سرعة بديهة شاب سعودي تنقذ طفلا أمريكيا

الأم ميليسا بالاس تشكر شابا سعوديا لإنقاذ طفلها بإجراء علاج الإسعاف الأولي للاختناق، اي ما يسمى مناورة هايمليخن حيث سارع إلى الإمساك به من الخلف وضغط على بطنه
سرعة بديهة شاب سعودي تنقذ طفلا أمريكيا
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 04 يوليو , 2017

ساهمت سرعة بديهة شاب سعودي في الولايات المتحدة الأمريكية في إنقاذ حياة طفل كاد يختنق، ولدى سماع استغاثة أم أمريكية تصرخ لنجدة طفلها الذي كان يختنق طالبًة للنجدة ، بادر حمود كليبان وهو خريج جامعة فالبو في ولاية إنديانا، بإجراء علاج الإسعاف الأولي للاختناق، اي ما يسمى مناورة هايمليخن حيث سارع إلى الإمساك به من الخلف وضغط على بطنه لدفع قطعة الحلوى خارج حلقه.

وقالت الأم ميليسا بالاس التي تعيش في مدينة فالبارازيو بولاية إنديانا لموقع " NWI " : "لم أكن أعرف ماذا يجري، لكن هذا الشاب جاء وأنقذ طفلي" ووقعت الحادثة في صالون حلاقة عندما علقت قطعة من الحلوى في حلق ابنها جايدن (9 أعوام) قبل أن يهرع شاب سعودي لإنقاذه.

وكان حمود كليبان (26 عامًا) قد دخل لتوه صالون الحلاقة عندما سمع صراخ الأم وشاهد الولد المختنق فسارع إلى الإمساك به من الخلف وضغط على بطنه لدفع قطعة الحلوى خارج حلقه.
يقول كليبان لـموقع " NWI " المحلي: إنه تصرف بسرعة خصوصًا أن صديقًا عزيزًا له في السعودية خسر ابنه قبل أيام بسبب حادث اختناق أيضًا.

"تذكرت صوت صديقي المتألم لفقدان طفله، ولم أشأ أن أرى ذلك يحدث أمام عيني"، يضيف كليبان. ونقلت "الحرة" عن وسائل إعلام أمريكية: تصريح عائلة الطفل الأمريكي: إنها مدينة بحياة ابنها "لبطولة" كليبان التي أنقذت جايدن.

ونالت قصة بطولة كليبان إعجاب عشرات الأمريكيين عند نشرها على موقع "فيسبوك" حيث وصفها الكثيرون بأن تصرفه "بطولي ورائع ومدهش".  وحسب الموقع جاء كليبان الذي تخرج من جامعة فالبارازيو في مايو إلى الولايات المتحدة عام 2013، ويأمل حاليًا أن يحصل على وظيفة في شركة بترول سعودية في ولاية تكساس.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج