Arabian business

قيمة المشاريع الإنشائية الجديدة في دول الخليج العربية تتخطى حاجز التريليون دولار أمريكي

أريبيان بزنس
الثلاثاء، 21 مارس 2017
قيمة المشاريع الإنشائية الجديدة في دول الخليج العربية تتخطى حاجز التريليون دولار أمريكي

 تخطت قيمة مشاريع البناء العمراني قيد التنفيذ في دول الخليج العربية حاجز التريليون دولار أمريكي.
فقد أظهر بحث جديد أعده محللو البيانات في (بي إن سي) بتكليف من معرض الشرق الأوسط للأحجار أن هذه المشاريع تبلغ قيمتها مجتمعةً 10979 مليار دولار أمريكي؛ أي أكثر من تريليون دولار أمريكي. وتشكّل المباني والتنمية العمرانية المترامية الأطراف أكثر من نصف هذا المبلغ، وتصل قيمتها مجتمعةً إلى 745.1مليار دولار أمريكي. وفي شتى أرجاء منطقة الخليج العربي، هناك أكثر من 12.200مبنى قيد الإنشاء. كما يجري أيضًا تنفيذ 204 مشاريع عملاقة في المناطق الحضرية.
ومن ناحية أخرى، تعتبر منطقة الخليج العربي مسؤولة حاليًا عن 92% من جميع مشاريع البناء العمراني التي تُستخدم فيها أحجار ثقيلة في شتى أرجاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؛ وهو ما يمثل 80% من إجمالي قيمة كل مشاريع البناء في هذه المنطقة.
وفي عامه الثالث الآن، سيجمع معرض الشرق الأوسط للأحجار بين المجموعات التجارية الأكثر تأثيرًا للأحجار والرخام والجرانيت على مستوى العالم في دبي في شهر مايو المقبل، في هذه الفترة المثيرة التي يسعى فيها كبار صنّاع القرار من الأوساط المعنية بالأحجار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى تأمين الحصول على مواد الأسطح اللازمة لبناء المشاريع الإنشائية الهائلة التي يبلغ عددها 16.405 مشاريع يجري تنفيذها على قدم وساق في دول الخليج العربية.
وسيجتمع عارضون من 25 دولة من بينها إيطاليا والبرازيل وتركيا والولايات المتحدة وكندا والهند وإيران والبرتغال واليونان والصين والإمارات العربية المتحدة وإسبانيا تحت شعار "أضف على الحجر حياة"، حيث سيتم التركيز على التصميم المبتكر للأحجار في استخدامات من قبيل الواجهات والتجاليد والأرصفة والأرضيات.
وفي هذا الإطار، قالت يان وانغ، مديرة معرض الشرق الأوسط للأحجار: "قد يمثل تجاوز علامة التريليون دولار أمريكي أكثر المؤشرات وضوحًا حتى الآن لمدى الازدهار الذي لا يزال يشهده سوق الإنشاءات في شتى أرجاء دول الخليج العربية".
وأضافت وانغ: "هذا الحجم من الاستثمار - عبر أكثر من 16 ألف مشروع للبنية التحتية والضيافة والرعاية الصحية وتجارة التجزئة والتعليم - لم يسبق له مثيل.

المزيد من أخبار السعودية

تعليقات

المزيد في إنشاءات

الأكثر قراءة هذا الأسبوع‎

أنت تشاهد إعلانا مدفوعاً وسوف يعاد توجيهك إلى الصفحة المطلوبة خلال 60 ثانية

تجاوز هذا الإعلان »