تطوير وتوسيع أنظمة الخط الأحمر لمترو دبي من قبل تاليس

أعلنت ’تاليس‘ عن اختيارها من قبل شركة ’ألستوم‘ (الجهة الرئيسية في تحالف ’إكسبولينك‘) وهيئة الطرق والمواصلات في دبي لتنفيذ مشروع توسيع وترقية أنظمة الإشارات الخاصة بالخط الأحمر في مترو دبي. وتأتي هذه الخطوة في إطار مشروع ’مسار 2020‘، إذ يعتبر الخط الأحمر واحداً من أطول مسارات المترو ذاتي القيادة في العالم؛ وسيستخدمه أكثر من 25 مليون زائر متوقع لمعرض ’إكسبو 2020‘.
تطوير وتوسيع أنظمة الخط الأحمر لمترو دبي من قبل تاليس
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 13 مارس , 2017

أعلنت ’تاليس‘ عن اختيارها من قبل شركة ’ألستوم‘ (الجهة الرئيسية في تحالف ’إكسبولينك‘) وهيئة الطرق والمواصلات في دبي لتنفيذ مشروع توسيع وترقية أنظمة الإشارات الخاصة بالخط الأحمر في مترو دبي. وتأتي هذه الخطوة في إطار مشروع ’مسار 2020‘، إذ يعتبر الخط الأحمر واحداً من أطول مسارات المترو ذاتي القيادة في العالم؛ وسيستخدمه أكثر من 25 مليون زائر متوقع لمعرض ’إكسبو 2020‘.

وقام تحالف ’إكسبولينك‘ ، الذي يضم أيضاً كلاً من شركتي ’أكسيونا‘ و’جولرماك‘، بتوقيع عقد مع هيئة الطرق والمواصلات لتصميم وتنفيذ مشروع توسعة الخط الأحمر لمترو دبي وترقية الأنظمة المعمول بها في الخط الحالي. وتبلغ القيمة الإجمالية للمشروع 2.6 مليار يورو.

ويحمل الخط الجديد اسم ’مسار 2020‘، ويتضمن مشروع تمديد الخط الأحمر بطول 15 كم سبع محطات متكاملة للركاب. وبدأ العمل حالياً على المشروع الجديد الذي سيربط الشبكة الحالية بموقع ’معرض إكسبو الدولي 2020‘. ومن المقرر أن يدخل المسار الجديد حيز الخدمة الفعلية بحلول شهر مايو 2020، قبل خمسة أشهر من انطلاق فعاليات المعرض.

وبحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس، ستقوم ’تاليس‘ بتوفير تكنولوجيا الإشارات الأحدث للقطارات ذاتية القيادة، فضلاً عن أنظمة الرقابة المتكاملة والاتصالات وخدمات الركاب والأمن وأنظمة تحصيل الرسوم. وصممت هذه الحلول المبتكرة لتحقيق الاستهلاك الأمثل للطاقة وتسهيل حركة الركاب وتحسين إمكانيات اتصالات تكنولوجيا المعلومات.

وتعتمد هيئة الطرق والمواصلات حلول النقل البري الرائدة من ’تاليس‘ ضمن مشروع مترو دبي منذ 7 سنوات. وتشتمل هذه الحلول على أنظمة الإشارات للقطارات ذاتية القيادة ومركز التحكم وأنظمة الرقابة المتكاملة والاتصالات وخدمات الركاب وتحصيل الرسوم.

وكان الخط الأحمر (الذي يبلغ طوله 52 كم قبل التمديد) أطول خطوط مترو للقطارات ذاتية القيادة في العالم عند انطلاق عملياته التشغيلية عام 2009. ويقع هذا المشروع الرائد بمحاذاة شريان النقل الرئيسي في دبي وهو شارع الشيخ زايد العصري الذي يشهد العديد من الاختناقات المرورية خلال ساعات الذروة. ونجح مشروع المترو في تخفيف الازدحام المروري الذي تعاني منه المدينة في غضون سنوات قليلة فقط. ومنذ عام 2009، يشهد عدد الركاب زيادة مستمرة.

ويعتبر هذا المشروع الأخير بمثابة علامةٍ فارقة في نظام النقل الحضري الذي تمتلكه هذه المدينة ذات البصمة المستقبلية المميزة والتي تتميز بالابتكار في قطاع النقل على وجه الخصوص. وبكل تأكيد، سيساهم هذا المشروع في تحقيق أهداف دبي بأن تصبح ’أذكى‘ مدينة في العالم.

ووقع الاختيار مرةً أخرى على ’تاليس‘ لتحسين مستوى التنقل في المناطق الحضرية وتقديم أحدث التحسينات للحلول القائمة بالفعل وتجهيز 50 قطاراً جديداً مقدماً من قبل تحالف ’إكسبولينك‘. وسيتمثل أحد التحديات بإكمال المشروع دون تعطيل عمليات المترو المستمرة لعشرين ساعةً يومياً على الخط الحالي.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج