1.84 تريليون ريال احتياطيات السعودية الخارجية

ارتفع حجم الموجودات ‏‏الأجنبية لمؤسسة النقد السعودي في نهاية الربع الثاني بنسبة 7%، أي بنحو 116 مليار ريال.
1.84 تريليون ريال احتياطيات السعودية الخارجية
بواسطة Mazen Baghdadi
الثلاثاء, 26 يوليو , 2011

ارتفع حجم الموجودات ‏‏الأجنبية لمؤسسة النقد العربي السعودي "ساما" في نهاية الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 7 بالمائة، أي بنحو 116 مليار ريال لتستقر عند 1.844 تريليون ريال، مقارنة بنحو ‏‏1.728 تريليون ريال في نهاية الربع الأول من العام نفسه.

وذكرت صحيفة "الاقتصادية" السعودية، أن النمو الذي حدث في الموجودات يعكس تدني المخاطر في الاستثمارات التي ‏‏تختارها ‏‏مؤسسة النقد.

وأظهرت بيانات حديثة من "ساما"، أن إجمالي استثمارات ‏المؤسسة في الأوراق المالية في الخارج، والتي تمثل نحو 70 بالمائة من إجمالي موجوداتها، سجل نمواً بنهاية الربع الثاني ‏‏‏حيث بلغ 1.321 تريليون ريال، مقارنة بـ1.246 تريليون ريال خلال الربع الأول.

كما كشفت البيانات مواصلة نمو حجم الائتمان المصرفي للقطاع الخاص خلال العام الجاري، مسجلاً في نهاية الربع الثاني نسبة ارتفاع 2.8 بالمائة، أي بنحو 21.4 مليار ريال ليستقر عند 785.3 مليار ريال، مقارنة بنحو ‏‏763.9 مليار ريال في نهاية الربع الأول من العام الجاري.

وفي حال إضافة قيمة استثمارات القطاع الخاص في الأوراق المالية الخاصة لدى البنوك إلى حجم الائتمان المصرفي، فإن إجمالي ‏‏‏‏مطلوبات المصارف ‏التجارية من القطاع الخاص، وهو مؤشر رئيس على ثقة البنوك بالاقتصاد، يرتفع مع نهاية الربع الثاني إلى 819.5 مليار ريال، مقارنة بـ798.2 مليار ريال خلال الربع الأول، أي بنسبة نمو 2.7 بالمائة.

وبحسب البيانات أيضاً، فإن إجمالي ربحية البنوك السعودية نما خلال ‏‏‏الأشهر الستة الماضية ليصل إلى 15.723 مليار ريال بنهاية يونيو/حزيران ‏‏الماضي، ويتضح أن الزيادة في الأرباح بلغت 2.6 مليار ريال وهي ‏منخفضة عن ‏‏الأرباح ‏المحققة في مايو/أيار والبالغة 2.868 مليار ريال.

كما ‏تراجع حساب رأس المال في المصارف التجارية "وهو ‏‏رأس المال والاحتياطيات مضافة إليها ربحية ‏البنوك" من 210.4 مليار ريال في نهاية مايو إلى 210 مليار ريال في نهاية يونيو الماضي.

وسجلت ودائع ‏‏"ساما" لدى ‏البنوك الخارجية نمواً من 350.9 مليار ريال في نهاية الربع الأول إلى 372.5 مليار ريال في نهاية الربع الثاني من العام الجاري، أي بنمو نسبته 6.2 بالمائة.

وارتفعت السيولة المتداولة خارج المصارف خلال الربع الثاني إلى 116.8 مليار ريال من 106.3 ‏مليار ريال بنهاية الربع الأول من 2011، في حين ارتفع النقد لدى المصارف إلى 16.3 مليار ريال من 15.3 مليار ريال بنهاية الربع الأول، كما نما النقد خارج المؤسسة إلى 133.2 مليار ريال.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج