لا داعي لتبديل ماء حوض السمك مع أسماك روبوتية في اليابان

الأحد, 02 يوليو , 2017
بواسطة أريبيان بزنس

افتتح مؤخرا فندق ياباني يعتمد على الروبوتات حتى في الزينة، وحلت أسماك اصطناعية من السيليكون بدلا من الأسماك الطبيعية في الغرف وفي بهو الفندق، لا داعي لتبديل المياه إذا ولا إطعام السمك!


 الكفاءة قد لا تتضح في عمل الفندق الجديد ولكن مع أتمتة تسجيل الضيوف - تشيك إن- في الفندق، وآلة توزع بطاقات دخول الغرف، لا يزال هنا 7 موظفين يشرفون على استقبال الضيوف في الفندق الجديد، سيدفع من يرغب من الضيوف قرابة ألف دولار للحصول على خادم روبوتي اسمه تابيا Tapia .

 موظفو استقبال على شكل ديناصورات كانوا جاهزين لافتتاح فندق هينا نا  Henn-na  الجديد الذي يديره موظفون أغلبهم روبوتات وأجهزة إنسان إلى فى طوكيو مؤخرا. وحضرت وسائل الإعلام قبل الزبائن للتعرف على الأنواع التسعة من الروبوتات التى تساعد فى التحقق من هوية النزلاء وتنظيف البهو والترفيه عن الضيوف.

ويوجد بالفندق موظفون من البشر يساعدون فى صيانة الروبوتات وعددها 140 روبوتا فى الفندق. وكان أول فندق من سلسلة فنادق "هين-نا أوتيل"، التى تعنى حرفيا باليابانية "فندق غريب" افتتح فى ناجازاكى جنوب اليابان فى 2015 وتم تسجيله فى موسوعة جينيس للأرقام القياسية بوصفه "أول فندق يديره موظفون من الروبوتات".

وافتتح هذا الفندق، وهو الثانى الذى تديره وكالة (إتش.آى. إس) للسفر منخفض التكلفة، فى موقع قريب للغاية من منتجع ديزنى بطوكيو المقصد السياحى الشهير باليابان. ويقول مدير الفندق يوكيو ناجاى أن كلمة "هين" فى اسم الفندق والتى تعنى (غريب) باليابانية، يمكن أن تعنى أيضا (تغيير) وهو ما يوضح إمكانيات الفندق للتطور. وعندما افتتح الفندق الأول فى 2015 كانت لا تزال هناك حاجة إلى 30 موظفا لمراجعة الأشياء الأساسية والحفاظ على الروبوتات. وقد تقلص هذا العدد حاليا إلى سبعة فقط فى كل فندق.

وعبر هيديو ساوادا، المدير التنفيذى لوكالة (إتش.آى. إس) للسفر منخفض التكلفة، عن إصراره على نقل هذا النمط من الأعمال التجارية إلى المستوى العالمى.

احجز بنفسك هنا!

 http://www.hennnahotelmaihamatokyobay.com/en-gb/

 

 

فيديوهات ذات علاقة