Arabian business

أيمن الحريري في مقابلة نادرة.. في مواجهة العمالقة

Lubna Hamdan
الأحد، 19 مارس 2017
أيمن الحريري في مقابلة نادرة.. في مواجهة العمالقة
أيمن الحريري

في مقابلة نادرة، كشف أيمن الحريري عن الحزن العميق الذي لا يزال يكابده بعد مرور 12 عامًا على اغتيال والده، رئيس وزراء لبنان الأسبق، والدروس التي تعلمها والتي ألهمته بمواجهة عمالقة وجبابرة وسائل التواصل الاجتماعي.

ثمة لحظات نادرة في لقائنا هذا، أشار فيها أيمن الحريري نجل رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري، إلى والده الراحل. «لقد كان مرشدي وبطلي، ولكن الأهم من ذلك أنه كان أبي.»
لا يزال الجرح الذي أصاب الابن الثاني لرئيس وزراء لبنان الأسبق رفيق الحريري بعد مرور 12 عاما على اغتياله ينزف، فقد كان أيمن في عمر  26 عاما حينما أغتيل والده بتفجير سيارة ملغومة في قلب بيروت.
لكن أيمن الحريري، ليس وحيدًا في حزنه هذا.
موت الرجل الذي عُرف باسم «السيد لبنان» وجّه ضربةً لآمال الكثيرين من اللبنانيين في عيش أوقاتٍ أسعد في خضم حربٍ مستمرة وصراع طائفي.
وكان يُنظر إليه كوسيط بيم القوى الإقليمية مثل المملكة العربية السعودية وسورية، وكان رجل الأعمال صاحب المعارف واعلاقات القوية الذي تحول إلى سياسي رمزا للوحدة ويعود إليه الفضل في إعادة إعمار لبنان عقب الحرب الأهلية التي استمرت لمدة 15عاما . وقد دفع اغتياله الآلاف من المشيعين للنزول إلى شوارع بيروت.
وتستمر الدروس التي تركها اليوم حيةً جدا بالنسبة لابنه الذي سار على  خطاه. ولا تعتبر الحقيقة والتواضع والإتيان بأعمالٍ طيبة للآخرين إلا نذرا يسيرا من خصال والده التي يحيا بها.

فضل الأم
أخذ أيمن الذي صار بعمر 38 سنةً الآن، مكان والده في قيادة عملاق الإنشاءات والاتصالات المملوك للعائلة «سعودي أوجيه» Saudi Oger. وبينما لديه والده ليشكره على المؤسسة المذكورة سابقًا، إلا أن أمه هي التي يعود إليها الفضل في أحدث مشروعٍ مستقلٍ له بعيدا عن مجال الإنشاءات التقليدي، وهو تطبيق وسائل التواصل الاجتماعي «فيرو» Vero .
حول هذه النقطة يقول «كانت أمي هي التي شجعتني على الحصول على شهادتي في علوم الحاسوب بعد أن رأت كم الوقت الذي كنت أقضيه على الحاسوب. في ذلك الوقت كان هذا تحركا فريدا من نوعه حيث توقع أغلب الناس، بمن فيهم أبي، حصولي على شهادة في إدارة الأعمال. أنا ممتن لها إلى الأبد.»
«قبل وفاة والدي، بدأت أكتسب إدراكا أوسع لأعمال العائلة. إلا أني لم أشترك أبددا في الإدارة لأني رغبت دوما في السعي وراء تجاربي الخاصة وعدم الاعتماد بالكامل على عمل العائلة.»
انطلق الحريري إلى عمل ما فشل كثيرون فيه، حيث شارك في تأسيس فيرو Vero مع قريبه وصديق طفولته معتز النابلسي منتج الأفلام، ومع المستثمر سكوت برنبوم، بوعدٍ بمواجهة مواقع فيسبوك وتويتر وانستجرام التي تحركها الإعلانات عن طريق خلق نموذج اشتراك بديل يسمح للمستخدمين أن يتمتعوا بالمزيد من التحكم في أماكن تواجد بياناتهم الشخصية وفي من يمكنه الاطلاع عليها.

تكاليف خفية كبيرة
ويقول في هذا الصدد «شعرنا أن نماذج الأعمال الحرة المتمثلة في فيسبوك وتويتر وانستجرام لها تكاليف خفية كبيرة في صورة الدعاية وجمع البيانات غير المرغوب فيهما، وأن هذه التكاليف لم يفهمها الكثير من المستخدمين بالكامل، الذين ليسوا دائما على دراية بكم البيانات التي يقدمونها فعليا عن أنفسهم عند استخدامهم منصات التواصل الاجتماعي المجانية الموجودة بالفعل. ولهذا اخترنا نموذج اشتراك يخص فيرو Vero... مع فيرو Vero لا توجد إعلانات ولا جمع بيانات.»
«لا يملي المعلنون أو وول ستريت علينا أفعالنا.»
وكما لو كان تطبيق الرسائل واتساب WhatsApp المملوك لفيسبوك يؤكد على مخاوف الحريري، حيث أعلن العام الماضي أنه قد يشارك بيانات المستخدم مع شركته الأم بأغراض الاستهداف الإعلاني.
فيرو Vero، وهي الكلمة اللاتينية ومعناها «الحقيقة»، سيمنح أول مليون مشترك فيه اشتراكا  مجانيا مدى الحياة. أما المستخدمون التالون فسيدفعون رسما سنويا يقول عنه الحريري إنه يساوي سعر كوب واحد من القهوة.
ويضيف الحريري: إنه بالرغم من أن مجابهة عمالقة التواصل الاجتماعي رأسا برأس تتطلب رجلاً شجاعا، إلا أن الحريري يبدو أهلاً للتحدي. أول ما سيدخل فيه هو أكبر سوق في دول مجلس التعاون الخليجي، المملكة العربية السعودية، والتي مارست عائلته الأعمال فيها على مدى عقود.

مارك زوكيربيرغ الشرق الأوسط؟
يقول في هذا الخصوص «المملكة العربية السعودية معروفة بحبها الكبير لتطبيقات التواصل الاجتماعي. الفائدة الكبيرة لاستخدام فيرو Vero في هذه المنطقة هي اختيار مع من سيشاركون أحد منشوراتهم عبر محدد التكرار الحدسي الخاص بنا. فعلى سبيل المثال، يمكن مشاركة الصور الخاصة مع أقرب أصدقائك إليك فقط، ولن يتسنى لأي شخصٍ آخر رؤيتهم، في حين يمكن مشاركة منشور أكثر عموميةً مع الجميع ــــ وهذا شيءٌ يروق جدا لمستخدمينا في الشرق الأوسط.»
إن الاستخدام المتنامي للبيانات في المملكة يغذيه نمط الحياة المحافظ في المملكة، حيث يُعتبر استخدام البيانات هذا وسيلةً لحرية التعبير والتواصل بين أبناء جيل الألفية الذين تنظر إليهم بعض الجماعات المحافظ بدونية خارج هذا النطاق. وبفضل تطبيقات مثل واتساب WhatsApp وسكايب Skype، يُعتقد أن مستوى اختراق الإنترنت بين المواطنين يقترب من نسبة 93 بالمئة في أوائل 2016، وهذا وفقا لجامعة نورثويسترن في قطر.
ولكن هل يمكن للحريري الشاب أن يصبح مارك زوكربيرغ الشرق الأوسط؟ إذا ما أخذنا في الاعتبار أن تطبيقه لم يصل بعد إلى أول مليون مشترك منذ إطلاقه في يوليو/تموز 2015، يظل التحدي قائما.
ولكن صفقة المليون دولار التي تمت على خاصية «اشترِ الآن» على فيرو Vero في أكتوبر/تشرين الأول 2016 تشير إلى أن الفرصة لا تزال متاحة. فقد جعلت هذه المعاملة سيارة آستون مارتن  DB5 فانتاج،  إنتاج سنة 1964 أول سيارة كلاسيكية تباع على تطبيق تواصل اجتماعي على الإطلاق، في شراكة مع بائعي مزادات السيارات الدوليين كويز Coys. اشترى السيارة جامع سيارات خاص في الشرق الأوسط من خلال فيرو Vero، الأمر الذي ميز الصفقة كأكبر معاملة معروفة تمت باستخدام خدمة الدفع عبر المحمول والمحفظة الرقمية، أبل باي Apple Pay .
كما تسمح خاصية «اشترِ الآن» الخاصة بفيرو Vero لمجتمع «مؤثري وسائل التواصل الاجتماعي» الذين يحظون بدعاية كبيرة بأن يعطوا متابعيهم روابط لشراء السلع التي يشيرون إليها في منشوراتهم. من المحتمل أن تكون هذه وظيفة قيمة في وسائل التواصل الاجتماعي حيث وصلت شركة البيانات نيلسن Nielsen إلى نتيجة أن نسبة 92 بالمئة من الناس يثقون بتوصيات من أفراد أكثر من ثقتهم بالعلامات التجارية.

سعودي أوجيه
وبالرغم مما قد يبدو كحياة مهنية واعدة في مجال التكنولوجيا، إلا أن الحريري لم يُدر ظهره للشركة العائلية التي كانت في وقتٍ من الأوقات الركيزة الأساسية لضخ الأموال: شركة الإنشاءات الكائنة بالرياض، سعودي أوجيه. يقوم أيمن، بجانب أخيه الأكبر سعد الحريري، بمهام نائب الرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس الإدارة.
تأسست الشركة على يد والده في عام 1978، وبدأت سعودي أوجيه كشركة إنشاءات مقرها الرياض ولكنها نمت سريعا لتغطي مجالات مثل العقارات والاتصالات. كانت أوجيه، التي تتنافس مع مجموعة بن لادن السعودية، وراء الكثير من مشروعات البنية التحتية والتطوير العقاري في المملكة العربية السعودية بفضل علاقة رفيق القريبة من العائلة الملكية السعودية. بنت الشركة كل شيء من أول الإنشاءات الدفاعية إلى المدارس والمستشفيات في وقتٍ كانت تستمتع فيه المملكة بثروة مُكتشفة حديثًا وتسعى للتتطور.
ثم حدث ما لم يكن في الحسبان. انهارت أسعار النفط في منتصف 2014، مسببةً اقتطاعات أوهنت خزانة الحكومة السعودية مما أجبرها على التجميد المفاجئ لبعضٍ من أوجه الإنفاق العام، بما في ذلك مشروعات تم التكليف بها بالفعل. تبعًا لبعض التقارير، تأرجحت سعودي أوجيه على شفير الإفلاس في منتصف 2016 وأُجبرت على التفكير في إعادة هيكلة ديون بقيمة بضعة مليارات من الدولارات لدرء خطر الانهيار.

عملاق يكافح للبقاء
ولصدمة الكثيرين في عالم الأعمال، وقعت واقعة أخرى غير متوقعة. بالرغم من أن الحكومة السعودية مدينة لأوجيه بحوالي 8 مليار دولار، إلا أنها أنهت المحادثات معها التي كانت تهدف إلى إنقاذ عملاق الإنشاءات الذي كانت تحتفي به في وقتٍ من الأوقات. أين تركت هذه الوقائع أوجيه؟ تركتها تكافح للبقاء، وهذا أقل ما يمكن قوله. فبحسب رويترز Reuters، على الشركة قروض بقيمة 4 مليارات دولار، وهي مدينة بالمزيد من المليارات للمقاولين والموردين ومدينة بأكثر من 600 مليون دولار للعاملين وكمكافآت نهاية خدمة.
ولكن «في الشدائد لا يصمد إلا الأشداء»، ولا تزال أوجيه تحت إدارة الحريري صامدة. لتخفيف مشكلات السيولة النقدية، باعت الشركة حصتها المقدرة بنسبة 20 بالمئة في إحدى أقدم وأكبر مؤسسات الشرق الأوسط المالية، البنك العربي الذي مقره الأردن. أتمم الصفقة التي قيمتها 1.1 مليار دولار هذا الشهر مجموعة من 40 مستثمر عربي، الذين قيل أن 70 بالمئة منهم كانوا أردنيين.
يتجنب الحريري الشاب الأسئلة عن الوضع المالي الحالي للمجموعة ولعملياتها. ويحتجّ بأن تركيزه مُنصب على فيرو Vero، مع إصراره أيضًا على أن دوره في إنشائه لم ينتهِ بعد.
وعن هذا يقول «إطلاق منصة تواصل اجتماعي هو مهمة كبيرة، لذا هذه المهمة هي أولويتي في الوقت الحالي. لكني سأستمر في الاستثمار في شركات البناء والإنشاء متى سنحت فرصة قابلة للتنفيذ.»
ما أفعله في فيرو Vero هو ما رغبت دوما في فعله.»


لا للسياسة
بالرغم من سمعة والده السياسية الحسنة ومدتي أخيه الأكبر سعد الناجحتين كرئيس وزراء، إلا أن الحريري غير مهتمٍ بالسير في هذا المسار.
يقول الحريري الذي يعيش بعيدًا جدًا عن عناوين الأخبار «لطالما كان شغفي في الأعمال وتأسيس الشركات.»
وأضاف «أنا فخور جدًا بإنجازات أخي السياسية الناجحة ولا يمكنني التفكير في شخصٍ أنسب منه يقبل هذا التحدي ويُكمل رؤية والدي.»
ولكن ثمة طموح آخر لوالد أيمن يحظى بدعايةٍ أقل ويتبع أيمن هذا الطموح.


يقول «كان والدي معروفًا أيضًا بأعماله الخيرية. فقد وفّر عشرات الآلاف من فرص التعليم العالي حتى لا يضيع جيل في الحرب الأهلية. أدعو الله أن أستمر على خطاه وأن أترك أثرا إيجابيا كما فعل هو.»
بالنسبة إلى الكثير من اللبنانيين، عُرف رفيق بشيءٍ أكبر حتى مما سبق: إعادة إعمار الكثير من لبنان عقب حربها الأهلية العنيفة على مدى 15 عامًا. يُنسب الفضل إلى الملياردير العصامي الراحل بشكلٍ خاص باستخدام ثروته الشخصية لإحياء منطقة وسط بيروت.
وبعد مرور 12عاما على انفجار الشاحنة المفخخة الذي قتله في 14 فبراير/شباط  2005، تستمر المحكمة الخاصة بلبنان في لاهاي بهولندا التي تدعمها الأمم المتحدة في التحقيق في هذا الاغتيال.
يأمل الحريري برغم مرور الزمن، أن تأخذ العدالة مجراها.


يقول عن هذا الأمر «ينبغي ألا تمر هذه الاغتيالات دون عقاب. حقيقة أن المجتمع الدولي قرر تشكيل محكمة خاصة لوالدي ولمؤيديه يعني الكثير لكلٍ من أسرته التي فقدت زوجاوأخا وأبا، وللعشب اللبناني الذي فقد قائدا».
قد لا يكتشف الحريري حلو الكلام أبدا الحقيقة وراء مقتل والده، وهو الأمر الذي من المرجح أن يؤرقه لسنواتٍ قادمة. ولكن على أقل تقدير، بوسعه الاطمئنان أنه بذل قصارى جهده للارتقاء إلى توقعات رفيق الحريري ــــ مرشده وبطله ولكن الأهم من ذلك، أبيه.

المزيد من أخبار لبنان

تعليقات

المزيد في قطاعات وصناعات

الأكثر قراءة هذا الأسبوع‎

أنت تشاهد إعلانا مدفوعاً وسوف يعاد توجيهك إلى الصفحة المطلوبة خلال 60 ثانية

تجاوز هذا الإعلان »