Arabian business

المري:وسائل التنقّل البديلة للجميع موجودة وفق أرقى المواصفات العالمية

أريبيان بزنس
الأربعاء، 15 فبراير 2017
المري:وسائل التنقّل البديلة للجميع موجودة وفق أرقى المواصفات العالمية

تحت رعاية ومشاركة سعادة اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي ومساعدي المدير العام  والضباط وموظفي الإدارة ومتعامليها، انطلقت اليوم الأربعاء مبادرة "وم بلا مركبات" التي نظمتها إقامة دبي امتداداً لمبادرة بلدية دبي التي نظمتها في الخامس من فبراير/شباط الجاري .
وقال اللواء المري بالمناسبة :"حرصنا على تنظيم مبادرة يوم بلا مركبات في إقامة دبي، خاصة أن وسائل التنقّل البديلة عن السيارة بالنسبة لكل فرد يعيش على أرض دولة الامارات العربية المتحدة موجودة وفق أرقى المواصفات العالمية، وبالتالي فإنه أصبح بالإمكان العمل بشكل أكبر على نشر ثقافة استخدامها، حفاظاً على البيئة ونشر ثقافة النقل الجماعي بين موظفي الإدارة".
وأشار المري أن  إقامة دبي تحذو حذو بلدية دبي في تبني فكرة وأهداف المبادرة، وتعمل على تفعيل مستوى الاستجابة للمسؤولية المجتمعية تجاه قضايا البيئة، وذلك عبر الحد من استخدام المركبات الشخصية للوصول لمواقع العمل، واستخدام وسائل النقل الجماعي للمساهمة في خفض البصمة الكربونية للإمارة، وتعزيز المكتسبات البيئية لأجيال الحاضر والمستقبل ، مؤكداً إلى أن هذه المبادرة تعد واحدة من أكبر المبادرات البيئية التي تشهدها الإمارة.
وأشاد مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي بالجهود التي تبذلها بلدية دبي والدوائر الحكومية الأخرى للتشجيع على تبني الحلول المستدامة لمواجهة التحديات البيئية،
ومن جانبه أثنى المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي على مشاركة الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي في فعاليات يوم بلا مركبات، وأن هذه المشاركة مثلت دعما حكوميا للمبادرة، مؤكدا على سعي بلدية دبي الدائم في إبراز مكانة مدينة دبي عالميا في مجال المدن الصديقة للبيئة عن طريق إيجاد كافة الحلول المستدامة والفعالة لمواجهة التحديات البيئية المختلفة.
وأضاف :"أن مبادرة يوم بلا مركبات تسهم بشكل فعال في تشجيع استخدام وسائل النقل العام، حيث تعد هذا المبادرة الأولى من نوعها وتعد تأكيداً على التزام مدينة دبي بالاتفاقيات البيئية الدولية والتي تتعلق بالتغيير المناخي والمساهمة في الحد من الانبعاثات الغازية المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري، وتعكس هذه المبادرة اهتمام الحكومة والمجتمع بالوصول لأبرز الممارسات الرامية إلى إيجاد الحلول المستدامة للقضايا البيئية التي تشهدها الإمارة بشكل عام وزيادة البصمة الكربونية التي تنجم عن قطاع النقل البري على وجه الخصوص.
وأضاف أن مبادرة يوم بلا مركبات أصبحت عاما بعد أخر واحدة من أهم المنصات على مستوى الدولة التي يمكن من خلالها عرض المنتجات والمشاريع والأبحاث والممارسات الصديقة للبيئة التي تسهم في خفض البصمة الكربونية وتحقيق أهداف الاستدامة البيئية.
وتضمنت المبادرة توزيع ما يقارب 500 شتلة زراعية على الموظفين والمتعاملين في إقامة دبي  لتحفيزهم على المشاركة في هذه المبادرة والمساهمة في الحفاظ على بيئة نظيفة تحقق رفاهية العيش، وقد أبدوا الموظفين والمتعاملين سعادتهم وتجاوبهم بهذه المشاركة التي تعزز مفهوم البيئة المستدامة، وأشادوا بجهود إقامة دبي في تبني مثل هذه المبادرات وتطبيقها.

المزيد من أخبار الإمارات

تعليقات

المزيد في مواصلات

الأكثر قراءة هذا الأسبوع‎

أنت تشاهد إعلانا مدفوعاً وسوف يعاد توجيهك إلى الصفحة المطلوبة خلال 60 ثانية

تجاوز هذا الإعلان »