سياحة المغامرات في سلطنة عُمان تستقطب أنظار السياح

تستعد سلطنة عُمان، لإستقبال الزوار من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي خلال موسم الصيف 2017.
سياحة المغامرات في سلطنة عُمان تستقطب أنظار السياح
الأحد, 09 يوليو , 2017

 تستعد سلطنة عُمان، لإستقبال الزوار من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي خلال موسم الصيف 2017.

وفي هذا الإطار، تعمل وزارة السياحة العمانية على الترويج للتضاريس الطبيعية التي تزخر بها السلطنة والتي تضمن أنشطة ممتعة وشيقة بما في ذلك الإقامة في فنادق فاخرة والمشي لمسافات طويلة وإستكشاف القرى الريفية في أحضان الجبال ذات درجات الحرارة المعتدلة في فصل الصيف.

وتشكل جبال عمان بارتفاعاتها الشاهقة وجروفها الصخرية الحادة الانحدار ومسالكها الوعرة، تحد لمحبي هذه الرياضة، وفي عُمان العديد من مناطق التسلق ولعل تنوعها يأتي بحسب مهارة المتسلق فهناك ماهو ممهد المسارات وهناك ماهو شديد الوعورة.ويوفر وادي غـول في محافظة الداخلية التي ترتفع إلى علو 300 متر فرصاً مثالية للتسلق.

ويبقى جـبل مشـت الموقع الأمثل للتسلق، حيث يملك واجهة صخرية لعلها الأضخـم في شبه الجزيرة العربية. فواجهته الجنوبية–الجنوبية الشرقية تمتد لحوالي 6 كم، وترتفع إلى 850 متراً، موفرة مسالك من جميع المستويات، كما تتميز محافظة مسندم بالعديد من الجبال، وتنتشر حول مسقط العديد من المرتفعات التي يمكن تسلقها، سواءً كانت للمبتدئين أو لمحترفي هذه الرياضةوفي هذا السياق، يأتي جبل شمس والجبل الأخضر، اللذان يبعدان عن مدينة مسقط  ساعتان الى ثلاث ساعات بالسيارة، من أهم المقاصد السياحية التي يتوافد إليها السياح والزوار كما أنهما يشكلان الجبال الأكثر جذباً في سلسلة جبال الحجر. وجدير بالذكر  يعد جبل شمس أعلى قمة جبلية في شبه الجزيرة العربية وغالباً ما يشار إليها بإسم "جراند كانيون" سلطنة عمان، وهي منطقة مشهورة جدا للتسلق والمشي لمسافات طويلة على إمتداد عدد من القرى في المنطقة المجاورة.  ةيمكن للسياح الإقامة في الجبال وفي منتجع أنانتارا الجبل الأخضر وفندق عليلا الجبل الأخضرمع إطلالات رائعة على الوادي. كما أن المناخ البارد يجعل من المنتجع المكان المثالي لسكان دول مجلس التعاون الخليجي الذين يبحثون عن إقامة فاخرة أو قضاء بعض الوقت في مسارات المشي في وادي غول.

ويعد قطاع الفنادق أحدث الجهود التي تبذلها سلطنة عمان لتعزيز الترويج لسياحة المغامرات والترويج كمقصد سياحي جذاب يستحق الزيارة على مدار العام من خلال تقديم تعريفات خاصة للعًمانيين ومقيمي دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال الفاضل/سالم بن سعيد المعمري، مديرعام الترويج السياحي لدى وزارة السياحة: "تعد سلطنة عًمان المقصد السياحي المفضل لأولئك الذين يرغبون في الهروب من  درجة الحرارة المرتفعة للإستمتاع بالشواطئ الجميلة خلال موسم الصيف. وتزخر السلطنة بمجموعة جبال فريدة  لا سيما أن جبل الأخضر وجبل شمس يتميزان بدرجات حرارة معتدلة التي بدورها تستقطب آلاف الزوار. "

يعتبر وادي مستل الواقع في ولاية نخل أحد المقاصد السياحة التي تستقطب السياح لإستكشاف تقاليد الحياة العمانية. ويبعد وادي مستل 150 كيلو متر عن مدينة مسقط. جدير بالذكر يوفر وادي مستل إطلالة خلابة على الجبال المحيطة. بالإضافة إلى مسارات المشي المعتدلة والمناظر الخلابة، يمكن للزوار الإستمتاع بتجربة عُمان الريفية الخلابة حيث يتم استزراع المنطقة من قبل السكان المحليين لا سيما زراعة الخضروات وأشجار الفاكهة الغريبة. كما أن للزائرين فرصة فريدة للمشي بين أشجار الفاكهة المزروعة عضويا مثل الرمان والمشمش والتوت البري وكما يظم الوادي العديد من القرى الصغيرة مثل قرية وكان والتي تتمتع بالمناظر الطبيعية الخلابة والتي غالباً ما يقصدها السواح الخليجين خلال عطلة نهاية الاسبوع.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج