الاتحاد للطيران تعزز رحلاتها إلى مصر ونيجيريا

ستقوم الاتحاد للطيران بإضافة رحلات على مدار العام بين مركز عملياتها التشغيلية في أبوظبي والقاهرة ولاغوس في فترة لاحقة من العام وذلك لتلبية الطلب المتنامي من وإلى عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة.
الاتحاد للطيران تعزز رحلاتها إلى مصر ونيجيريا
على خلفية الاقتصاديين اللذين يستعيدان نشاطهما في نيجيريا ومصر، فإن الاتحاد للطيران ترى أن زيادة عدد الرحلات إلى هاتين السوقين يأتي في الموعد المناسب لمنح الضيوف خيارات أكثر
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 12 يوليو , 2017

 ستقوم الاتحاد للطيران بإضافة رحلات على مدار العام بين مركز عملياتها التشغيلية في أبوظبي والقاهرة ولاغوس في فترة لاحقة من العام وذلك لتلبية الطلب المتنامي من وإلى عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة.
وسوف يتم إطلاق رحلة يومية خامسة منتظمة على مسار القاهرة اعتباراً من 1 أكتوبر 2017، ما يرفع الرحلات إلى العاصمة المصرية من 28 إلى 35 رحلة أسبوعية. وسوف يحصل الضيوف المحليون في كل سوق على خيارات إضافية للسفر بين العاصمتين عبر رحلة منتصف الصباح الجديدة التي ستغادر من أبوظبي ورحلة العودة من القاهرة وقت الظهر. 
وخلال أشهر ذروة السفر القادمة، سوف تلبي الاتحاد للطيران الطلب عبر رحلات إضافية إلى القاهرة قبل تشغيل الرحلة اليومية الخامسة إلى القاهرة بصورة دائمة في شهر أكتوبر. كما ستوفر الخدمات الجديدة ربطاً مريحاً في أبوظبي من وإلى المدن الرئيسية في جنوب وشمال أسيا بما في ذلك بكين وهونغ كونغ وشنغهاي وجاكرتا وكوالامبور. 
وتجدر الإشارة إلى أن رحلة السبت الجديدة إلى لاغوس، العاصمة التجارية لنيجيريا، التي ستبدأ في 2 ديسمبر 2017، ستعزز خيارات السفر في نهاية الأسبوع، ما يزيد الرحلات على هذا المسار من أربع رحلات إلى خمس رحلات أسبوعية، ويوفر خيارات سفر أكثر وراحة أكبر للمسافرين المحليين. وسوف تضمن رحلة الصباح الباكر من أبوظبي ورحلة منتصف الصباح من لاغوس، ربطاً مريحاً من وإلى أسيا وشبة القارة الهندية. وتضمّ المدن الرافدة بانغلور وتشيناي ودلهي ومومباي وكوالامبور.
وعلى خلفية الاقتصاديين اللذين يستعيدان نشاطهما في نيجيريا ومصر، فإن الاتحاد للطيران ترى أن زيادة عدد الرحلات إلى هاتين السوقين يأتي في الموعد المناسب لمنح الضيوف خيارات أكثر.
ووصلت التجارة الثنائية بين دولة الإمارات العربية المتحدة ومصر إلى 400 مليون دولار أمريكي في العام الماضي. ومن المتوقع أن يصل نمو الناتج المحلي الإجمالي لمصر إلى 3.5 في المائة هذا العام، وأن يرتفع إلى 4.5 في المائة في عام 2018. ومن المتوقع أن يزيد وصول السياح إلى مصر من خمسة ملايين في العام الماضي إلى 5.4 مليون سائح هذا العام وإلى ستة ملايين سائح في عام 2018.
ومن المتوقع أيضاً أن تصل نسبة نمو الناتج المحلي الإجمالي لنيجيريا إلى أكثر من الضعف وذلك من 0.83 في المائة هذا العام إلى 1.9 في المائة في عام 2018 بسبب قطاعات التصنيع والمالية وتقنية المعلومات المتوسعة التي تساعد في تعزيز الطلب على مزيد من القدرة الاستيعابية الجوية الدولية.
وقال محمد البلوكي، النائب التنفيذي للشؤون التجارية في الاتحاد للطيران: "تعتبر القاهرة أكبر سوق مباشرة من أبوظبي التي تحظى بزيادة في معدل مرور السائحين إلى مصر. وتظهر رحلاتنا الإضافية أهمية العلاقات التاريخية القوية بين دولة الإمارات العربية المتحدة ومصر ودعمنا المستمر لنمو التجارة الثنائية وصناعة السياحة في مصر."
وأضاف البلوكي: "تعتبر لاغوس واحدة من أكبر أسواقنا المباشرة في منطقة جنوب الصحراء في أفريقيا والتي تظهر علامات القوة مع تعافي نيجيريا من الركود. وعلى هذه الخلفية، سوف تساعد رحلاتنا الإضافية في تعزيز النمو. ومع الموقع الجغرافي المتميّز لأبوظبي، فنحن سنوفر مواعيد ربط مناسبة بين العاصمة أبوظبي وبين القاهرة ولاغوس وذلك لمصلحة المسافرين وحركة الشحن."

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج