مبادرة زايد العطاء الإماراتية تجري 35 عملية صمام قلب

تمكن أطباء إماراتيون وسعوديون ومصريون من خلال مبادرة زايد للعطاء من إجراء 35 عملية لزراعة الصمامات القلبية للمرضى المعوزين في اطار برنامج إماراتي مصري طبي تطوعي.
مبادرة زايد العطاء الإماراتية تجري 35 عملية صمام قلب
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 14 فبراير , 2017

تمكن أطباء إماراتيون وسعوديون ومصريون من خلال مبادرة زايد للعطاء من إجراء 35 عملية لزراعة الصمامات القلبية للمرضى المعوزين في اطار برنامج إماراتي مصري طبي تطوعي. 

 

وذلك بالشراكة مع المستشفى السعودي الالماني وجامعة عين شمس وجمعية دار البر ومركز الامارات للتطوع ضمن حملة "القلب للقلب الإنسانية العالمية" للوصول إلى ملايين الأطفال والمسنين في مختلف دول العالم.

 

 

ويأتي البرنامج الطبي التطوعي في إطار توثيق العمل المشترك بين المؤسسات الصحية والتطوعية والإنسانية الإماراتية والمصرية وضمن برنامج تطوعي سنوي للوصول إلى آلاف الأطفال والمسنين في مختلف المحافظات والقرى المصرية.

 

 

وتعكس هذه الخطوة عمق العلاقات التي تربط البلدين الشقيقين وتعزز العمل التطوعي المشترك بين الكوادر الطبية الإماراتية والمصرية وتمكينها للمشاركة في علاج الحالات المرضية المعوزة وتوفير البرامج العلاجية للمرضى في نموذج مميز للعطاء الإنساني انسجاما مع النهج الذي أرسى قواعده المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

 

 

أكدت سفيرة العمل الانساني الدكتورة ريم عثمان أن الفريق الطبي التطوعي أجرى بنجاح ما يزيد عن 35 عملية لزراعة الصمامات القلبية ضمن برنامج الصمام للحياة وانسجاما مع دعوة رئيس الدولة  بأن يكون عام 2017 عام الخير.

 

 

وأشارت أن المرحلة القادمة ستشهد نقلة نوعية في المبادرات الانسانية في مختلف المحافظات المصرية بإشراف الفريق الاماراتي السعودي المصري التطوعي لتقديم العديد من البرامج التشخيصية والعلجية والجراحية والوقائية للفئات المعوزة من الاطفال والمسنين.

 

 

من جهته أكد جراح القلب المصري البروفيسور أحمد الكرداني رئيس قسم جراحة القلب في مستشفى جامعة عين شمس أهمية تبني المبادرات التطوعية وتمكين الكوادر الطبية المصرية والإماراتية من البلدين الشقيقين من العمل المشترك لخدمة الفئات المعوزة من المرضى.

 

 

وثمن جهود مبادرة زايد العطاء والمستشفى السعودي الألماني والتي استطاعت استحداث شراكات من مؤسسات القطاع العام والخاص من مصر والإمارات وتسخيرها لتقديم أفضل الخدمات الطبية المجانية للأطفال والمسنين من خلال الوحدة الميدانية للمستشفى الإماراتي المتحرك والتي تتضمن وحدة للتشخيص وأخرى للعلاج الميداني وثالثة للتخصصات الدقيقة المجهزة بجهاز تخطيط القلب وجهاز تصوير القلب بالموجات الصوتية إضافة إلى وحدة للمختبر وصيدلية متنقلة متكاملة تقدم الدواء المجاني للاطفال والمسنين من المرضى.

 

 

وأكد جراح القلب الإماراتي الدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء رئيس أطباء الامارات أن المهام الإنسانية للفريق الطبي التطوعي في محطته الحالية في مصر يأتي في إطار حملة عالمية إنسانية للوصول إلى الملايين من الأطفال والمسنين واستمكالا للمبادرات الإنسانية لمبادرة زايد العطاء وجمعية دار البر والمستشفي السعودي الألماني في المجالات الطبية.

 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج