تركيا تسعى لاستغلال الغاز العراقي لتغذية خط أنابيب نابوكو

محللون يقولون إن الخطوة محاولة لتهميش إيران التي تملك أحد أكبر احتياطيات الغاز المؤكدة في العالم
تركيا تسعى لاستغلال الغاز العراقي لتغذية خط أنابيب نابوكو
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 06 سبتمبر , 2007

قال سالتوك دوزيول المدير العام لشركة خطوط الأنابيب التركية بوتاش الأربعاء إن الشركة تطمح إلى استغلال حقول للغاز في شمال العراق لتعزيز إمدادات مشروع خط أنابيب نابوكو.

وصرح دوزيول لرويترز على هامش مؤتمر للطاقة "حالما يسن قانون النفط الجديد في العراق ستكون هناك فرص جديدة للعمل هناك. الهدف هو الحصول على غاز عراقي في نابوكو."

وقال دوزيول إنه تأكد احتواء حقلين للغاز قرب كركوك على 500 مليار متر مكعب في كل منهما.

ويتوقع أن يقنن تشريع نفطي جديد احتياطيات الطاقة الغنية في العراق لكن مسؤولين عراقيين قالوا هذا الأسبوع إن على البرلمان أن يتجاوز خلافات كبيرة قبل إقرار القانون.

وتدعم الولايات المتحدة تطوير البنية التحتية للغاز في العراق وتطالب بتصدير الغاز العراقي إلى أوروبا. ويقول محللون إن الخطوة محاولة لتهميش إيران التي تملك بعضا من أكبر احتياطيات الغاز المؤكدة في العالم.

وينظر إلى مشروع نابوكو الذي تبلغ استثماراته 4.6 مليار يورو( 6.25 مليار دولار) كأحد سبل تنويع موارد الطاقة إلى أوروبا حيث من المنتظر صعود الطلب على الغاز في القارة خلال السنوات القادمة.

وترحب بوتاش بمشاركة "آر.دبليو.إي" الألمانية كمساهم سادس في مشروع نابوكو.

وقال دوزيول: "آر.دبليو.إي" شديدة الحرص على الانضمام إلى نابوكو ونحن نرحب تماما بمشاركتهم."

وقال مسؤولون أتراك في وقت سابق إن بلادهم تفضل انضمام "آر.دبليو.إي" كشريك سادس بدلا من جاز دو فرانس بعدما أقرت الجمعية الوطنية الفرنسية مشروع قانون يجرم نفي تعرض الأرمن للإبادة الجماعية على يد الأتراك العثمانيين.

وتنفي تركيا تعرض الأرمن للإبادة الجماعية بصورة منهجية أثناء الحرب العالمية الأولى.

وقال دوزيول إن اختيار الشريك السادس في مشروع نابوكو الذي ينضم إلى مجموعة شركات من النمسا والمجر وبلغاريا ورومانيا وتركيا لن يتم قبل نهاية الشهر.

ومن بين المشكلات التي عطلت اختيار الشريك الجديدة تعديل مجلس إدارة بوتاش بعد الانتخابات.

وقال دوزيول "لايزال هناك دعم سياسي وهناك دعم لدخول مساهم سادس لكننا بدون عضو ثالث في مجلس الإدارة منذ يوليو" تموز. ولم يذكر متى يتم اختيار العضو الثالث.

وقال دوزيول إن العطاء الثاني لبيع شبكات توزيع الغاز الطبيعي في تركيا سيجري بعد استكمال الجزء المتبقي من العطاء الأول لكن ليس قبل نهاية العام.

وباع العطاء الأول 16 مجموعة من البنية التحتية إلى "رويال داتش شل" الهولندية وغاز البسفور المملوكة جزئيا لشركة جازبروم. ويستكمل بيع 12 مجموعة باقية في العطاء إلى شركتي انيركو وافراسيا التركيتين.

وتقوم تركيا ببيع البنية التحتية لشبكة التوزيع المحلية بعد صدور قانون جديد يلزم بوتاش بتقليص ملكيتها لعقود الغاز إلى أقل من 20 في المائة من الاستهلاك المحلي بنهاية 2009.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج