مقاضاة شركات بطاقات الائتمان فيزا وماستر كارد وغيرها بسبب إجبارها الشركات على تحديث الأجهزة

تم قبول دعوى لمقاضاة شركات بطاقات الائتمان فيزا وماستر كارد وغيرها بسبب إجبارها الشركات على تحديث الأجهزة
مقاضاة شركات بطاقات الائتمان فيزا وماستر كارد وغيرها بسبب إجبارها الشركات على تحديث الأجهزة
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 06 أكتوبر , 2016

تم قبول دعوى لمقاضاة شركات بطاقات الائتمان فيزا وماستر كارد وغيرها بسبب إجبارها الشركات على تحديث الأجهزة الخاصة بالدفع للعمل مع البطاقات الجديدة التي تضم شريحة بحسب ما نقله موقع كمبيوتر وورلد.

 

وجاء حكم القاضي بأن 4 شركات بطاقات ائتمان أمريكية تآمرت بالاتفاق على وضع يوم 1 أكتوبر 2015 كآخر يوم في مهلة تفرض على تجار التجزئة تبديل أجهزة البطاقات كي تتقبل البطاقات الجديدة ذات الشريحة الذكية لبطاقات الائتمان الجديدة المعروفة بالرقاقة أو الشريحة الإلكترونية واسم EMV، وذلك في أجهزة نقاط البيع المتفاعلة مع بطاقات الدفع المدمجة لتوثيق كافة تعاملات بطاقات الإئتمان والخصم.

 

 وفيما امتنعت كل من فيزا وامريكان اكسبرس ودسكفر عن التعليق، قال متحدث باسم ماستر كارد إن شركته تشعر بالاستياء لأن القاضي رفض طلبها باستبعاد الدعوى، وأن الشركة لديها حجج قوية ستسمح بوضع المسألة خلفها لمواصلة الدفع بأعمالها وعلاقاتها مع الزبائن.

وقال محامي شركتي التجزئة إن قضية جماعية ضد شركات البطاقات الائتماني قد تجمع 8 ملايين شركة أمريكية صغيرة قد تسعى لتعويضات عن كلفة ترقية أجهزتها لأجهزة جديدة تتقبل بطاقات ذات شرائح مع برامج خاصة لها، بكلفة تقدر بحوالي 6 مليارات دولار، فيما قد اتحاد تجار التجزئة أن كلفة التحول الإجمالية قد تصل إلى 35 مليار دولار.

 

 

 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة