن خطة التحسين المستمر، لأجل تقديم خدمات أفضل للمتعاملين.

وأضاف العميد علي غانم، أن القيادة العامة لشرطة دبي، تسعى دائماً لتقديم أفضل الخدمات للمتعاملين، وبكل جودة ودقة واحترافية، من خلال الالتزام بمبادئ العمل الخدمي، لتحقيق رضا المتعاملين، حيث إن التعامل الحضاري مع المتعاملين، يرتقي بمستوى خدماتنا، ويزيد درجات الشعور لدى المتعامل بقيمة وأهمية الجهة المتقدم إليها، وهو هدف أساسي، تضعه شرطة دبي نصب العين.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج